السؤال

قبل 2 شهر (9 اجابه)
9 اجابه

اشعر بحرقة كبيرة بسبب بعد صديقي

أنا فتاة في 26 من العمر تعرفت على إنسان في العمل أصبح مع مرور الوقت أعز أصدقائي ، هو على علاقة بفتاة و سيعقد قرانه عليها بعد أشهر قليلة. المهم هو سبق أن أعلم خطيبته بوجودي في حياته و أنه لا يستطيع الابتعاد حتى و لو طلبت منه ذلك و تقبلت الأمر . المهم مر زمن على هذه الحال إلى أن أتى يوم تشاجرت فيه معه بسبب العمل. بالنسبة لي الأمر عادي المشاكل في العمل تحدث مع الجميع و لكنها لا تؤثر في العلاقات الشخصية لكن هذا الصديق اتخذ موقفا سلبيا لدرجة مقاطعتي. لم أستطع أن أهضم ابتعاده و تجاهله و معاملته لي كأني غريبة و رغم مكانتي في الشركة انكسرت لدرجة أني لم أستطع اجباره على القيام بالعمل رغم أنه من صلاحياتي ، و كنت أتجنب رؤيته لأن مجرد التفكير في معاملته لي يجعل دموعي تنهمر بشدة, لم أتحمل و تنازلت عن كبريائي تحدثت معه في الأمر، هو يظن أني أنا من أردت الابتعاد و معاملته كالبقية، أخبرته أن يفصل بين العمل و العلاقات الشخصية لكنه أخبرني أنه لا يستطيع لأنه لطالما حاول ارضائي أكثر حتى من عائلته لكن معاملتي له بقسوة جعلته يبتعد توقفت عند هذا الحد و لم أعد أحادثه إلا سطحيا. المهم منذ ذلك و أنا أشعر بحرقة كبيرة لم يسبق لي أن شعرت بها حتى لما أخذ الموت أفرادا من عائلتي، حتى أني بدأت أعتقد أنه يمثل أكثر من صديق عادي ، لا أدري ما يمكنني القيام به

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

نعم اعتقد انه ليس صديق فقط، انت في عقلك الباطن تحبينه، ولم تظهري هذه المشاعر التي تسترت تحت ظل الصداقة وتراكمت مع ارتباطه بأخرى.. وتزامن هذا من عملك معه في نفس المكان وانك صاحبة الصلاحيات.. كل هذه التداخلات من الأمور والتي يقع البعض منها في عقلك الباطن اللاواعي والبعض الآخر في العقل الواعي والصراع بين الوعي وعدم الوعي هو ما يثيرك. اعتقد انه يجب ان تكوني صريحة مع نفسك وتحددي بالتمام وتعرفي بوعي انه ليس لك وانه اقترن بغيرك، وانه ربما يستفيد من وضعك كمسؤولة عنه في العمل. نصيحتي لك ان تنفضيه من عقلك تماما، وتتعاملي معه بشكل طبيعي مثل اي موظف اخر وتتعلمي درس ان لا تربطي العمل مع الحياة الشخصية لان هذا مدمر للانسان مع حدوث مشاكل. كوني طبيعية وتجاهلي وانفضي فكرة وجده وحبك له من حياتك تماما واعرفي ان الرجل اما زميل عمل وعمل فقط واما زوج وحبيب، وان الصديق العزيز والغالي سيحول العلاقة الى اتجاه غير مرضي مثل ما حدث معك. حاولي ان تستجمعي طاقتك وتعيدي ثقتك بنفسك وتوافقي على الارتباط بشخص جيد يتقدم لك لتنسي كل ما حدث. والاهم ان لا تفكري بكل ما حدث ابدًا.

قبل 2 شهر

يا اختي لا يوجد شيء اسمه اعز اصدقائي.....فمع الوقت والتعامل المستمر مع بعض والكلام والاهتمام سيصبح حب فالمراة لا تستطيع ان تتحكم في مشاعرها ان وجدت الاهتمام من رجل ودائما معه .....عكس الرجل فهو يتحكم بمشاعره خاصة ان كان هناك غاية شخصية كحالتك ....من موضوعك هو كان يستغلك ولهذا لم يرد الابتعاد عنك لانه وجد فيك مصلحة كونك رئيسته بالعمل ...لا تصدقيه ولا تسمحي له باستغلالك اكثر فهو يبني حياته وسيخطب فتاة اخرى وانت ستتعلقين به وتحطمين نفسيتك في علاقة كهذه.....هو لم يعجبه الامر لما عاقبتيه بسبب المشكل فهو يراك كسبب ليفعل ما يريد بالعمل....كوني قوية ولا تصدقي انه يعتبرك اعز صديقة فانا رجل وخذيها من عندي بالنسبة للرجل لا يوجد صديقة عزيزة فان فضل فتاة عن الاخريات فاعلمي انه يحبها ....وهذا الانسان لا يحبك وانما يستغلك فافيقي قبل فواة الاوان فانت لا تحتاجينه فتجنبي الكلام او التواجد معه كثيرا ولتجعلي علاقتكم علاقة عمل بحت قبل ان تتعلقي به اكثر ولا تتبعي قلبك بل حكمي عقلك في مثل هذه المواقف.....بالتوفيق

قبل 2 شهر

لآ تزعلي ولا على بالك، ياريتني اقدر اوصل لك واخطبك واتزوحك ، انتي انسانة رائعة وتستحقي كل خير، ما تزعلي ، والله كل الدنيا ما تستاهل دمعة منك

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه