صورة علم Algeria
من مجهول
منذ 7 شهور 1 إجابات
0 0 0 0

المطر الكثير في الحلم

السلام عليكم و رحمة الله لي رؤية و أنا محتار أبحث لها عن تفسير لرؤية رأيت في ما يرا النائم اني في احد غرف البيت و الأمطار غزيرة في الخارج و من شدة غزارتها سقف الغرفة و نصف جدرانا العلوي مشبعة بالماء خرجت من الغرفة بإتجاه باب مخرج إلى فيناء البيت و كأن هناك نافذة زجاجية لإدخال النور ثابتتة لا تفتح في الأصل لأن طبيعة صنعها و تثبيتها و مهمتها لإدخال النور و أبي قام بقص هذه النافذة في نصف الحطب الأبيض الذي يفصل الزجاجتيت من الطول و عرضه حوالي 15 سنتمتر حيث اصبح بإمكانك فتحها و أصبحت نافذة ذو دفتين زجاجيتين يمكنك فتحها و أبي في الفيناء فتفقدت طريقة عمل النافذة و قمت بفتحها و غلقها ثم غيرتو وجهتي من الجهتي الأخرى من ناحية باب المخرج إلى الشارع و خرجت إلى الشارع فوجدت الأمطار توقفت و لكنها خلفت وديان صغيرة بجرفها لتربة و اوحال من شدتها و أزيدكم علما ان شارعنا تربة و منحدر فرأيت عجوز جارتنا سكنها لا يبعد كثيرا عنا يصعب عليها التنقل إلى بيتها فأردت مساعدتها فذهبت نحوها و هي عجوز طاعنة في السن قصيرة و عيناه زرقاء و بيضاء لا يضهر عليها شيأ كما عرفتها غير ان تقدم سنها يثقلها في المشي و التخطي فحاولت مساعدتها فقمت بحملها على ضهري و عند حملها و المشي احسست وكان بساقاها طويلة مما جعل رجلاها تنجر على الأرض فقمت بطي ساقاها من جهة الركبة بحيث اصبحت ساقاها منطبقة على فخضاها و قمت بلف رجلاها و امسكتها من ساقا و رفعتها جيدا على ظهري و ثبتها و انا امشي و هي تنزاح يمنتا و شمال حتى الحقتها عند باب بيتها و عند إنزالها رأيت خلقة رجلاها ليست طبيعية معيبة ..معوجة و مقوسة من ناحية راحت الرجل من تحت و اصابعها مكمشة عندها سألتها لماذا انت قصيرة و ساقاك طويلتان لا يضهران و تمشين على هذان الرجلان عادي دون اي إشكال فيهما و تضهرين قصيرة كما اعرفها فردة ان امها هي من قصتهما و ازيدكم علما ان هذه العجوز جدة الفتات التي خطبتها اي ام والدة الفتاة التي خطبتها و منذ خطبتها من اخيها الكبير و اخذت اهلي و تمت الخطبة و الجميع راض و سعيد و لكن لم اتمكن من التواصل مع الفتات منذ ذالك الحين لكن كنت اتواصل مع امها في ترتيب امور إلباس الخاتم و الزواج بعدها حسب العادات و التقاليد و لكني اتفاجأ بعد ترتيب امور إلباس الخاتم و قبل الموعد بيومين تتصل بي الفتات و تقول انها لا ترغب بي منذ الوهلة الأولى و ان اهلها ارغموها على ان تتزوج مني و انها لا تريد و يجب ان ابادر انا و افسخ الخطبة فقمت بفسخ الخطبة و انا مرغم و انا مصدوم و متفاجأ و انا كنت اريد هذه الفتات حقا و راغب بها و رغبتي بها مازالت و شعورها و قوي جدا و انا اعاني الآن الويلات مع نفسي و قد حلمت بهذه الرؤيا بعد يومين من فسخ الخطوبة فأفتوني في رؤيايا يرحمكم الله