ما هي أسباب الصفار (اليرقان) عند الأطفال؟

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

ما هي أسباب الصفار عند الأطفال؟ ما هي نسبة الصفار الطبيعية عند المواليد والأطفال الكبار؟ ما أنواع اليرقان؟ هل الصفار معدي وخطير؟ ما أعراض الصفار عند حديثي الولادة؟
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • طبيبة أخصائية أطفال/ مستشارة رضاعة طبيعية د. سندس العجرم
    طبيبة أخصائية أطفال/ مستشارة رضاعة طبيعية د. سندس العجرم verified_userالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته، عزيزتي الأم الصفار أو اليرقان له عدة أسباب منها فسيولوجية عادية أو مرضية، العادية تحدث ثالث يوم من ولادته وتكون بنسبة خفيفة وتستمر حتى شهر أو أكثر ويصعد لحد 15 ويبدأ بالنزول ، تحدث لعدة أسباب السبب الأول هو أن الهميموغلوبين (خضاب الدم) عند الأطفال عالي جداً حوالي 22، أما الطبيعي من 12 الى 14 لماذا؟ لأن التنفس لديهم صعب والاكسجين قليل فلو صعد الانسان صعد لمكان عالي أو منطقة جبلية الاكسجين قليل فيصعد الهيموغلوبين ويصبح مرضي ويتم سحب دم منه ، أي شخص يتعرض لأكسجين قليل يصعد الهميموغلوبين وهذه تسمى تسوية الجسم، فهو منذ ولاته يكون 22 ويتكسر خلال أشهر ويصبح طبيعي وهذا التكسر عبارة عن هيمو (حديد) وغلوبين ( بروتين) فالصفار يتكسر ويصبح عالي في الجسم الى أن يتقبلها الجسم بدرجة معينة ، والاطفال الذين يرضعوا من حليب الأم أول ثلاث ايام ما يسمى ب اللبأ لا يصاب بالصفار ، ولكن حسب الدراسات أثبتت أن الذي يرضع من صدر أمه فترة طويلة ثلاث شهور يبقى لديه صفار بنسبة بسيطة ويسمى أنتي أوكسيدين ضد الأكسدة ويحمي الطفل من الجراثيم ولا يصاب بالأمراض ، أما المخيف والمرضي الذي يذوب ويصعد للدماغ، دماغ الطفل صغير وغير متكون بصورة كاملة ولم يكون محيط ولا غشاء يحمي الدماغ فيدخل بسهولة ، يتكون بعد 21 يوم، متى الخوف؟ عندما يتكون نسبته 20 أكيد 100% سيذهب للدماغ ويتلفه، ولكن أقل من 20 ملغم لا يوجد خوف انما يوضع تحت الضوء واذا نسبته صعدت فوق العشرين يتم تبديل الدم لانه وصل للدماغ ، عزيزتي الأم العلاج يكون سهل وبسيط عندما يكون من البداية أما من يولد به صفار فهذا مرضي ، أما من ثالث يوم فهذا بسيط ويحتاج الى تكثيف الرضاعة فقط وبالسلامة ان شا الله لجميع الأطفال
  • د.هداية نفسيه وتربية طفل
    د.هداية نفسيه وتربية طفل verified_userيعتبر اليرقان مشكلة صحية والتي يُصاب بها حديثو الولادة والأطفال وحتى البالغون، ولكنها أكثر شيوعاً بين حديثي الولادة، ويعرف علميا على أنه تغير في لون الجلد والعينين إلى اللون الأصفر، ويتمثل سببه الرئيسي في ارتفاع مستوى مادة البيليروبين في الدم عن حدّها الطبيعيّ، وهي مادّة صفراء اللون تنتج عن عملية تحلّل كريات الدم الحمراء التي تحدث بشكل طبيعي في الجسم ويصنف هذا الأخير إلى نوعين الصفار الفسيولوجي :وهو يصيب معظم الأطفال بعد اليوم الأول من الولادة وينتج عن نقص البروتين الكبدي أو الانزيم المسؤول عن عملية معالجة البليروبين لكي يفرزه الكبد خارج الجسم.وتكمن الأسباب الرئيسية في هذا النوع من الصفار إلى قلة الرضاعة والولادة المبكرة وإصابة الأم بالسكري . أما النوع الثاني فيتمثل في الصفار المرضي وهنا الطفل بحاجة إلى علاج أسباب الصفار:- وجود خلاف بين دم الأم ودم الطفل مما يؤدي إلى تكون مضادات العامل الرايزيسي في دم الأم وانتقالها إلى جسم الطفل عبر المشيمة مما يؤدي إلى تكسر كريات الدم الحمراء عند الطفل وخروج مادة البيليروبن بكثرة بحيث لا يستطيع الكبد التعامل معها مما يؤدي إلى تراكمها بسرعة وقد تؤدي إلى مشاكل وخيمة إذا لم يتم علاجها مبكرا.2. وجود نزيف داخلي عند الطفل.3. وجود انسداد في القنوات المرارية عند الطفل .4. ارتفاع كريات الدم الحمراء عند المواليد الجدد وقصر عمرها حيث يؤدي تحللها إلى تراكم مادة البيليروبين في الدم .
  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول
    أعراضو انو بتغير لون المولود وبالمستشفيات طبيعيا بيعرضو المولود لضوء أزرق أو ضوء الشمس من خلف الزجاج لمدة معينة يوميا ليتخلص من نسبة البليربللللبربين من الدم كمساعدة لجهاز المناعة في ساعاتو الأولى من العمل.
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    تعتبر الصفراء الفسيولوجية خطيرة عند وصول مستوى البيليروبين في الدم لأكثر من 16 أو 18 ملليجراماً لكلّ ديسيلتر من الدم
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    الاصفرار هو الارتفاع غير الطبيعي لمستوى مادة البيلوروبين فى الدم
صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا