قبل الحديث عن مشكلة تساقط الشعر، لا بد من الإشارة إلى أهمية الشعر عند الشعوب المختلفة على مر العصور. فمنذ القدم وُصف الشعر بأنه تاج على رأس النساء، فهو يعد سمة من سمات جمال المرأة على وجه الخصوص، وقد ارتبط طول الشعر عند النساء بمعايير الجمال في ثقافات عدة، فيما ارتبطت كثافته عند آخرين بمعايير الأنوثة والجمال، على عكس ما رأت شعوب أخرى، ولكن الشعر بغض النظر عن شكله، شغل مساحة مهمة على اختلاف العصور كدليل على الجمال.

 


الأسئلة ذات علاقة


تساقط الشعر

مشكلة تساقط الشعر من أبرز المشاكل التي تواجه النساء والرجال على حد سواء، وذلك نتيجة عدة عوامل منها اضطراب الهرمونات، والجين المسؤول عن الصلع، وعامل العمر، بالإضافة إلى الإفراط في استخدام منتجات العناية بالشعر أو تصفيفه بطريقة خاطئة.
سنقف في هذا المقال على أسباب تساقط الشعر بكثرة، وأسباب تساقط الشعر عند النساء والرجال، بالإضافة إلى طرق علاج تساقط الشعر عند النساء والرجال.

 


أسباب تساقط الشعر

لماذا يتساقط الشعر؟ ما هي أسباب تساقط الشعر؟

قد يتعرض جسم الإنسان لعدد من المؤثرات الخارجية أو الداخلية، والتي ستؤثر سلباً عليه، وقد تعمل على تساقط الشعر بشكل غزير ومفاجئ، وهنا سنستعرض بعض العوامل التي تزيد من تساقط الشعر:

فقر الدم ونقص الحديد: يعمل فقر الدم على تساقط الشعر بشكل واضح وكبير، إلا أن الشعر يعود إلى طبيعته عند أخذ العلاج.

التعرض للضغوط النفسية أو الجسدية: قد تؤثر بعض العمليات الجراحية على الشعر، وتعمل على زيادة تساقطه، كما أن الضغوطات النفسية وكثرة التفكير أسباب تؤدي إلى تساقط الشعر بشكل كبير.

اختلال الهرمونات: وهذا ما تتعرض له النساء كثيراً في فترة الحمل والولادة، حيث تزداد الهرمونات الأنثوية في فترة الحمل، فيزداد الشعر، بينما ينخفض مستوى الهرمونات بعد الولادة فيتساقط الشعر، كما أن هرمون نشاط أو ضعف الغدة الدرقية قد يؤثر على الشعر ويزيد من تساقطه.

استعمال بعض الأدوية والعقاقير: يعد استخدام بعض الأدوية كتلك المستخدمة في علاج مرض السرطان سبباً في تساقط الشعر بغزارة، بالإضافة إلى العقاقير المستخدمة في تمييع الدم.

زيادة الهرمون الذكري "التستوستيرون": والذي يسبب تساقط شعر الرأس، وازدياد شعر الجسم، تماماً كما يحدث في متلازمة المبيض المتكيس.

الإصابة ببعض الالتهابات الموضعية في الرأس.

نتف الشعر: وتعد عادة سيئة جداً، إذ يعمل بعض الرجال والنساء على شد شعر الرأس ونتفه.

التعرض لبعض الأمراض مثل الذئبة الحمراء.

إيذاء الشعر بالإفراط في استخدام الأصباغ الكيماوية، أو كثرة التجفيف بالحرارة، أو فرك الشعر بقوة عند تجفيفه.

كثرة تعرض الشعر للهواء والشمس والغبار.

تصفيف الشعر إلى الخلف بقوة: من العوامل التي تؤدي إلى تساقط الشعر وإضعافه، تمشيطه إلى الخلف بقوة، مما يؤدي إلى ظهور بوادر الصلع في مقدمة الرأس.

 

منع تساقط الشعر

كيف أحمي شعري من التساقط؟!

لتساقط الشعر أسباب عديدة ومختلفة، إلا أن تساقط الشعر عند النساء يطرق ناقوس الخطر لديهن، باعتباره رمزاً من رموز الجمال لديهن، وهنا سنقدم نصائح لمنع تساقط الشعر بكثرة وبشكل مفاجئ وخطير:

• التغذية السليمة: يمكن منع تساقط الشعر من خلال اتباع حمية غذائية مناسبة، تضمن توفير كافة العناصر الضرورية للجسم، ولنمو الشعر بشكل صحي من خلال الاعتماد على وجبات متوازنة غنية بالبروتينات والمعادن، وعدم الإكثار من تناول اللحوم الحمراء، والإكثار من الخضروات والفواكه. والإكثار من تناول المكسرات مثل الفستق واللوز والفول السوداني.

• تجنب الاستخدام المفرط للمواد الكيماوية مثل الصبغات والجل ومثبتات الشعر.

• تجنب استخدام السشوار على درجات حرارة عالية مما يسبب الضرر للشعر.

• غسل الشعر ثلاث مرات أسبوعياً، باستخدام شامبو مناسب للشعر، وتجنب الماء الساخن جداً.

 

علاج تساقط الشعر

شعري يتساقط، ماذا أفعل؟ ما علاج تساقط الشعر؟!
سنقدم هنا عدداً من الطرق التي تساعد في التغلب على مشكلة تساقط الشعر باستخدام الأعشاب والزيوت والثوم.

إليكم مجموعة خلطات طبيعية لعلاج تساقط الشعر:

علاج تساقط الشعر بالزعتر الأخضر: نأخذ مقدار كوب من الزعتر الأخضر البري، ونغليه في لتر من الماء، يترك على النار حتى يتبخر نصف الماء، ثم تفرك فروة الرأس والشعر بكمية الماء المتبقي، ونستمر بهذه العملية  لمدة أسبوع. 

علاج تساقط الشعر بالحناء وزيت الزيتون: نأخذ 50 غراماً من ورق الحناء المطحون جيداً، ويضاف إليه ملعقة كبيرة من مادة القطران، وكوب من زيت الزيتون، ونخلط المزيج جيداً حتى يصبح متجانساً ونبدأ بوضعه على الرأس في المساء، وغسله بالماء الدافئ والصابون في الصباح، وتكرر هذه العملية لمدة ثلاثة أيام متتالية.

ورق التين والخبيزة لمنع تساقط الشعر: نعمل على خلط مقدار كأس ماء مليئة بزيت الزيتون مع كوب من  ورق التين المطحون ناعماً، ونضعها على نار هادئة لمدة ثلاث دقائق، بعدها نفرك بها الشعر وفروة الرأس فركاً جيداً في المساء. يستخدم هذا المزيج لمدة ثلاثة أيام ثم نعمل بعدها على غسل الشعر مرتين فقط في الأسبوع، بماء ورق الخبيزة البري، مع الحرص على أن يكون الصابون المستخدم في غسيل الشعر خالياً من البوتاس.

البصل لتقوية الشعر: عصير البصل، نقوم بعصر حبيبات البصل، واستخدام العصير في تدليك فروة الرأس، وهو الأمر الذي يبدي فاعلية في إعادة إنبات الشعر.

زيت الخروع لحماية الشعر من التساقط: نعمل على مزج زيت الخروع بنصف زجاجة من الخل، واستخدام المزيج على فروة الرأس يومياً قبل الاستحمام، حيث يحمي الشعر من التساقط.

تقوية الشعر بالخل: قبل استعمال المشط نقوم بغمسه في مزيج من الخل الأبيض والماء، ما يعمل على تقوية فروة الرأس وإنبات الشعر.

الخيار لجمال الشعر: يحتوي الخيار على العناصر الضرورية لجمال ولمعان الشعر، ويمكن الاستفادة منه من خلال تدليك فروة الرأس بعصير الخيار.

علاج تساقط الشعر بخلطة الثوم: من المعروف أن الثوم من المواد التي استطاعت إثبات فاعليتها في علاج العديد من الأمراض التي عجزت عنها العقاقير المختلفة، كما وجد الباحثون أن للثوم قدرة كبيرة على تمكين الشعر من استعادة حيويته، وإليكِ طريقة تحضير الخلطة:

المكونات:
- زيت الخروع
- زيت جوز الهند
- زيت الزيتون
- زيت الجرجير
- زيت حبة البركة
- 10 فصوص من الثوم

الطريقة:

- تنقع فصوص الثوم في خليط يجمع الزيوت السابق ذكرها، لمدة يومين أو ثلاثة حتى تصبح طرية جداً.

- تهرس فصوص الثوم جيداً في الزيت حتى يتكون لدينا ماسك للشعر.

- نقوم بوضع ماسك الثوم على فروة الرأس من خلال تدليكها جيداً بأطراف الأصابع، مع تركه على فروة الرأس ما لا يقل عن ساعتين، وتغطيته بكيس نايلون.

- يغسل بعدها الشعر بالماء الدافئ والشامبو المناسب، وبعد الانتهاء من الاستحمام يغسل الشعر بالماء البارد.

اعتني بشعرك جيداً سيدتي، ففي الشرق ثمة اهتمام كبير في شعر المرأة، حيث يعتبر تاج الجمال! إضافة إلى أن الشعر الصحي يمنحك ثقة لا تضاهى بجمالك وأنوثتك!