الدكتورة سراء فاضل الأنصاري
الدكتورة سراء فاضل الأنصاري العلاج المعرفي السلوكي، تحليل الشخصيات، البرمجة اللغوية العصبية

" انظر لأعلى حيث ترى النجوم وليس لأسفل حيث ترى قدميك"
ولِد العالم ستيفن هوكينج مطلع عام 1942، وأصيب بمرض التصلُّب الجانبي الضموري في عمر 21 سنة بعد التحاقه بكلية العلوم الطبيعية في أكسفورد، قضى معظم أيام حياته على كرسي متحرك، مستعيناً بحاجبيه وبعض التقنيات الإلكترونية للتواصل مع العالم من حوله، لكن عجزه هذا لم يكن عائقاً أمام نمو شخصية العالِم الفذ، وهو القائل "مهما بدت الحياة صعبة؛ ستجد دائماً شيئاً ما لتنجح فيه".

في هذا الفيديو تتحدث الدكتورة سراء فاضل الأنصاري المتخصصة بتحليل الشخصيات والعلاج السلوكي المعرفي؛ تتحدث عن شخصية ستيفن هوكينج، وتحاول أن تحلل السمات الشخصية التي قادت ستيفن هوكينج للنبوغ والتميّز والوصول إلى مرتبة العلماء الأكثر تأثيراً بالمعرفة البشرية الحديثة، وتحلل تأثير طموحات هوكينج في مقاومة العجر والتفوّق على المرض.
 
تقول الدكتورة سراء "رغم أنّ جسده كان سجيناً بمرضه، لكن روحه كانت حرَّةً بواسطة العلم الذي يعرفه، عِلمه الذي أعطاه الآمال والتصوّرات الذهنية التي قادته بدورها إلى اكتشافاته ونظرياته".