اشعر بخوف من ميولي الجنسي

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

عمري 18 سنه شاب عايش بالسعودية  ومشكلتي مع مرور الايام بديت احس اني مااحس باي شيء اتجاه البنات! ومع الوقت صرت اغار واخاف على اصدقائي واحبهم واحب اقضي وقت معهم بشكل اكثر! بديت اشك بوضعي وميولي اخاف اصير شاذ!! المجتمع ماراح يرحمني وهالموضوع متعبني وخايف منه!! ايش اسوي؟ 
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • الخبيرة النفسية سراء الأنصاري
    الخبيرة النفسية سراء الأنصاري verified_userاذا كان ميلك لهم محبة وارتياح دون رغبات جنسية فهو امر بيعي وفكر هل انت تخاف البنات وتقلق بوجودهن فقد يكون هذا هو السبب في تجنبهن وعدم الشعور بهن استمر بزيادة ثقتك بنفسك وتقرب من الجنس الاخر وتقرب منهن راسل البعض وتبادل الكلام ولاحظ نفسك ،،، لا تضع نفسك موضع شبهة مع الذكور ولا تجعل احد يتخوف منك او ميولك ،،، تصرف طبيعي حتى لا تستغل،،، اذا لم تكن متعرضا لتحرش جنسي سابقا ففي الاغلب لايوجد ما يخيف الموضوع موضوع الشواذ في الحقيقة اقل بكثير مما يروج له الغرب
  • صورة علم Algeria
    صورة علم Algeria
    مجهول

    إقرأ عن الأبطال و مارس الرياضة و داوم على الصلاة

  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول

    يا صديقي العزيز يجب أن تعلم أن عدم ميلك للفتيات لا يعني أنك شاذ فهناك أسباب كثيرة لعدم ميل الشخص للفتيات، كونه مشغول مثلا أو عابد زاهد أو متصوف أو مخصي، والغيرة قد تحدث للجميع وعلى الجميع، من منا لم يغر في فترة المراهقة على صديق ضد صديق وهذا لا يعني ميل شاذ أو جنسي بل شعور طبيعي فالأخ أحيانا يغار من أخيه لتفضيل الأب أو الأم ابن على آخر وهناك الكثير من يفضلون الجلوس مع أصدقائهم الرجال ويسهروا معهم على أن يجالسوا نسائهم. الشيطان من خبثه أنه يلبس على الانسان الأمور ويوسوس له ويضرب ويطرح ويقسم ويأتي مثلا في حالك يقول لك "ارأيت أنت تجلس مع الشباب كثيرا وتغار ولا تحدث الفتيات هذا دليل على أنك شاذ" فهو يريدك أن تنحرف وتنحل وتحدث الفتيات وإن لم تفعل يشككّ في نفسك ويجعلك أكثر انحرافا بأن تطيل التفكير بالأمر ويصيبك الذعر وتفكر بالرجال وعلى الحالتين قد نجح في مهمته بأن يجعلك تنحرف. استعذ بالله من هذه الوساوس فهي ليست منك بل من قرينك واذكر الله كثيرا ولا تسترسل مع الوساوس وكلما خطرت لك تلك الوساوس اذكر الله واستغفره.

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لا تخف انت ما زالت صغير وفي بدايه الطريق عليك بالاصرار علي الثبات علي الطريق الصحيح لا تستلم الي تلك الهواجس والوساوس فهي كلها من الشيطان ,, اعمل علي محاربتها بالذكر واللجوء الي الله دائما ,, ايضا قم بتشيت عقلك وملئ وقت فراغك ببعض الاهتمامات والانشطه وممارسه الرياضه ,, ايضا من الافضل ان تذهب الي استشاري نفسي ليرشدك الي الطريق الصحيح في التعامل .

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    من الافضل ان تذهب الي استشاري نفسي حتي يساعدك علي حل تلك المشكله باسرع وقت ,, ايضا عليك بمشاركه الامر مع احد المقربين لك ومن الافضل ان تكون والدتك او والدك حتي يعاونوك علي الثبات علي الطريق الصحيح وطرد تك الافكار من راسك ,, ويجب عليك الاهتمام بصلاتك وذكر الله كثيرا وقراءه القرآن الكريم حتي تطرد وساوس الشيطان من راسك .

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يجب عليك ان تنسي كل ما تفكربه وترغم نفسك علي التفكير باشياء مختلفه ,, وان تتقرب من الله وان تجعله يغفر لك عن ما تفكر به ,, وتلجأ له لكي يثبتك علي الطريق الصحيح ويبعد عنك وسوسه الشيطان ,, فهذا الاكر قد نهانا الله عنه وحذرنا منه ,, فلا تستسلم ولا تترك نفسك تذهب الي هذا الطريق ,, فهذه كلها وساوس وانت قارد علي اخراجها من راسك ومكافحتها .

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يجب عيك ان تطرد جميع الافكار التي تجول في ارسك وان تبدأ حياتك من جديد ,, وان تنظر الي حياه بنظره مختلفه وان الامر بيدك فانت مازلت في سن صغير ومن الممكن انقاذ الموقف وعدم الاستمرار فيه ,, فهذه الامور والافكار معظمها هواجس ووسوسه من الشيطان فلا تستسلم لها ,, وانظر الي من حولك بنظره مختلفه وتقرب من الاصدقاء الفتيات واخبر نفسك دائما انك لست كذلك وانك طبيعي ولا يوجد بك شئ .

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    عليك بالذهاب الي الطبيب علي الفور ليقوم ببعض الفحوصات لك ,, ايضا الذهاب الي الطبيب النفسي ومشاركته بكل ما يجول لك من مشاعر وافكار ,, حتي يخبرك بالطريقه الصحيحه الواجب عليك اتباعها ,, ويعطيك بعض العلاجات المناسبه ,, لا تهمل الامر بل خذه كأمر جدي يجب عليك التخلص منه والرجوع الي طبيعتك .

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يجب عليك ان تطرد هذه الفكره من راسك وان لا تفكر في هذه الامور وتترك الجانب السبلي ,, وتتقرب مره اخري من صديقاتك الفتيات وان ترغم نفسك علي عدم التفكير بهذه الطريقه ,, ومن الممكن ان تحاول ان تشعر بالحب من ناحيه احد الفتيات وتتقرب منها ,, وتترك هذا الامر من راسك فهو لن يكون خير لك ابدا وانت مازالت في بدايه الطريق اعمل علي الرجوع منه قبل الضرر .

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    انت مازالت صغير ومن الممكن ان تتجاوز المشكله اذا اصريت من قراره نفسك علي الرجوع الي طبيعتيتك ,, عليك بالذهاب الي الطبيب واللجوء الي الاستشاري النفسي حتي يقوم بالتعرف علي سبب المشكه وسبب التغيير ,, ايضا يجب عليك التقرب الي الله اكثر وان تقوم  باداء الصلاه في اوقاتها وقراءه القرآن الكريم حتي تهدأ نفسك ويعاونك علي تخطي الامر والالتزام بالطريق الصحيح .

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا