الرئيسية / تربية الطفل / كيف أساعد ابني على تقبل الخطأ؟

السؤال

صورة علم United Arab Emirates
مجهول
قبل 6 شهر (8 اجابه)
8 اجابه

كيف أساعد ابني على تقبل الخطأ؟

كيف أساعد ابني على تقبل الخطأ؟

السلام عليكم طفلي عمره اربع سنوات بدأ عامه الدراسي يرفض الكتابه والالوان في المدرسه ويبدا بالبكاء ويرفض أن يخطا لا يتحمل أن انبهه لاي خطا في الكتابه او محيه واعاده كتابتها يعتبر نفسه يعرف كل شيء حتى الحروف عندما احاول تعليمه طريقه الكتابه الصحيحه يصرخ ويرفض ما علمتها ويبدا بشرح طريقته وانه هو الصح فقط وحتى اذا ما كتب شيء خطء يكرره ويصرخ بانه ليس خطء لا افهم اسلوب تفكيره كيف اساعده ليتقبل أن يخطا وان يصحح الخطا وان يتقبل أن اعلمه وان يسمع لمعلمته في المدرسه فهو يرفض أن ينفذ الاوامر ويحاول لفت الانتباه بتقليد اي تصرف خطا او تكرار اي تصرف خطا حتى لو كانت نتيجه تصرفه تغضبنا المهم أن يستحوذ الاهتمام رغم انه طفلي البكر وله اهتمام كبير دون الحاجه لذلك المهم لا اعرف تفسير بتصرفاته وطريقه تفكيره فارى الاطفال يتقبلون التعليم والمساعده اما هو فيرفض المساعده 😔


قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

صورة علم Jordan
د.هداية نفسيه وتربية طفل
قبل 6 شهر

سيدتي الكريمة إن ردت فعل الطفل ناتجة عن رغبته في فرض ذاته، لأنه يحس بالتهميش فبهذه الطريقة يعيد الإعتبار الى ذاته وتجعله يفرض رأيه، لدى ما ننصحك به حاليا هو التقرب من الطفل أكثر ومنحه الحب والحنان والاهتمام وذلك بالتشجيع ودعهم ، كما يجب أن تبرزي له البدائل كلما اخطأ حتى يحصل على صيغ صحيحة وسليمة للحل وذلك من أجل اقناعه ......موفقة

صورة علم
مجهول
قبل 6 شهر

ابنك الان في سن الترويض اى التعليم لازم تكسبيه لطرفك وتغريه بالاشياء اللى يحبها خحتى يرضى يتعلم ممكن تتعبي معه ولكن لازم يتجاوب معك ، اما في سن بعد ذالك سيكون اامر صعب جدا وسيكون قدد تعود على الامبالاة

صورة علم
مجهول
قبل 6 شهر

شجعيه بالهدايا والمكافئات التحفيزية حتى يقبل عليكى ويستمع الى كلامك فالاطفال بهذه السن يسهل السيطرة عليهم وتطويعهم

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

 


احجز استشارة أونلاين

اختر الخبير الأنسب لك واحجز معه جلسة استشارية خاصة على الإنترنت في الوقت الذي يناسبك.

احجز الآن