صورة علم Tunisia
من مجهول
منذ 20 يوم 17 إجابات
0 0 0 0

عوضني الله برجل كان سندا لي ضد طمع أهلي

خطيبي وقف معي ضد اهلي واهله كنت أعيش مع امي واختي بعد وفاة ابي، ابي مات ولم يترك لنا سوى القليل الذي لم يكن كاف ليجعلنا نعيش حياة إلى حد كبير كريمة، ومن يومها وامي نزلت لسوق العمل وسعت لتربينا وان تجعل لنا موردا مالي يكون سندا حقيقيا لنا. مرت السنين وبالفعل استطاعت امي تشتري محلا تجاريا وقامت بتأجيره ليكون مصدرا دخل ثابت لنا، بالإضافة لعملها. كبرنا ودخلنا الثانوية العامة، وقد رفضت امي كل فرص الزواج خلال هذه الفترة كي لا


تضايقني انا واختي، لم نمد يدنا يوما لأحد بالرغم من قلة حيله اهل ابي إلا انهم كانو دائما يحاولون اسعادنا، في المقابل كانت المفاجآة من اهل امي اللذين دائما يتسكرتون علينا الحياة، ودائما يقولون لامي انهم تجعلنا في عيشة مترفة مع ان هذا غير حقيقي. وفي هذه الأوقات بدأت اختي الكبيرة في التعب المفاجئ، وهنا اكتشفنا انها مصابة بالسرطان وفي مراحل متأخرة، لم نجد احد بجوارنا أنا وامي فقط التي كانت تعمل 24 ساعة تقريبا في محاولة ان تسابق الزمن وان تنقذ حياة اختي، إلأا ان قبل موعد اجراء العملية ماتت اختي. فقدت اختي وسندي في الحياة، واصبحت انا وامي وحيدين تماما، دلخت الجامعة، بدأو اهل أمي وعلى راسهم جدتي تعترض على الجامعة التي اخترتها وان مصاريفا كثيرة فيمكن ان تتدخل اي جامعة حكومية بمصاريف أقل، كان كل كلامها مادي بحت مع العلم انها لم تقدم لنا اي نوع من انواع المساعده طوال حياتنا. عاندتهم امي ودخلت بالفعل الكلية التي اريدها، وفي السنة التالية تقدم شخص لخطبتي وكنت موافقة تماما عليه، إلا ان جدتي عارضت الاتفاقات وكان الموضوع على وشك الانتهاء الا ان خطيبي تمسك بي ووافق على اتفاقات، اما امي فقد كانت تسعي أن تجهزني بكل ما اريد، وفي هذه الاوقات اصبح لدينا محلا اخر والتجارة كانت في تزايد والحمد لله وكلما حدث ذلك كانت تعقيدات اهل امي تزداد حتي اصبحت جدتي تترك بيتها وتاتي للإثامة عندنا وكان كل مايشغلها نوعية معيشتنا كانت تستكر علينا ذلك، ووتبالغ في طلبات امي تحضرها لها، فلكي كانت تبعدها امي عني كانت دائما تهاديها بهدايا ثمينة هي واخواتها كي يبتعدو عني. وفي السنة النهائية اكتشفت امي انها مريضه هي الاخري بسرطان، حاولت امي ان تسرع في خطوات زواجي ولكن المرض كان اسرع، وشرعت في كتابة كل شئئ باسمي خاصة ان اهلها عندما علمو بداو يضعون يدهم على زمام الامور، حتي لا بأخذ أحد حقي ولكنها ماتت قبل ان تضمن لي حقي. ماتت امي وتركتني وحيدة اصبحت وحيدة، في كل شئ انا اليوم فعلا يتيمة، ولم يمر اقل من اسبوع الا وجدت اهل امي كلهم في المنزل، يطالبون بحقهم ليس هذا فحسب بل يرون ان كل شئ من حقهم! لم يتركو لي فرصة حتي للحزن عليها. وقف بجواري خطيبي وكان يحاول ان يدعمني نفسياً، ولكن لم يتركو الامر كذلك فقد طلبت منه جدتي ان يتركني لانها تري انه طمعان في، رفض وانا رفضت واصر خطيبي على اتمام مشروع الزواج دون التزام مني باي شئ في الاتفاق لانني الان ملزمة منه، فلقد ماتت امي قبل ان نشتري كل شئ. بدات جدتي تضايقني لم اكن في حالة نفسيه تسمح لي الدخول في اي عراك، واجبروني ان اترك الشقة وان اذهب للعيش معها في بيتها ليس من باب الخوف ولكن من باب ليه تعيشي فيها لوحدك وكمان دا ورث لابد ان يقسم لم يسمحو لي ان اعيش حتي في ذكرياتي. فتحت جدتي وخالي دولاب امي وحصلو على كل شئ من دهب وخلافه لم اعلم مصيره حتي الان. عشت اسوء ايام حياتي في بيت جدتي، باعو كل شئ واعطوني منه القليل بحجة ان لايطمع في خطيبي وان اي شئ سأطلبة سيحضرونه لي. لم اجد سوى الهروب وتسريع الزواج وبالفعل حدث ذلك، والحمد لله انه عوضني برجل كان سندا لي، وقف وطالب بحقي بعد مقاضتهم وعندما حصلت عليه لم يده عليه بالعكس وضعه في البنك باسمي. وانا الان ام لطفل لديه سنة.

أضف إجابتك

صورة علم United States
السؤال التالي