أصبحت لا أفرح لقدوم زوجي بسبب نومه في المجلس

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

أصبحت لا أفرح لقدوم زوجي بسبب نومه في المجلس
متزوجة منذ ثلاث سنوات كنت احب زوجي كثييرا وهو يحبني كنا نعيش حياة حب و رومانسية و اهتمام متبادل كان يعمل بعيدا عني في منطقة اخرى و يأتي يومين او ثلاثه في الاسبوع كنا بشكل يومي عندما يكون في منطقة عمله نتحدث مع بعضنا بعض هاتفيا او فيديو ونسأل عن بعضنا بعض و عن ما فعلنا في يومنا و عندما يأتي من منطقة عمله صحيح انه كنت احيانا اتضايق اشعر انه اهم شيء لديه الذهاب لاصدقائه وقضاء الوقت معهم لكن وضعنا جدول بإن اول يوم يأتي هو ان يقضي الوقت معي في اليوم الثاني نذهب لاهله وبعدها يذهب لاصحابه ويقضي وقته الى الفجر معهم وحتى ان بقيا يوم ثالث او كان اجازه يقضي وقته كثييرا مع اصحابه كنت اتضايق واعاتبه وكانت هناك مشاكل بيننا على هذه الموضوع و مشاكل اني احيانا اريد الخروج معه للتنزه ويرفض لكن كان بيننا صحيح مشاكل وعتاب لكن كنا نحب بعضنا ونقدر بعضنا بعض و كنا دائما نعبر لبعضنا بعض عن مدى حبنا و نتغزل في بعضنا بعض و قبل النوم لابد ان نحضن بعضنا بعض قبل ان ننام و نخبر بعضنا البعض بكلمات الحب والغزل كنت اعشقه جدا ومتعلقه فيه كثيييرا و اهيم به عشقا كنت لا اتحمل ان يضايقني بشيء او ان يتضايق مني كان عقلي دائم التفكير به لكن منذ انجبت طفلي الاول وكل شيء تغير اصبحت حياتنا بارده و جافه لم تعد كالسابق مر على ولادتي ٤ شهور قل تواصلنا مع بعضنا بعض اصبح حتى عندما يكون في منطقة عمله لا يتصل مثل السابق و يسأل يرسل احيانا ويسألي عني وعن ابنه واحيانا لايرسل وانا لا ارسل لكن يريد ان ارسل له صورة ابني كل يوم فأرسلها فيعلق عندما بسبب ظروف حصلت معنا عدت بعد ولادتي بعد شهرين وكان زوجي يخبرني منذ السابق منذ قبل ان احمل عندما تنجبين ظفل سأنام في المجلس لن انام معك في نفس الغرفه فانا لا اتحمل ازعاج طفل ،، عدة لبيتي بعد مرور شهرين منذ ولادتي و نام اول لليلة معي جلس طفلي عند الفجر بكى طفلي وكان بكاءه بصوت هاديء فجلست وارضعته وخرجته به خارج الغرفه نام طفلي بعد ٣ ساعات عدت به للغرفه و بعد ساعتين صحى طفلي بكى بصوت هاديء وحملته سريعا وارضعته ونام و زوجي في الليلة الثانيه نام خارج الغرفه و الان مر شهرين منذ عدة لمنزلي ينام خارج الغرفة عندما يأتي من منظقة عمله يجلس معنا احيانا يكون سعيد ويلعب مع طفله ويتحدث معي ويضحك واحيانا اشعر انه يجلس رغما عنه يتمنى لو يخرج لكن يخاف ان اتضايق يحدث بيننا جماع و نستمتع مع بعضنا بعض ويخبرني عن مدى حبه وسعادته بعدها كل من يستحم ويذهب لينام في مكانه انا في غرفة النوم وهو في المجلس اخبرته عدة مرات بأني اشتاق لنومه معي و اريده بجانبي ويقول لي وانا كذلك اشتاق لك لكن يخبرني لا يريد النوم في الغرفه لا يحب ان يصحى ابني ويوقضه من نومه رغم انه ليس لديه حجة فهو طوال الاسبوع ليس عندنا و يأتي في اليومين او الثلاثه ايام وهو ليس عنده عمل لكن يريد ان يشبع نوم حتى يستطيع السهر مع اصحابه في اليوم الثاني و اليوم الثاني ينام ليشبع نوم لانه سيذهب في طريق طويل لمنطقة عمله وحتى عندما يكون موجود ٣ ايام او ٤ ايام لدينا لا يريد ان ينام معنا المشكلة اني اصبحت اشعر احيانا بفتور و برود لم يعد حبي له مثل السابق اشتاق اليه عندما انام واتذكر كيف اننا منذ زواجنا عندما يكون موجود مستحيل ان ينام كل واحد بعيد عن الثاني وانه لابد من ان نحضن بعضنا بعض قبل النوم ودائما نحضن بعضنا بعض لكن الان اصبح بيننا برود وجفاف ليس مثل السابق و احيانا اشعر بإنه اصبح لايهمني و احيانا اشعر بالكراهيه له على اني اسعى احيانا لاسعاده اعمل اجواء رومانسيه وامتعه في الفراش و اطبخ له ما يحب و يكون سعيدا بهذه الاشياء و اعلم انه يحبني ويحترمني لكن يوجد فتور في علاقتنا و برود وقد يكون سببه بعدنا في الفراش عند النوم اول يوم يأتي من عمله عندما يحدث جماع بعدها ينام كل منه في مكان و اليوم الثاني يخرج من النهار لزيارة اهله و في الليل يذهب لاصدقائه ويعود فجرا فأكون انا احيانا قد نمت واحيانا اكون انظف بيتي وارتب ويأتي يجلس معي قليلا ويذهب للنوم واحيانا انجرح انه يأتي متعب يريد النوم فيدخل ولا يعبرني يذهب لفراشه للنوم و في اليوم الثالث يذهب لمنطقة عمله وان لم يذهب يذهب لتقضية وقته مع اصدقائه وان طلبت ان نخرج مع بعضنا بعض يرفض و احيانا بعد الحاح مني يقبل ونخرج ،، لا اعلم كيف اتصرف معه واريد ان عاد للنوم معي يعود من طيب خاطر اعلم ان عاد وهو لا يريد فسيزعجني ما ان يبكي طفلي سيتضجر و ايضا هو يحب ان يشغل التكيف لانه جسمه دائم حار وانا لا احب تشغيل التكيف اخاف على ابننا خاصه الان هذه الفترة الجو بارد ،، انا لا اريد ان نبتعد عن بعضنا بعض اشعر انه بدأت يعتاد على هذه الوضع النوم بعيدا عني و الشيء الثاني انا لا اريد ان اشعر بداخلي بفتور وبرود اتجاهه او احيانا شعور بالكراهيه او شعور يأتيني احيانا انه وجوده وعدمه واحد فأحيانا عندما يكون سيأتي من منطقة عمله اصبحت احيانا اتمنى ان لا يأتي ارى انه لم يعد يهمني احيانا يأتيني هذه الشعور واحيانا لا افرح وهو يفرح انه سيأتي لرؤيتنا حياتنا اصبحت متناقضه كثيرا بين شعور الشوق والحب و بين شعور البرود و الجفاف
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • أخصائية علم النفس والتثقيف الصحي ميساء النحلاوي
    أخصائية علم النفس والتثقيف الصحي ميساء النحلاوي verified_userلا تبالغي في ردة فعلك سيدتي ولا تكوني حساسة للغاية ، فكثير من الرجال يتركون غرفة النوم لزوجتهم وطفلهم وينامون في غرفة ثانية أو في المجلس ، كما يفعل زوجك، في حال عدم وجود غرفة نوم ثانية . زوجك يحبك ويبذل جهده في إرضائك مع أن ظروف عمله صعبة وتبعده كثيرا عن بيته . من الطبيعي أن يحاول الاستفادة من إجازته ، قدر المستطاع ، فيزور أهله ويقضي بعض الوقت مع أصدقائه ليرفه عن نفسه بعد عناء العمل . هذه الحالة لن تستمر طويلا ، فبعد بضعة أشهر ، سينتظم نوم طفلك ولن يستيقظ مرارا في الليل . حافظي على اهتمامك بزوجك ولهفتك عليه عند عودته واتركيه على راحته ينام حيث يشاء ويخرج متى يشاء ليحب العودة إلى بيته ولا يشعر بأنه محاصر وتصرفاته مراقبة. الأب قد لا يشعر بأبوته مثل الأم  بمجرد ولادة طفله ولكنه سيتغير مع الوقت وما أن يبدأ طفلك في التجاوب معه وإظهار فرحه بوالده ، فاصبري عليه وتأكدي أنها مرحلة وتمر ، وحبه لك لن يتأثر فلا تغيري من عاداتك الحلوة معه وحافظي على دفء علاقتكما واستقبليه دائما بحماس وفرح ، ولا تنسي أنه وحيد في عمله يعد الايام ليعود إلى بيته. 
animate
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    المهم في الامر يا عزيزتي ان زوجك يحبك و متعلق بك ، فنومه في غرفه المجلس ليس دليلا علي انه يبتعد عنك ، فهو يفضل الهدوء فقط لا غير ولا يستطيع التعامل مع صوت الطفل ، فاتركيه يفعل ما يريد ولا تزودي الامر حتي لا تصبح مشكله كبيره بينكما ، بل لا تتحدثي عنه بطريقه مباشره واتركيه يرجع من تلقاء نفسه .. وفقك الله في حياتك .

  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول

    السلام عليكم،قال تعالى ( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )  نصيحة لكل من يرغب أن يكتب مشكلته، لا داعي للتفاصيل التي تخرج عن الحياء وتثير حفيظة القراء ، مادام لا تؤثر على المشكله حتى لو لا نعرف بعضنا البعض،  و إذا كان هناك حاجة فيتم مراسلة الدكتورة خاص، والله المستعان 

  • صورة علم Egypt
    صورة علم Egypt
    مجهول

    انتي فاضية معندكيش مشاكل ولا شيء يشغل دماغك

  • صورة علم Jordan
    صورة علم Jordan
    مجهول

    كل الي كتبتي اشياء صغيرة وسطحية حرام تشغلي بالك فيها عادي الي عم يصير ان شاالله بس يكبر البيبي ويستقر بالنومةالامور بترجع زي اول ي قلبي كنت دور البيت كله  وكل يوم نايمة بمكان شكل بالبيت المرحلة هي بدها الصبر والتروي ولا تقولي انك اصبحتي باردة المراة هي من تجذب زوجها 

  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول

    نفسي اعرف من وين جبتي الوقت لتكتبي كل هذه التفاصيل المملة!

  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول

    الامر عادي جدا وكل الازواج مثل زوجك..احمدي الله انا لما يبكي ابني اطلب من زوجتي ان تخرج من غرفة النوم مع ابني وتنام بالمجلس.. وتتركني انام براحتي..الله يحفظها وهي اصلا تسمع كلامي وعن طيب خاطر بل انها تبادر بالخروج من غرفة النوم مع ابني من تلقاء نفسها لتتركني انام براحتي وبدون ازعاج بكاء طفلنا..وبيننا حب واحترام وتقدير بحجم الجبالفلا تكبري الامر ولا تعملي منها مشمله

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ابنتي العزيزه ان معظم الرجال يمرون بتلك المرحله في حياتهم ، لان الرجال لا يشعرون بتحمل مسؤليه الاطفال ، ولا يستطيعون ان يتأقلموا علي ازعاج الصغار او تحمل اصواتهم ، فهم علي طبيعه غير طبيعه الام ، فالام هي التي تتحمل كل الصعاب و تتاٌقلم معها ، فخذي الامر ببساطه اكثر واعلمي ان تلك الامور من الوارد ان تحدث في الكثير من العلاقات الزوجيه .

  • صورة علم France
    صورة علم France
    مجهول

    لم أنهي قراءة رسالتك كلها لأنها طويلة شوية لكن حبيت أنصحك لما تشتكي لحد لا تخبري التفاصيل عن حياتك الزوجية وخاصة ما يحدث بينك وبين زوجك في غرفة النوم عيب عليك يمكنك إيصال الفكرة دون ذكر بعض النقاط وأصلا الفكرة واصلة واصلة لنا فهمنا فلا داعي لذكر تلك الأمور الخاصة فالحياء من الإيمان ... وأظن زوجك لو عَلِم برسالتك هذه لا أظنه يرضى أن تتحدثي عن علاقتكم الخاصة يعني غرفتكم وما يحدث داخلها ... هذا لو رجل غيور على عرضه فاحترميه 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا اختي لا تخلقي مشكله بينك و بين زوجك ولا تبتعدي عنه وليس هناك سبب كاف لذلك ، فمن الواضح ان زوجك يحبك من كل قلبك وانت ايضا تحبيه فاعملي علي تواجد هذا الحب بينكما دائما ، فما يمر به زوجك يمر به الكثير من الرجال فهم لا يستطيعون تحمل ازعاج الصغار و بكائهم مثل الام ، فاعملي علي تغير روتين حياتك وتقربي من زوجك ولا تجعلي تلك المسكله البسيطه تأثر عليكم .

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا