لزيت بذرة الكتان الطبيعي فوائد واستخدامات متعددة، تبدأ باستخدامه في الطهي بمعظم المطابخ العربية والأجنبية، إلى جانب الاستفادة منه في الطب البديل، ليدخل في قائمة الزيوت الطبيعية الضرورية للصحة، كما أنه جيد جداً لبشرتك، وهذه أهم الفوائد التي يعود بها زيت بذرة الكتان على بشرتك وصحتها.
 


الأسئلة ذات علاقة


زيت بذرة الكتان لإخفاء التجاعيد

يعمل زيت بذرة الكتان على محاربة الشيخوخة وعلامات التقدم بالسن
يتميز زيت بذرة الكتان باحتوائه على البروتينات لاسيما الأوميغا 3 حيث تحتاجه البشرة باستمرار وتتكون منه أصلاً، فهو يعيد لها صحتها ويخلصها من التجاعيد وعلامات التقدم بالسن من خلال مساعدتها على إصلاح خلاياها، والتي تنتج عن تعرض البشرة طويلاً لأشعة الشمس، وقد أكَّدت دراسة أجراها قسم التكنولوجيا الزراعية بالتعاون مع قسم التكنولوجيا الغذائية بجامعة هلسنكي بفينلاند في عام 2006 أن زيت بذرة الكتان يحتوي على كميات كبيرة من البروتينات والأحماض الدهنية، كحمض اللينوليك بنسبة 60% وحمض الأوميغا 3 بنسبة كبيرة، والذي يعمل بشكل فعال على إصلاح خلايا البشرة وتخليصها من التجاعيد.
 



زيت بذرة الكتان لعلاج الصدفية

يشفي زيت بذرة الكتان بشرتك من مشاكلها الجلدية كالصدفية
نتيجة للأحماض الدهنية التي يحتويها زيت بذرة الكتان؛ فإنه من العلاجات الطبيعية التي تساعدك على التخلص من الالتهابات الجلدية لا سيما الناجمة عن الصدفية، والتي تعتبر من أكثر المشاكل التي تصيب بشرتك صعوبةً بسبب نقص الأحماض الدهنية وخاصةً حمض الأوميغا 3 في خلاياها، وفي دراسة أجراها مركز علم الوراثة والتغذية والصحة في واشنطن عام 2002 بيَّنت من خلال بعض التجارب السريرية أن حمض الأوميغا 3 له خصائص مضادة للالتهابات، بالتالي فإن الأغذية التي تحتوي هذا الحمض تساهم وبشكل كبير في علاج الأمراض التي تسبب الالتهابات ومنها مرض الصدفية الذي يصيب الجلد.
 

علاج الأكزيما 

زيت بذرة الكتان من الزيوت الطبيعية التي تشفي بشرتك من حب الشباب وآثاره
تُعرف الأكزيما بأعراضها المتمثلة باحمرار البشرة وتقشُّرها وجفافها وغالباً ما يترافق ذلك مع حكة مزعجة، حيث تصيب البشرة نتيجة استخدام مستحضرات التجميل غير الصحية، أو كردِّ فعل تحسسي عند تناول بعض الأطعمة أو المواد الكيميائية، ويمكنك سيدتي أن تعالجي هذه المشكلة من خلال الأطعمة الغذائية لا سيما زيت بذر الكتان، حيث يحتوي نسبة عالية من الأحماض الدهنية التي تساهم في تحسين صحة بشرتك، من خلال تحويلها في بشرتك إلى هرمونات البروستاجلاندين المساهمة في منح بشرتك النعومة والرطوبة وتخليصها من الأكزيما وأعراضها المؤلمة، وقد أجرى مركز أبحاث الخيول التابع لجامعة غويلف (University of Guelph) في كندا بالتعاون مع كلية العلوم البيطرية في جامعة ميلبورن (University of Melbourne) في أستراليا عام 2002 دراسة تجريبية على ستة خيول مصابة بالأكزيما توصلوا من خلالها إلى أن زيت بذرة الكتان خفَّف مستوى إصابتها بالأكزيما خلال 42 يوماً فقط، وكان عاملاً فعالاً ومكافحاً لنوع من الطفيليات الناقلة للأكزيما ويدعى كوليكوادس إس بي (Culicoides Sp).
 

يرطب زيت بذرة الكتان البشرة

يخلص زيت بذرة الكتان بشرتكِ من الجفاف ويمنحها الرطوبة اللازمة
يعتبر زيت بذرة الكتان من المرطبات الطبيعية لبشرتكِ لاسيما في فصل الشتاء، حيث يمنحها الرطوبة والليونة نتيجة احتوائه على نسبة عالية من الأحماض الدهنية التي تشكل السبب المباشر لتخليص بشرتك من الجفاف ومنحها الملمس الناعم، وقد أكَّدت الطبيبة الهندية روشالي أنغشيكار في مقال لها أن زيت بذرة الكتان يدخل في تركيب بعض مستحضرات العناية  بالبشرة كونه يحتوي خصائص ترطب البشرة على نحو سلس، وبشكل خاص الأحماض الدهنية المساهمة في تخليص طبقات البشرة العليا من الجفاف ومشاكلها المتعددة من خلال تطبيقه موضعياً.

علاج حساسية الجلد

يقلِّل زيت بذرة الكتان من تهيُّج بشرتكِ واحمرارها
لا داعي للقلق عند تعرض بشرتكِ لحالات من الاحمرار والتحسُّس عند وجود زيت بذرة الكتان في منزلكِ، فهو من الزيوت الطبيعية ذات التأثير الكبيرعلى البشرة، يمنحكِ العناية الكاملة ويخلصكِ من جميع مشاكل بشرتكِ، ففي دراسة أجراها قسم طب العيون وأمراض الحنجرة والأمراض الجلدية بالتعاون مع قسم طب الأطفال في كلية الطب الكوري بجامعة دونغوك (Dongguk University) في 19كانون الثاني عام 2017 بتطبيق  عدة اختبارات على مجموعة فئران تعاني من التهاب وحساسية مفرطة بالجلد، حيث تم وضع زيت بذرة الكتان على مناطق الالتهاب، ثم تبيَّن لاحقاً أنه فعال في تقليل أعراض التهاب الجلد كالاحمرار والحساسية الشديدة والحكة، كما أكَّد ملخص دراسة أخرى أجراها معهد الكيمياء الحيوية والبيولوجيا الجزيئية في كلية الطب بجامعة هاينريش هاين دوسلدورف في ألمانيا عام 2011 أن تطبيق زيت بذرة الكتان لمدة 12 أسبوع على البشرة يمنحها نعومة شديدة ويخفف حساسية الجلد وتهيجه.
 

محاربة سرطان الجلد

يحمي زيت بذرة الكتان بشرتك من الأشعة فوق البنفسجية وآثارها
لعل زيت بذرة الكتان يتصدر مكانة لا بأس بها في علاج أمراض مختلفة نتيجةً لما يحتويه من بروتينات وفيتامينات وأحماض دهنية بنسبة عالية، حيث يمكنكِ اليوم إدراجه في قائمة الأطعمة الغذائية التي تتناولينها يومياً، هذا يفيد بشكل كبير في الوقاية من أمراض مختلفة لاسيما مرض السرطان، فإلى جانب قدرته على محاربة أعراض سرطان الثدي يعمل وبفعالية على حماية بشرتكِ من أعراض مرض سرطان الجلد، وقد أكَّدت دراسة أجراها قسم علم الأحياء والسرطان بالتعاون مع قسم علم الأمراض في كلية الطب بجامعة ويك فوريست بولاية كارولينا الشمالية في الولايات المتحدة الأمريكية عام 2009 أن الزيوت التي تحتوي على حمض أوميغا 3 تساهم وبشكل كبير في تخفيف أعراض السرطان ومحاربته.

في النهاية.. أثبت زيت بذرة الكتان من خلال دراسات متعددة أنه من الزيوت الطبيعية الفعالة في علاج الكثير من الأمراض الصحية إلى جانب فوائده الكثيرة للبشرة، وقد دعمه في ذلك احتواؤه على الأحماض الدهنية؛ لذا نرجو منك عزيزتي أن تتخذي منه سلاحاً فعالاً في محاربة مشاكل بشرتكِ والتخلص منها كلياً.