الجدول الصيني للحمل 2021 لمعرفة نوع الجنين

كل ما تريدين معرفته عن جدول الحمل الصيني لتحديد جنس المولود 2021، طريقة استخدام الجدول الصيني للحمل لمعرفة نوع الجنين، وهل نتائج جدول الحمل الصيني مضمونة؟

الجدول الصيني للحمل 2021 لمعرفة نوع الجنين

الجدول الصيني للحمل 2021 لمعرفة نوع الجنين

في هذه المقالة عن جدول الحمل الصيني سنقوم بتوضيح طريقة تحديد جنس المولود حسب الجدول الصيني لعام 2021 كما سنتحدث عن دقة هذه الحسابات لتحديد جنس المولود وتفاصيل منوعة حول جدول الحمل الصيني وسنقوم بالحديث عن أصل هذا الجدول الصيني ومدى دقته وفعاليته ثم نذكر في المقالة مجموعة من الطرق العلمية والطبية التي يمكن من خلالها تحديد جنس الجنين بشكل أقرب للدقة والصحة.

لشرح الجدول الصيني للحمل وكيفية استخدام جدول الحمل الصيني وقراءة المعطيات الموجودة فيه لتحديد جنس المولود يجب اتباع الخطوات التالية: [1]

  1. اختاري عمرك عند التلقيح والحمل من صف النطاق الزمني لعمر الأم.
  2. اختاري الشهر الذي حدث فيه التلقيح والحمل أو الشهر الذي سيحدث فيه التلقيح، حيث يستخدم البعض جدول الحمل الصيني قبل حدوث الحمل لتحديد الوقت الأنسب للحمل بذكر أو أنثى.
  3. تحققي من نقطة تقاطع النطاق الزمني لعمر الأم مع شهر التلقيح والحمل لتحصلي على النتيجة ذكر أم أنثى.
  4. استخدمي الجدول الصيني للحمل 2021 المرفق في الصورة في الفقرة القادمة.

بالاعتماد على الجدول الموضح أمامكم في هذه المقالة يمكن تحديد جنس المولود حسب الجدول الصيني للحمل لعام 2021 حيث يمثل العمود الموجود على اليمين عمر الأم من 18 عاماً وحتى 45 عاماً ويجب اختيار عمر الأم عند التلقيح والحمل، والحقل الأفقي في الأعلى يمثل الوقت الذي تم فيه الحمل بالأشهر الميلادية.
لتحديد جنس المولود يتم تتبع تقاطع عمر الأم عند الحلم مع الشهر الذي حدث فيه الحمل للوصول إلى مربع يحمل دلالة جنس المولود المتوقع حسب الجدول الصيني للحمل المعدل للتقويم الميلادي.
على سبيل المثال، إذا افترضنا أن عمر الأم 22سنة وأن الحمل قد حصل خلال الشهر السابع، هذا يعني أن المولود أنثى.

جدول الحمل الصيني 2021 لمعرفة جنس الجنين

يعود استخدام جدول الحمل الصيني إلى ما يقرب من 700 عام عندما تم اكتشاف تقويم للتنبؤ بالجنس في مقبرة صينية ملكية ويقوم على إدخال تاريخ ميلاد المرأة وتاريخ الحمل، حيث يتم تحويل الأرقام إلى عمر الأم القمري عندما حملت والتاريخ القمري للحمل ثم يخبرنا سواء تقاطع عمر الأم مع تاريخ التلقيح إن كان الجنين ذكرا أم أنثى. [2]
يعتقد ممارسو علم التنجيم الصيني بأن هذا الجدول مفيد حقاً في تحديد جنس المولود كما أنه يساعد في اختيار جنس المولود من خلال عمر الأم وتحديد موعد حدوث الحمل ولكن هل هذا الأمر صحيح من الناحية العلمية؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذه المقالة.

بدء استخدام جدول الحمل الصيني

هنالك العديد من طرق التنبؤ بجنس المولود التي تعود لمرجعيات تاريخية موروثة لا تمت للعلم والطب بأي صلة مثل فحص الرغبة الشديدة في الحمل إن كانت المرأة الحامل تشتهي الحلويات فهذا يشير لحملها بأنثى وإن كانت تشتهي الموالح والحمضيات فجنس المولود يكون ذكراً أو تأرجح حلقة على خيط فوق بطنك ذهابًا وإيابًا للفتيات في دوائر للأولاد.
وحول جدول الحمل الصيني فتقول الأساطير الصينية أنه كان معتمداً لدى الأسر الإمبراطورية في عهد أسرة تشينغ لاختيار جنس المولود وتحديد المواعيد المفترض حدوث الحمل فيها لزيادة عدد الأبناء الذكور في الأسرة الحاكمة. [3]

هل يعطي جدول الحمل الصيني نتائج دقيقة؟! يبالغ البعض بنتائج جدول الحمل الصيني لمعرفة جنس المولود ويدّعون أن نسبة دقة جدول الحمل الصيني تتحاوز تتجاوز 90%، إلا أنه ومن الناحية العلمية والطبية فلا صحة لما يحمله هذا الجدول من معلومات وتوقعات لأن جنس المولود يعتمد على الكروموسوم الجنسي الذي يكون محمولاً على الحيوان المنوي. [4]
هذه الطريقة وغيرها من الطرق الشعبية لا تستند لأي مرجعية علمية أو طبية موثوقة ونسبة نجاح التوقع لا علاقة لها بصحة الطريقة من الناحية الطبية والعلمية، في المقابل فإن هنالك طرق مضمونة لمعرفة جنس المولود وتبنى على أساس طبي وهذا ما سنتحدث عنه الآن!

هنالك عدة طرق وأساليب طبية يمكن من خلالها تحديد ومعرفة جنس المولود ولكن الفكرة أن الطرق العلمية هي التي تكون نسبة الدقة فيها أعلى ولكن في نفس الوقت لا يمكن جزم جنس المولود بنسبة 100% بسبب احتمال حدوث خطأ في الفحص أو الاجراء الطبي المرافق للفحص او أن وضعية الجنين لا تساعد على تحديد جنسه ما يتطلب إعادة الفحص في وقت لاحق، أما عن أكثر الطرق دقة في تحديد جنس الجنين بالاستناد للعلم والطب هي: [5]

  • اختيار نوع الجنين في التلقيح الصناعي: يمكن من خلال اجراء الاخصاب في المختبر تحديد جنس المولود في عملية التلقيح الاصطناعي.
  • اختبار ما قبل الولادة: يقوم اختبار ما قبل الولادة غير الجراحي (NIPT) على التحقق من حالات الكروموسومات مثل متلازمة داون. ويمكن عمل هذا الاختبار من الأسبوع العاشر من الحمل. ويتم الفحص بإرسال عينة من الدم إلى المختبر لتحليلها والتأكد من الحمض النووي للجنين وأيضاً يتم تحديد جنس الجنين بدقة عالية.
  • أخذ عينة من خلايا المشيمة: يقوم الطبيب بإجراء هذا الاختبار للتأكد من إصابة الجنين بمتلازمة داون ويتم إجراؤه في الأسبوع العاشر من الحم حيث يحمل هذا الاختبار معلومات جينية عن جنس المولود.
  • فحص السائل الأمنيوسي: يساعد فحص السائل الأمنيوسي على تشخيص الأمراض ومشاكل النمو التي قد يعاني منها الجنين ويحدد التشوهات والمشاكل الوراثية وغيرها وفي نفس الاختبار يتم تحديد جنس المولود بطريقة علمية وصحية من خلال الموجات فوق الصوتية التي تستخدم في هذا الاختبار.
  • الموجات فوق الصوتية: يعتبر اختبار الموجات فوق الصوتية من الاختبارات الروتينية والتقليدية التي تتم قبل الولادة، حيث أن هذا الاختبار يعطي صورة للطفل ويعطي معلومات حول نمو الطفل وصحته وجنسه أيضاً، وعادةً يتم تحديد جنس المولود في الأسبوع الرابع عشر تقريباً. ولكن قد يحدث بعض المشاكل أثناء اجراء اختبار الموجات فوق الصوتية كتموضع الطفل بشكل محرج ويجعل رؤية الأعضاء التناسلية لديه غير واضح.
  • مجموعات الاختبار في المنزل: حيث يتم أخذ عينه من الدم وارسالها إلى المختبر ويقوم المختبر بتحديد كروموسوم الذكر في الحمض النووي للجنين ليحدد جنس الجنين إن كان ذكراً أم أنثى.

المصادر و المراجعadd