يعتبر كبار السن أكثر عرضة للإصابة بـنقص فيتامين د، إلا أنه يمكن للأفراد أن يعانوا منه في أي مرحلة عمرية، منذ الطفولة، مرورًا بالشباب، وحتى الشيخوخة؛ وذلك بسبب العوامل الوراثية، وقلة التعرض لأشعة الشمس، والتقصير في تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د، بالإضافة إلى تناول الأدوية الخاصة بعلاج الصرع.


الأسئلة ذات علاقة


أعراض نقص فيتامين د الشديد

تتمثل أعراض نقص فيتامين د الشديد بما يلي:
- آلام العضلات.
- آلام المفاصل.
- الإصابة بترقق العظام، وهذه العلامة من أهم أعراض نقص فيتامين د الشديد.
- الأوجاع المزمنة في بعض أجزاء الجسم.
- الشعور المستمر بالتعب والإرهاق.
- الشعور بالخمول.
- الإصابة بأمراض المناعة الذاتية، وهذا العرض من أكثر أعراض نقص فيتامين د الشديد شيوعًا.
- تساقط الشعر.
- الإصابة بأمراض القلب.
- حدة الإصابة بأمراض القلب مع مرور الزمن، وهذه العلامة من أهم أعراض نقص فيتامين د الشديد.
- الإصابة بالضعف الجنسي.


أعراض نقص فيتامين د النفسية

تتعدد أعراض نقص فيتامين د النفسية، ومن أهمها ما يلي:
- سوء الحالة المزاجية.
- الإصابة بأي نوع من الاضطرابات النفسية.
- الإصابة بالخوف والقلق إزاء أمور وأشياء مختلفة.
- سرعة الاستفزاز جراء الأشخاص والمواقف اليومية المختلفة.
- الإصابة بالاكتئاب، وهذه العلامة تعد من أهم أعراض نقص فيتامين د النفسية.
- عدم تحسن الحالة النفسية للمريض بالاكتئاب رغم تناوله مضادات الاكتئاب.
- الشعور بانخفاض الحافز النفسي.
- المعاناة من الارتباك بشكل متكرر.
- المعاناة من اضطرابات النوم.
- الإصابة بالأرق، وهذه العلامة تعد من أهم أعراض نقص فيتامين د النفسية.
- الإصابة باضطرابات الذاكرة.
- انخفاض القدرة على التركيز.

أعراض نقص فيتامين د الحاد عند النساء

يمكن توضيح أعراض نقص فيتامين د الحاد عند النساء بأنها عبارة عن أعراض نقص فيتامين د التي ذكرناها سابقًا، سواء الجسدية أو النفسية، ويمكن تخصيص بعض الأعراض على أنها أعراض نقص فيتامين د الحاد عند النساء، إذ تكون هي الأكثر ظهورًا لدى النساء.
ومن أهم أعراض نقص فيتامين دال الشديد عند النساء ما يلي:
- آلام العضلات.
- آلام المفاصل والعظام.
- الإصابة بهشاشة العظام.
- الشعور المستمر بالتعب والإرهاق، وهذا العرض يعد واحدًا من أهم أعراض نقص فيتامين د الحاد عند النساء.
- تساقط الشعر.
- الإصابة الحادة بأمراض القلب، لا سيما ارتفاع ضغط الدم الذي يعد أحد أهم أعراض نقص فيتامين دال الشديد عند النساء.
ويضاف إلى ما سبق من أعراض نقص فيتامين دال الشديد عند النساء الأعراض التالية:
- آلام الظهر.
- التهابات الجهاز التنفسي.
- الإصابة بالعقم غير المبرر.
- اضطراب الحالة المزاجية.

مضاعفات نقص فيتامين د

نقص فيتامين د يسبب ضعفًا في العضلات ورقةً في العظام كما أن نقص فيتامين د يسبب الإصابة بهشاشة العظام، في حين أن هشاشة العظام الناتجة عن نقص فيتامين د عند الأطفال تؤدي إلى حدوث التشوهات الخلقية في عظامهم.
من ناحية أخرى فإن نقص فيتامين د يسبب التهاب المفاصل الروماتويدي، التصلب اللويحي، الإصابات الفيروسية، وكذلك فإن نقص فيتامين د يسبب الاكتئاب، الأرق، اضطرابات الذاكرة، وانفصام الشخصية.

علاج نقص فيتامين د

يتمثل علاج نقص فيتامين د بعدة طرق ووسائل، ومن أهمها ما يلي:
- تعرض الجسم لأشعة الشمس، وهذه تعدأهم خطوة من خطوات علاج نقص فيتامين د.
- تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د في تركيبها، بما في ذلك صفار البيض، الكبد، الأسماك، البرتقال، والقشطة.
- الحفاظ على الوزن المثالي للجسم.
- الالتزام بممارسة الرياضة يوميًا ولمدة لا تقل عن ساعة.
- تناول عقاقير فيتامين د كمكملات غذائية.
- تفريغ حقن فيتامين د في الوريد.
وتجدر الإشارة إلى أن علاج نقص فيتامين د يختلف لدى الأشخاص الذين يعانون الاضطرابات الأيضية، إذ أن لعلاجهم خصوصيته بناءً على تشخيص الحالة المرضية ومعرفة ما يناسبها من أنواع العلاج.
كما تجدر الإشارة إلى ضرورة الحرص على إمداد الجسم بفيتامين د خلال فترة الشتاء، حيث يقل تعرض الجسم لأشعة الشمس، وبالتالي تزداد فرص نقص فيتامين د في الجسم.

أعراض نقص فيتامين د عند الرجال

تتعدد أعراض نقص فيتامين د عند الرجال، ومن أهمها ما يلي:
- كثرة الإصابة بالصداع.
- آلام العضلات.
- آلام المفاصل.
- الإصابة برقة وهشاشة العظام.
- زيادة ظهور عظام الجبين عند الرجال، وهذه العلامة من أهم أعراض نقص فيتامين د عند الرجال.
- زيادة التعرق، لا سيما في منطقة الرأس.
- زيادة ظهور عظام الصدر عند الرجال، وهذه العلامة من أهم أعراض نقص فيتامين د عند الرجال.
- زيادة عرض عظام الساعد عند الرجال.
- انحناء القدمين عند الرجال هو من أهم أعراض نقص فيتامين د عند الرجال.
- صعوبة الحركة.
- الشعور المستمر بالتعب والإرهاق.
- الإصابة بأمراض المعدة.
- الغصابة بأمراض الأمعاء.
- الإصابة بأمراض المناعة الذاتية.
- زيادة الوزن غير المبررة.

وفي النهاية ننصحكم بأن تحرصوا على التعرض لأشعة الشمس مباشرةً، والالتزام بممارسة الرياضة والنظام الغذائي الصحي والمتوازن والغني بفيتامين د؛ للوقاية من نقص فيتامين د في الجسم، مع ضرورة إجراء الفحوصات الطبية بشكل دوري للاطمئنان على وجود فيتامين د بنسبته الطبيعية في أجسامكم.