المشاكل الجنسية عند الرجال شائعة جداً وتؤثر على الصحة بشكل عام، ويمكن علاج العديد من المشاكل المتعلقة بالصحة الجنسية، لذلك من المهم أن يناقش الرجل هذه القضايا مع الطبيب.. والأهم معرفة أسباب المشاكل الجنسية عند الرجل، حيث تشمل أنواع الاختلال الوظيفي الجنسي الاضطرابات التي تنطوي على الرغبة الجنسية أو الرغبة الجنسية بحد ذاتها، كذلك الانتصاب والقذف والنشوة الجنسية.. (سيتم وصفها بشكل منفصل خلال المقال)، ولكن يجب أن تعرف أن بعض الحالات الطبية، يمكن أن تؤثر على اثنين أو أكثر من الاضطرابات الجنسية في نفس الوقت.


الأسئلة ذات علاقة


العجز الجنسي عند الرجال

ما هي أنواع العجز الجنسي لدى الرجال؟
العجز الجنسي هو عدم القدرة على إقامة علاقة جنسية مُرضية، هذا التعريف يعتمد على تفسير كل شخص لما يراه مُرضياً، بشكل عام يمكن أن يؤثر العجز الجنسي على نوعية الحياة كما ذكرنا، والأهم من ذلك يمكن أن يكون العَرض الأول لمشكلة طبية أو نفسية أخرى، لذا يجب أخذ أي شكوى جنسية على محمل الجد وتقييمها.

كيف يتم تشخيص العجز الجنسي لدى الرجال؟
يبدأ تقييم العجز الجنسي مع التاريخ الطبي والجنسي والنفسي المفصل، متبوعاً بفحص جسدي شامل، حيث يجب عدم التغاضي عن الخطوة الثانية؛ لأن الاختلال الوظيفي الجنسي يمكن أن يكون له العديد من الأسباب، في بعض الأحيان يمكن أن تساهم شريكة المريض في التقييم ويمكنها أيضاً تقديم معلومات مفيدة، كما يتم الحصول على تاريخ طبي ونفسي وجنسي مفصل أثناء المقابلة مع الطبيب، وبعض الأسئلة التي يتم طرحها يمكن أن تكون حميمة وقد تسبب لك الشعور بالخجل في الإجابة بشكل كامل، إلا أنك من الضروري أن تعطي المعلومات المناسبة، على الرغم من أنه من المفهوم أن الأمر قد يستغرق بعض الوقت حتى يكون مريحاً في التحدث حوله.

بعض الأسئلة التي يمكن أن يسألها الطبيب:
- قد تتعلق بتواتر العلاقات الجنسية، أو التوجه الجنسي. 
- إذا كان تواتر أو جودة العلاقات الجنسية مُرضية بالنسبة لك.
- عدد شركائك الجنسيين (هل أنت متزوج وفيما إذا أقمت علاقات خارج الزواج).
- سوف يستفسر الطبيب أيضاً عن الشكاوى غير الجنسية.
يتم إجراء الفحص البدني الكامل بما في ذلك فحص شامل للأعضاء التناسلية الخارجية (القضيب وكيس الصفن والعجان)، وواحدة من الاختبارات الممكنة هي اختبار لتقييم الانتصاب الليلي، قد يطلب طبيبك إجراء اختبارات لوظيفة الأوعية الدموية للقضيب أيضاً أو بعض اختبارات الجهاز العصبي؛ للمساعدة في التمييز بين الأسباب المحتملة للخلل الوظيفي الجنسي.
 

ما هو علاج العجز الجنسي عند الرجال؟
تعتمد خطة العلاج بشكل كبير على السبب الدقيق للمشكلة الجنسية، إذا كان السبب سيكولوجياً.. يمكن أن يساعدك طبيب نفسي، وفي كثير من الأحيان العلاج السلوكي المعرفي هو العلاج المستخدم، في بعض الأحيان يشمل العلاج تقديم استشارة مختصة للأزواج، إذا كان سبب الرغبة الجنسية المتناقصة هو تناول الأدوية، فإن هناك أدوية بديلة دون آثار جانبية تؤثر على القدرة جنسية، بالنسبة لمرضى آخرين قد يقترح الطبيب الاستبدال بأدوية أخرى، بالتالي تحدث إلى طبيبك عن أي تغيرات في الرغبة الجنسية لديك.
 


انخفاض الرغبة الجنسية عند الرجل

ما هو انخفاض الرغبة الجنسية عند الرجل؟
عندما تكون الرغبة الجنسية قليلة أو غائبة، كما يختلف التعريف وفقاً لمستوى رضا المريض عن رغبته الجنسية، في بعض الحالات يمكن أن يتحقق الطبيب فيما يعتبره بعض الرجال النشاط الجنسي الشحيح، إذ أن مشاكل الرغبة الجنسية تؤثر على نسبة قليلة من الرجال، فالغريزة الجنسية هي في الأساس ظاهرة هرمونية ودماغية، وتتطلب الرغبة الجنسية عند الرجل؛ مستويات طبيعية من هرمون التستوستيرون (هرمون الذكورة) في الدم، وجاذبية لدى الشريكة.

ما هي أعراض انخفاض الرغبة الجنسية؟
الشخص الذي يفتقر إلى الرغبة الجنسية لن يرغب في بدء العلاقة الجنسية مع زوجته، إذا بدأ الفعل يمكن أن يؤدي انخفاض الرغبة الجنسية إلى عدم القدرة على الوصول إلى الانتصاب أيضاً، إذا كان المريض يعاني من ضعف الانتصاب دون أي أعراض جنسية سابقة، فإن السبب هو على الأرجح نفسي والمشكلة ليست في الانتصاب، من المهم كذلك تحديد ما إذا كان انخفاض الرغبة الجنسية أمراً جديداً في البداية أو إذا كان الرجل يشعر بها دائماً.
ما أسباب انخفاض الدافع الجنسي عند الرجل؟

تم تحديد العديد من الأسباب، التي تسهم في الحد من الرغبة الجنسية وتشمل:
1- بعض الأدوية.
2- إدمان الكحول.
3- الكآبة.
4- الإعياء والتعب.
5- الاضطراب الجنسي (نقص أو عدم وجود رغبة لممارسة الجنس) (Hypoactive sexual desire disorder).
6- العقاقير الترويحية (المخدرات- التدخين).
7- مشاكل العلاقة الزوجية.
8- اختلال وظيفي جنسي آخر (الخوف من الإذلال).
9- اضطراب النفور الجنسي ويشمل النفور الشديد أو المتكرر، وتجنب الاتصال الجنسي مع الشريكة (Sexual Aversion Disorder). 
10- مرض جهازي مثل: ارتفاع ضغط الدم، أو أمراض جهازية كالأنفلونزا، والتي تؤثر على الجسم بأكمله.
11- نقص التستوستيرون (متلازمة نقص التستوستيرون، المعروفة أيضا باسم قصور الغدد التناسلية المتأخر، وهو متلازمة سريرية وبيوكيميائية يمكن أن تحدث للرجال بالترافق مع تقدم العمر).
12- التوتر والقلق.
13- قلة الوقت وضغط العمل.
14- التعرض للاعتداء الجنسي في الطفولة.
15- مشاكل هرمونية مثل: فرط أوقصور نشاط الغدة الدرقية.

ما هي عوامل الخطر لانخفاض الرغبة الجنسية؟
عوامل الخطر لانخفاض الرغبة الجنسية لدى الرجال تشمل:
1- استهلاك الكحول.
2- سوء التغذية.
3- التدخين.
4- استهلاك المخدرات
5- حالات تتطلب علاجاً يقلل من هرمون التستوستيرون والاكتئاب والتضخم البروستاتي الحميد (BPH) والألم وسرطان البروستاتا.
 

مشكلة الانتصاب

ما هو ضعف الانتصاب (الضعف الجنسي)؟ وما الذي يسببه؟
ضعف الانتصاب (Erectile dysfunction) هو عدم القدرة على حدوث أو الحفاظ على انتصاب يرضيك، كما يختلف انتشار ضعف الانتصاب وفقا لعمر المريض، حوالي نسبة 16٪ من الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 50 و 59 سنة سيعانون من ضعف الانتصاب، ونسبة 44٪ من الذين تتراوح أعمارهم بين 70 و 75 سنة سيعانون أيضاً.
هناك ثلاثة أنواع من الانتصاب: تلك الناجمة عن التحفيز اللمسي، وتلك التي يسببها التحفيز الذهني، كذلك التي يمر بها الرجال أثناء النوم، حيث يمكن أن يكون هذا التصنيف مهماً؛ عندما لا يتم تحديد سبب ضعف الانتصاب، فمن أجل الحصول على الانتصاب؛ يحتاج الرجل إلى المنبهات، وتدفق الدم من الشرايين حيث لديه عروق قادرة على تثبيت الدم في مكانه، بالتالي كل من خطوات هذا النظام يمكن أن تسبب في جعل الانتصاب عملية معقدة التحقق.

ما هي أعراض ضعف الانتصاب؟
عدم قدرة القضيب على اكتساب أو الحفاظ على انتصاب يرضيك، من المهم أن تحدد للطبيب سرعة البدء، كذلك وجود الانتصاب الليلي، وإذا كان يمكنك تحقيق جودة الانتصاب إلا أنه لا يمكنك الحفاظ عليه، حيث يمكن الحكم على جودة الانتصاب وفقاً للصلابة والوظيفة (هل القضيب منتصب بما فيه الكفاية للسماح بالاختراق المهبلي؟)، كما يشير ضعف الانتصاب الذي يظهر فجأة من دون تاريخ سابق للخلل الجنسي؛ إلى وجود سبب نفسي، ما لم تكن هناك جراحة سابقة أو أذية في الأعضاء التناسلية، كذلك يشير فقدان الانتصاب الليلي إلى وجود سبب عصبي أو وعائي (شرياني)، أخيراً عندما لا يكون الانتصاب مستمراً أو لا تستطيع المحافظة على انتصاب سليم؛ فقد يكون ذلك ناتجاً عن سبب نفسي أو مشكلة في الشرايين.. بالتالي تحدث إلى طبيبك إذا كنت قد لاحظت أي من هذه المشاكل في وظيفة الانتصاب.

ما الذي يسبب ضعف الانتصاب؟

هناك العديد من الأسباب المحتملة لضعف الانتصاب، حيث تشمل الأسباب العصبية ما يلي:
1- الإجهاد.
2- مشاكل في الحبل الشوكي أو إصابة في الظهر.
3- التصلب المتعدد (Multiple sclerosis)، وهي استجابة مناعية غير طبيعية في الجسم.
4- مرض عقلي (عته).
5- صدمة الحوض (إصابات منطقة الحوض).
6- عملية جراحية في البروستات (حتى مع جراحات تجنيب الأعصاب يمكن أن تستغرق فترة تصل إلى 24 شهراً لاستعادة الوظيفة الجنسية العادية بعد العملية).
7- الانتصاب المستمر (Priapism)، ويحدث بدون تحفيز جنسي وقد يستمر لساعات، عادة ما يكون هذا الإمساك مؤلماً، على الرغم من أن القسوة هي حالة غير شائعة بشكل عام، إلا أنها تحدث عادة للأشخاص الذين يعانون من فقر الدم المنجلي.
8- أورام الجهاز العصبي.
9- الصرع. 
10- الاعتلال العصبي المرافق لمرض السكري (Diabetic neuropathy).

تشمل الأسباب الوعائية لمشكلة الانتصاب ما يلي:
1- الناسور الشرياني الوريدي (Arteriovenous fistula) وهو اتصال غير طبيعي أو ممر بين الشريان والوريد، قد يكون خلقياً، أو جراحياً مثل نتيجة معالجات غسيل الكلى.  
2- داء السكري.
3- تصلب الشرايين.
4- تشوه خلقي.

تشمل الأسباب الهرمونية لمشكلة الانتصاب:
1- مستوى منخفض من هرمون التستوستيرون في الدم (يمكن للمريض أن يحقق الانتصاب ولكنه لن يكون دائمًا ما يكفي لتغلغل المهبل).
2- فرط برولاكتين الدم (Hyperprolactinemia).
3- فرط نشاط الغدة الدرقية.
4- قصور الغدة الدرقية.
5- داء كوشينغ (Cushing)، ورم حميد في الغدة النخامية، يحفز إنتاج وإطلاق الكورتيزول وهو هرمون التوتر. 
6- مرض أديسون (Addison)، اضطراب لا تنتج فيه الغدد الكظرية ما يكفي من هرمونات الكورتيزول والألدوستيرون، بالتالي تهاجم الخلايا المناعية الجسم.

تشمل الأسباب الدوائية:
1- مضادات الاكتئاب (Antidepressants).. مثل: (SSRIs).
2- السبيرونولاكتون (Spironolactone)، الموجودة في تركيب بعض أدوية القلب والكبد والكلى.
3- المثبطات (Sympathetic blockers) (clonidine- guanethidine -methyldopa)، الموجودة في أدوية معالجة انخفاض ضغط الدم.
4- مدرات البول الثيازيدية (Thiazide diuretics).
5- الكيتوكونازول (Ketoconazole)، مضاد فطريات.
6- سيميتيدين (Cimetidine)، مضاد حموضة المعدة.

تشمل أسباب ضعف القضيب أيضاً:
• مرض بيروني (Peyronie's disease)،
يمكن لمعظم الرجال الذين يعانون من مرض البايروني ممارسة الجنس، لكن بالنسبة للبعض يمكن أن يكون مؤلماً مما يسبب ضعف الانتصاب.
تشمل الأسباب النفسية لمشكلة الانتصاب ما يلي:
1- فقدان الشعور تجاه شريكة الحياة أو الزوجة.
2- ضغط عصبي.
3- الخوف من عدم الأداء، بالتالي المذلة والإهانة من قبل الزوجة.

تشمل الأسباب الوظيفية:
• يكون ركوب الدراجة مثلاً مزعج للأعصاب وأنسجة القضيب.

ما هي مخاطر وآثار مشكلة الانتصاب؟
1- بدانة.
2- تدخين.
3- داء السكري.
4- ضغط دم مرتفع.
5- دهون عالية.
6- أمراض القلب والأوعية الدموية.
7- استخدام الدواء.
8- توقف التنفس أثناء النوم.
9- مرض بيروني.
10- سرطان البروستاتا.

ما هو علاج ضعف الانتصاب؟
هناك العديد من الخيارات للرجال الذين يعانون من مشاكل في الانتصاب، قبل اقتراح المساعدة الدوائية، قد يقترح الطبيب تغييراً في عادات وأسلوب الحياة، نظراً لأن العديد من أسباب ضعف الانتصاب هي الاضطرابات التي يكون لتغيير نمط الحياة تأثيراً إيجابياً عليها، يمكن أن تكون معالجة هذه المشكلات مفيدة:
1- ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
2- اتباع نظام غذائي صحي.
3- الإقلاع عن التدخين.
4- الحد من استهلاك الكحول يكون له تأثير على وظيفة الانتصاب.
5- يمكن أن تتضمن تغييرات نمط الحياة أيضاً، استخدام مقعد دراجة أكثر ملاءمة للأعضاء التناسلية.
كما أن هناك العديد من العلاجات الجراحية وغير الجراحية المتاحة لعلاج ضعف الانتصاب.
 

القذف المبكر

ما هو القذف المبكر وأنواعه؟
هو الأكثر شيوعا من اضطرابات القذف، ما يقرب من نسبة 20 ٪ إلى 30 ٪ من الرجال لديهم سرعة في القذف، وهناك ثلاثة أنواع مختلفة من القذف المبكر:
1- القذف المبكر: بعد الحد الأدنى من الإثارة الجنسية أو عدم التحفيز البدني، سوف يكون القذف المبكر فقط بعد حوالي دقيقة أو أقل من الوقت داخل المهبل.
2- القذف المتخلف: بعد تأخير طويل من التحفيز البدني، كتأخير طويل من الوقت داخل المهبل، يصل بك إلى النقطة حيث لن تكون راضياً عن العلاقة الجنسية.
3- القذف إلى الوراء: هو هزة الجماع دون القذف، وتسمى أيضا القذف "الجاف"، بالتالي لا تخرج المني من مجرى البول، ويمكن أن تتدفق إلى المثانة بدلا من ذلك أو لا يتم إنتاجها على الإطلاق، بعد العملية الجنسية سيلاحظ المرضى وجود السائل المنوي في البول الأول بعد الجماع.

ما الذي يسبب القذف المبكر؟
1- قد يكون سبب سرعة القذف؛ التكييف السلبي وفرط الحساسية عند القضيب. 
2- قد يكون القذف المتخلف؛ علامة مبكرة لمرض السكري أو قد يتطور بعد عملية جراحية لتضخم البروستاتا الحميد (BPH).
3- قد يكون سبب القذف إلى الوراء؛ بسبب استئصال البروستاتا الجذري، أو استخدام بعض الأدوية مثل مثبطات ألفا (tamsulosin) ومضادات الاكتئاب (SSRIs)...

ما هو علاج القذف المبكر؟
يختلف العلاج حسب سبب القذف المبكر، فالعلاج الجنسي أو العلاج النفسي يمكن أن يكون مفيداً عندما يتم الكشف عن أسباب نفسية، وتشمل العلاجات الأخرى غير الدوائية محاولة "السيطرة على القذف المبكر"، كما أثبت العلاج الدوائي نجاحه أيضاً، كذلك الأدوية المستخدمة لعلاج سرعة القذف هي: مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs) ومضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات (TCAs).
 

اضطراب النشوة الجنسية

ما هو اضطراب النشوة الجنسية عند الرجل؟
النشوة المختلة هي عدم القدرة على الوصول إلى هزة الجماع بعد التحفيز الكافي، وتذكر فالنشوة لا تزال ظاهرة غير مفهومة بشكل جيد.

ما الذي يسبب اضطراب النشوة الجنسية عند الرجل؟
1.    اضطراب نفسي.
2.    مرض السكري.
3.    التصلب المتعدد.
4.    مضاعفات من جراحة الأعضاء التناسلية.
5.    أذية الحوض.
6.    الأدوية (حاصرات ألفا ومضادات الاكتئاب).

ما هو علاج النشوة المضطربة؟
سيتم علاج الخلل في نشوة الجماع لدى الرجل؛ مع مساعدة نفسية أو عن طريق علاج السبب الأساسي.
 

ما هي أنواع المشاكل الجنسية الأخرى عند الرجل؟
فئة أخرى من المشاكل الجنسية عند الرجل هي الألم الجنسي؛ آفة القضيب أو الإصابة أو مرض جلدي يمكن أن يكون أحدها السبب من بين أسباب أخرى؛ في الألم الجنسي عند الرجال الذي يحدث أقل من النساء.

هل يمكن الوقاية من حدوث المشاكل الجنسية عند الرجل؟
يمكن أن تكون تغييرات نمط الحياة مفيدة للمساعدة في علاج أو تحسين الخلل الوظيفي الجنسي، ولكن الأهم من ذلك، يمكن أن يكون لها تأثير قبل تطور المشكلة أو المرض نفسه، حيث يمكنك منع حدوث مشاكل جنسية من خلال اتباع أسلوب حياة صحي؛ (ممارسة الرياضة بانتظام- تناول الطعام الصحي- الحد من استهلاك الكحول- الإقلاع عن التدخين، إذا كنت مدخناً)، حيث تأخذ تغييرات نمط الحياة بعض الوقت والجهد، ولكن النتائج جديرة بالاهتمام، كما أنه من المهم جداً أن تتحدث مع طبيبك عن أي قلق لديك، يتعلق بوظائفك الجنسية أو  شريكتك.


في الختام..  من خلال موقع حلوها لاحظت أن معظم الحديث عن مشاكل جنسية عند الرجل يكون على لسان السيدات وليس الرجال!.. وبعد أن قرأتِ هذا المقال أرجو ألا تتردد في طرح مشكلتك وفيما إذا راجعت طبيبك حول أي شك بوجود مشكلة لديك، فأنت تدرك أنه لا يمكن حصر الأسباب في إطار محدد، بالتالي قد تظن أن المشكلة بسيطة ليتضح أن لها علاقة بمرض عضوي ما أو بأسلوب حياتي خاطئ، ننتظر آرائكم من خلال التعليقات.