سألنا الناس في الشارع عن آرائهم بعيد الحب وكيف يحتفلون بالفلانتين أو الفلانتاين، تنوعت الآراء واختلفت وجهات النظر، بين من يرى في عيد الحب فرصة للتعبير عن المشاعر الصادقة، ومن يرى أن السنة كلها يجب أن تكون احتفالاً بالحب، وبين من لم يجد في فكرة عيد الحب ما هو جدير بالاهتمام!.

يحتفل العالم بعيد الحب منذ فترة بعيدة بأسماء وتواريخ مختلفة، لكن في العقود الأخيرة اجتمع العالم على الاحتفال بعيد الحب في يوم القديس فلانتين في الرابع عشر من شباط/ فبراير من كل عام، وعن قصة عيد الحب يروى أن القديس فالنتين من القرن الثالث الميلادي تمرد على قرارات الامبراطورية الرومانية وزوَّج المسيحيين سرّاً في وقت كانت فيه المسيحية وشعائرها محظورة في الامبراطورية، فاعتقلته السلطات الرومانية وأعدمته في الرابع عشر من شباط فبراير سنة 273ميلادية، وسمِّي شهيداً للحب وسر الزواج المقدس.