السؤال

قبل 7 شهر (31 اجابه)
31 اجابه

ابنتي شديدة الغضب و اينما تذهب تتعرف على الشبان !

ابنتي شديدة الغضب و اينما تذهب تتعرف على الشبان !

ابنتي تجاوزت 18 سنة , تلميذة ، هي شديدة الغضب صوتها دائما عال عنيدة ، لا تحترم والديها و خاصة والدتها فحتى شقيقه يكبرها بسنوات فلم يسلم منها ، و تسبّ الجلالة لا تساعدني بتاتا تصوروا انني مكسورة اليد و لا تساعدني حتى في غسل أواني المطبخ بحجة ان لها دروس و امتحانات فأصبحت أنا من يقوم بتنظيف الأواني و ترتيب المنزل و ابنتي تشاهدني و لا يهمها في اي شيء ، مولعة بالفايسبوك ، لها علاقات مع الشبان بالفايسبوك ثمّ تتقابل مع من تتعرف عليه عند خروجها من المعهد رغم أن أوقاتها مضبوطة لكن في بعض الأحيان يتغيب أستاذ او كذا . و كلّ مكان تقصده لا بدّ أن تتعرف على شاب و تأخذ رقمه الهاتفي الغريب في الأمر أنني أتفطن لذلك و أنهرها و ألومها لكن بدون جدوى ، و كلما أنهرها و أحاول معاقبتها تهدّد بالانتحار حيث أنه سبق لها أن قامت بمحاولتين انتحاريتين أحدهما لم أتفطن لها و الأخرى تفطنت لها بعدما شربت الأدوية و حملتها الى المستشفى أين تمّ إسعافها و في بعض الأحيان تهدّد برمي نفسها من سطح المنزل ، و أصبحت أنا بنفسي معقدة بسب تهديدها بالانتحار كلما حاولت معاقبتها . و حاولت معها عديد المرات لردعها لكنه بدون جدوى ، و كلما أحكي معها عن علاقاتها بالشبان تقول لي أنها تودّ معرفة حقيقة الشبان حتى تعرف ماذا تختار كزوج المستقبل و وصل بي الأمر أن أصبحت أحكي معها كصديق مع صديقه لكنه بدون جدوى . و هذه الحالة منذ أكثر من 03 سنوات . و لأنها أضاقتنا الأمرين ، و بسبب ذلك اصبحت أبحث بمواقع التواصل الاجتماعي لإيجاد حلّ . وصل بي الأمر أن أصبحت أبحث بمواقع التواصل الاجتماعي عن حلّ قانوني و شرعي للتبرأ منها تبرأ تاما و لم أعثر عمّا أبحث ، و آخر ما قالته لي أنها مسحورة و بأن المنزل مسحور . لكن جوابها لم يقنعني .

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

كان الله في عونك اختي السائلة فمرحلة المراهقة صعبة، فما بالك لو كانت في فتاة بشكل جامح كما اخبرتنا، وسأحاول تقديم بعض النصائح التي ارجو أن يكون فيها الخير: أولا اتفقي مع والدها بعقد اجتماع لكل افراد العائلة ووضع ميثاق تعامل، وقولي فيه بما ان الجميع الان بالغ راشد نستطيع ان نضع بعض المواثيق للتعامل ليشعر كل شخص بالراحة، ولكن ضمن اطار الميثاق الأخلاقي، يتم فيه تحديد خطوط الحرية لكل شخص، وتحديد الخطوط الحمراء، ومنها والعياذ بالله سب الجلالة، او اي عمل يدخل في باب الحرام، ووجها الكلام للجميع، لبعضكما وللولد والبنت والجميع، وان هذا الميثاق هو لجميع الافراد وعلى الجميع الالتزام به. ويمكن ان تسمعا وجهة نظر كل فرد فيما يحب وما لا يحب من سلوكات في الآخرين. ويجب الحزم المطلق في التنفيذ، وبالطبع يجب تحديد كل المسموح وقولي وما عدا عن هذا فهو غير مسموح، يعني لا تبدأي بالممنوعات لأنها ستصبح مرغوبة ابداي بالمسموحات لتكوني ايجابية، مثل مسموح التلفاز، مسموح الخروج للمعهد، ورؤية الاصدقاء ولكن حتى ساعة معينة، مسموح الانترنت في حدود او وقت محدد....الخ. الأمر الآخر: التأكيد على ان لا اطفال بيننا في البيت فالكل بالغ راشد ويجب ان يتحمل مسؤولية عمله، ولكننا ندعم بعضنا ونحب بعضنا ونحترم بعضنا، لذا يجب ان تكون العبرات مهذبة في البيت. واتفقي مع الجميع بوضع حافز وعقوبة للتنفيذ، وليكن الحافز أكبر بكثير من العقوبة، ولتكن شيء تحبه حتى لو اضطررت للاقتصاد في المصروف لتوفير الحافز، كان يكون سفر او ما شابه. لا تتصرفي معها مثل محقق كونان وانك التي تعرفين كل شيء وتكشفينها، وانك التي تفهم كل الامور، لأن هذا سيزيد من عنادها، ولا تتصيدي لها الأخطاء فتشعر أنك لا ترين الا السيء فيها، حاولي ان تتفهمي وضعها، وتصبري وتوجهي وتعبري عن محبتك، ورغبتك في رؤيتها ناجحة لأجل نفسها. هل تصدقين أن قاعدة التغافل والتغابي والتجاهل تكون للمراهقين، لا تدقي عند كل خطأ على وتر حساس، ما لم يكن خطأ جسيم غير مقبول مثل السب. دعيها تشارك في تحمل مسؤولية القرار، ضميها لصفك، ارمي عليها مسؤوليات ودعيها تتحملها، وان لم تفعل، لا تفعلي عنها ذلك ولا تعوضي عليها، كوني حازمة وصارمة، ولا تصرخي ولا تلعني ولا تضربي ولا تهددي، كوني حازمة ودعيها تتحمل مسؤولية قرارها. ساعديها على اكتشاف قدراتها ومواهبها ومهاراتها، واعملي على تنميتها لها، ربما تعاني من فراغ، ربما تشعر بالضغط فتلجأ للتفريغ بالتعرف الى الشباب، تحدثي معها بهذا الشأن في انه لا مانع ان تحاول اكتشاف عالم الشباب، وستكتشف ما تريد ولكن في الوقت المناسب شجعيها لتركيز طاقاتها بطريقة غير مباشرة فيما يفيدها. ادعي لها وعبري لها بمحبة. وان شاء الله فترة وتمر

قبل 6 شهر

تبي تنتحر وتتعرف على شباب كثير، التغير بشخصيتها حدث فجأة مثل مافهمت؟ تأكدي منها هل أحد متحرش فيها (جنسيا) من قبل ولا لا. لأن البنات المُتحرّش فيهم سابقا ولم يتم علاجهم لا ذاتيا ولا من مختص يحاولون التعرف على أكبر قدر ممكن من الشباب على سبيل الانتقام. إن كان كذلك احتويها وعالجيها عند إخصائية نفسية (أنثى). أو ممكن بنتك تكون شخصيتها هستيرية مُحبة للفت الانتباه. اقرئي عن الشخصية الهستيرية للتأكّد.

قبل 6 شهر

تبي تنتحر وتتعرف على شباب كثير، التغير بشخصيتها حدث فجأة مثل مافهمت؟ تأكدي منها هل أحد متحرش فيها (جنسيا) من قبل ولا لا. لأن البنات المُتحرّش فيهم سابقا ولم يتم علاجهم لا ذاتيا ولا من مختص يحاولون التعرف على أكبر قدر ممكن من الشباب على سبيل الانتقام. إن كان كذلك احتويها وعالجيها عند إخصائية نفسية (أنثى). أو ممكن بنتك تكون شخصيتها هستيرية مُحبة للفت الانتباه. اقرئي عن الشخصية الهستيرية للتأكّد.

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه