السؤال

قبل 3 شهر (3 اجابه)
3 اجابه

اتركني عملي رغم حبي الشديد له

عندي مشكله وعاوز اعرف اراءكم وانا بشتغل ف مهنه كوبسه و متجوزه من ست سنين وزوجي ف الاول كان رافض شغلي ومن خوالي سنه اكتشفت خيانته وعلاقاته النسائيه الكتير وحصلت مواجهه بينا واتعهد انه انهي كل العلاقات دي بس انا مش مامنه ليه وكنت قعده من شغلي بسبب بينتي عشان مولوده وحابه ارجع لشغلي وهو رافض بحجه البنتوانا بقيت حاسه بضغط شديد مع العلم اني عايشه مع امه وبخدمها وحني وانا ف شغلي قبل كدا مكنتش مقصره معاهم ف حاجه انا خايفه ع اولادي ومش عارفه اتصرف ازاي انا طلبت الطلاق لان نفسيا تعبانه وهو رفض بس انا بقيت خايفه منه

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

يا سيدتي لنبدأ بالامور واحدة واحدة الأولى وهي علاقتك مع زوجك، يجب ان تعرفي سبب عزوف زوجك عنك وانت زوجته وحلاله لعلاقة مع نساء اخريات وحتى لو كانت مجرد كلام، هو يبحث عن شيء يفتقده، - وانا اقول ربما- لاني لا اعرف طبيعة علاقتك معه ولم تخبرينا بها، هل شغلك يبعدك عنه،؟ هل تكوني متعبة ولا تقوي على العلاقة الزوجية معه؟ فيشعر انه محتاج من يتكلم معها ويكون معها؟؟ اذا ابداي من هنا، وحاولي ان تكوني له زوجته المحبة وفي هذه الاثناء خذي منه قسم غليظ ان لا يعود لهذا حفاظا على عرضه وهما انت وابنته، وانه يجب ان يتقي الله فيكما وفي المقابل كوني له الزوجة المحبة، وقولي له ان يخبرك ماذا يحب لتساعديه على تحقيقه، ولا ضير في ذلك فهو زوجك وان لم تكوني انت من تعطيه رغباته من يكون؟؟؟ الامر الثاني: حماتك- ام زوجك- ان كانت سيدة كبيرة وليس لها معيل سوى ولدها، عليك بالحنو عليها لانها وحيدة وتكسبين اجر عند الله مقابل الاهتمام بها، وان شاء الله يحن عليك اولادك في كبرك، فلا تشعري بانها عبء، تحدثي معها وقولي لها انك ستراعينها لانك تريدين مرضاة ربك، وزوجك وضميرك، واعتبري لو انها امك ستحبين ان تراعيها زوجة اخيك، ويا ابنتي الدهر دول يوم لك ويوم عليك، حاولي ان تحسني علاقتك بها، وصدقيني ستكون خط دفاع قوي لك امام اي غلط من ولدها. الامر الثالث العمل: العمل قوة وضرورة لك بشرط ان لا يتعدى على حقوق تربية اولادك واهتمامك ببيتك وزوجك، ان شعرت انه لا يتعارض معها، تحدثي مع زوجك بتفاهم وقولي له انك تساعدينه في امور الحياة وتوفرين للاولاد ما يجعل حياتهم اكثر سعادة. حاولي ان تجدي طريقة بالمحبة تجعلينه يوافق على عودتك للعمل وخاصة اذا لم يتعارض مع بيتك. اما ان كان عملك متعب وتعودين مرهقة ولا تقوين على القيام بشيء لاجل اولادك وبيتك وزوجك عليك التفكير بالامر واتخاذ القرار فانت اكثر دراية بالوضع وفقك الله ورعاك وتوكلي على ربك ولا تخافي وكوني حازمة ومحبة ولطيفة بذات الوقت.

قبل 3 شهر

لا تتركى عملك مهما يكن لانه الاهم لكى حاولى انك تاخدى اجازا ت اذا تحتمت الامور الشغل هو الاهم لكى ولاولادك طالما انه بالشكل ده

قبل 3 شهر

هل علم احد من اهله او اهلك بخيانته لك اذا كانوا علموا بذلك فليشهد ويقر امامهم انه لن يكرر ذلك تحت اي ظرف وان كان بينك وبينه فقط فعليه ان يحلف على كتاب الله انه لن يكررها نهائيا اما شغلك فأغليب العاملات يضعن اطفالهن في حضانه وطالما ان شغلك مناسب وليس فيه ما يتسبب بإشكال بينكما ارى ان منعه لك بحجة الاطفال هي حجة سخيفة جدا في النهاية القرار قرارك

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه