السؤال

قبل 2 شهر (132 اجابه)
132 اجابه

زوجي معاق

زوجي معاق

زوجي معاق انا سيدة متزوجة عمري بدون اطفال 25 سنة مند عام ونصف بعد الزواج بشهرين اصيب بسرطان الدماغ فاصيب بشلل نصفي تحملت مع زوجي مرضه وظروفه المادية فاضطررت للخروج للعمل لسد ابسط حاجيتنا لم ادق معه طعم الحياة الزوجية لم اتمتع بزواجي لم تكتمل فرحتي المشكلة التي ارهقتني كثيرا اني لم اصبح احس اني انثى وراءها رجل يحميها من خبث المجمتع فلقد اصبحت انا الرجل وانا المراة في الخارج او البيت تعبت لان المجتمع لا يرحم حتى معارف زوجي الاقرباء يريدون استغلالي لان زوجي معاق و لايستطيع ان يحميني اضافة الى دلك زوجي لا يستطيع اعطاء حقوقي الشرعية مدة سنة لم يلمسني وانا صابرة صرت اخاف عللا نفسي اريد العفاف عندما يعتدر مني ويقول لي سامحيني لانني لم اقم بواجبي يتقطع قلبي واواسيه و اقول له لا عليك لكني مقهورة اصبحت اقارن نفسي بصديقاتي اللاتي انجبن ونا العكس لانه معاق نصفي اتزين و البس ولا يراني لانه اصبح كفيفا تعبت صرت ابكي دائما وفي نفس الوقت لا استطيع تركه او التخلي عنه لان تربيتي لا تسمح لي لا اسستطيع ان اجرحه مع العلم انا الطبيب اخبرني انا اعاقته ستكون دائمة من فضلكم انصحوني

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

يا ابنتي اعتقد ان هذه واحدة من لارسائل القلائل التي اثارت شجوني وعواطفي بشكل كبير، لانك لا زلت صغيرة، ولانك زوجة مخلصة وقوية وعصامية، بارك الله بك وبتربيتك وبأخلاقك. اعتقد ان الشعور بقيمة ما تعملين هو ما سيعود عليك بالفائدة، هل يقدّر زوجك وأهله ما تفعلين له؟؟ هل يساعدطك اهله بخدمته؟؟ ام ان العبئ الأكبر عليك؟ ان شعرت ان اهله مقصرين بالدعم المادي والعاطفي والمعنوي والتقدير فهذه كارثة اكبر، لانه ولدهم وهم اولى الناس بخدمته ورعايته. ومن هنا يجب ان يبدأ تفكيرك، واقول والقول صعب في هذه الحالة احيانا شعور المحبة والقيمة لما نفعل بالحياة يجعلنا نشعر اننا اصحاب رسالة، فبالتالي قد تأخذين بدل صبرك تقدير وقيمة تشعرك بالسعادة والتعويض. ولكن ان لم تحصلي ولا على اي شيء؛ لا حب ولا زوج ولا علاقة ولا معاشرة ولا اهل داعمين ولا ام تقدر ما تفعلين لولدها ولا اب يدفع عنك يعينك ويعين ولده، ستشعرين بالاستغلال وان الحياة تمر هدرّا. لذا عليك بالتحدث مع اهله، وع امه وابيه واخوته وتوضحي موقفهم وموقفك، وانك لست الوحيدة المسؤولة عنه، وان عليهم دور وعلى كل منهم تقديم شيء لأجلك. الأمر الثاني: حالة زوجك الصحية، ما رأي تقارير العلم بحالة سرطان الدماغ؟؟ ما التغيرات التي حدثت؟؟ هل تم استئصال الورم؟؟ هل يأخذ كيماوي؟؟ هل لاشلل النصفي تام بحيث انه لا يتحرك لا يتحدث ام شبه ام جزئي؟؟ هل يعيقه معاشرتك لعدم قدرة جسدية بحيث انه فقد القدرة ام لانه لا يقوى ام لا يريد ام يخاف ام يتردد؟؟؟ كل هذه الامور يجب عليك البحث فيها، وسؤال الطبيب عنها ان كانت تحتاج فقط الى تشجيع ومعالجة طبيعية او تقوية قلب منك ومنه يمكنكما ان تعيشا بمنتهى السعادة، انا لي صديق مصاب بشلكك وتزوج وانجب اطفال وزوجته تعشقه وهو على مقعد، المهم ان تكون نفسيتكما قوية ان لم يكن هناك علة صحية. لاظي انني احاول تفكيك المشكلة معك وانت من يقرّر الحل الصحيح.! لنفترض ان العوق جسدي بمعنى الاعصاب وغيره فلا يستطيع الانتصاب ولا القذف، يجب ان تحاولي اجراء تحليل للحيوانات المنوية وقوتها والتفكير بعمل طفل انابيب ان كنت تريدين البقاء مه ويكون لكما اطفال وان امكنك الوضع المادي، لذا يجب العطف على النقطة الاولى وهي دعم اهله بالتحديد وليس اهلك. ثالثا: العاطفة، يجب ان تقرري هل بقائك معه لاجل الشفقة على وضعه ام انت تحبينه؟؟ ان كنت تحبينه فهو اختبار من الله لك وله تذكري انه ايضا يعاني الكثير لان لاشلل حبس وعدم قدرته على تقديم واجباته كزوج حبس اخر، والتقصير حبس ثالث... الخ معاناته لاجله ولاجلك.. فاصبري وتحملي وحاولي التفكير بالنقطة الثانية. اما ان كان شفقة فهذه قضية كبيرة لانك ستدخلين في طور من التعب النفسي ثم الكابة ثم تتحول الشفقة الى مشاعر سلبية وعبء ومن ثم كراهية، فيجب ان تتخذي قرارك في اسرع وقت. لو كنت رجل لقلنا ابقيه وتزوجي غيره، ولكن في هذه الحالة لا يجوز، ومن حقك لاشرعي ان كان لا امل في قدرته الجسدية وتريدين اطفال من حقك الشرعي المطالبة بالانفصال وخاصة ان لم يكن هناك تعاون والمشاعر شفقة وحزن وغاب الحب عن الساحة، فلك الحق بان تعيشي حياتك وتنجبي. لا تشعري بالقهر على نفسك ولا تقارني نفسك بصديقاتك لان هذا قدر ونصيب كتبه الله لك، لعله اختبار لصبرك، وان شاء الله يكون كفارات وفي ميزان حسناتك وفقك الله

2 شهر

لاانكر ان زوجي لا ينكر خيري و دائما يقوم ب الثناء علي كما انه انسان محترم جدا و يعاملني معاملة حسنة للغاية لكن اهله العكس تماما يعاملونني معاملة سيئة تقبلت الوضع و صبرت على اداهم كما سمعت كل كلمات التجريح من طرفهم لعقليتهم المتحجرة لانهم يظنون اني لست بفال خير عليهم و ان جرتي مافيها خير دايمن يعاملوني على هاد الاساس و بحكم اني متزوجه بعيدة على اهلي بعد مسافة 10ساعات يعاملوني ك الغريبة و لما زوجي يدافع عني يقولولي انتي لي تحرضيه لم اسمع كلمة تقدير ولو مرة من عندهم لما مرض زوجي ماقلت انو خدعوني و قلت مكتوب الله هوم بدهم يطلعو العيب فيني مو في ولدهم انا عن نفسي لو شفتهم مساعدني في ولدهم ما اوصل لهاد الحالة لا تقدير لا مساعدة حتى نفسية مادية لا يستطيعون لاانهم قدهم قد حالهم


2 شهر

هو قام اجرى العملية لكنها لم تفد باي شيء للانو الورم عاود رجع الكيميائي ز الاشعة كملهم و الطبيب اخبرني انو مستحيل بقدر يعاود عملية لانو في خطورة كبيرة على حياته الدكتور صارحني ان حالتو ميؤس منها


سيدتي قصتك شديدة الوقع على النفوس. ولكن لا تفكري بالانفصال بسبب خوفك من أن تنحرفي لا سمح الله، فأنت بنفسية وعافية رصينة وتربية عالية أخلاقيا، فلا خوف عليك من ذلك. أنت في الحقيقة تريدين الانفصال لتجددي تجربتك، وتخوضي غمار الحياة كما خططت لها وهذا حقك الشرعي والحياتي الحقيقي. قلبك لا يقوى على اتخاذ هكذا قرار أخلاقي بامتياز...نعم هو قرار أخلاقي، بأن تتخلي عن زوجك في هكذا ظروف وهذا مفهوم. ولكن هناك مخرج أخلاقي ايضا، هو نيتك وحقك بأن تنجبي أطفالا. هذا ممكن عبر التلقيح الصناعي من زوجك. وهذا خيار وحل. والخيار الآخر هو أن تنفصلي وهذا حقك الاخلاقي ايضا، وعلى زوجك أصلا أن يطلب منك ذلك اذا كان يحبك، لتتركيه لمصيره ويتركك لمصيرك. هناك قرارات صعبة في الحياة، ولكن علينا اتخاذها لتستمر الحياة بأي اتجاه نختاره. بالتوفيق سيدتي دائما...زوجك يتعذب ولا أظنه يريدك أيضا أن تتعذبي، وأهله كفيلون به. قرارات العقل معقدة ومشكلتها اذا كانت خطأن نندم عليها، أما قرارات القلب فلا نؤاخذ انفسنا عليها، فنحن نخطأ ونصيب عاطفيا ووجدانيا مثل البشر.

2 شهر

انتى حطى نفسك مكانة لو انتى لا سمح الله وحصلك نفس الشئ عايزة يكون رد جوزك والمجتمع عليك وعلى جوزك اية كونى مكانة ولى ختقبلية عليكى اقبلية علية


2 شهر

لوكان مكانها كان وبكل بساطه طلقها او اتجوز عليها على اقل تقدير والكل كان هيقف جانبه و يقول حقه لمقارنه فى هذه الحاله مش فى صالحه ابدا والاحسن نقولها لا يكلف الله نفسا الا وسعها لو قادره تكمل معاه تكمل لو مش قادرو تطلق و معلهاش اى لوم


2 شهر

مع احترامي لك سيدي نصيحتك خاطئة وكلامك غير مقبول الشرع يعطي المرأة الانفصال في حالتها.. انا مررت بنفس الظروف .. حملت مرضه فاختار أن يتركني وأولاده ويغادر للبلد الام وحملت اولاده واشتغلت وتعبت ولم يكفكف دموعي غير وسادتي وبعد 20سنه تزوج وطلب من اولاده ان لا يكلموه نصيحتي تطلقتي وتزوجي غيره وليشفه الله ربه ويخفف ألمه


2 شهر

اصلن لو هي مكانه من زمان تزوج غيرها ورجعها عند اَهلها بس الله رحم الرجال بالنساء ومع ذلك يقولون ناقصة عقل ودين وانا ك أمراءه أتمنى ان تبقى مع زوجها لكن لو فكرت بالعقل مستحيل يضحي لو كان مكانها صحيح المراءه كائن رحم الله به الرجل وخلقها اما الرجال ف لا دين ولا ضمير الا ما رحم ربي


2 شهر

احسنت الرد


2 شهر

بالضبط


2 شهر

المقارنة غير صحيحة لانه يستطيع ابقاءها والزواج بثانية ولكنها لا تستطيع عمل ذلك


2 شهر

خليكى جنب جوزك لانك بنت اصول واصبرى واحتسبى عند الله وسيكافؤك الله جزاء صبرك ان شاء الله


2 شهر

لماذا نحرم ما احله الله لنا


قرات قصتك مرات عديده يا ابنتي وان قلبي يتقطع في كل مره عليك وعلى زوجك المسكين ،ولكن ماذا نقول هذا اختبار من رب العالمين وانت حره التصرف ابنتي فيه.تعالي نفكر سويا انا اعرف انه لو كان رجلا من بعث هذه الرساله لاخبره الجميع ان يتزوج ويترك زوجته ولكنك امراه ،وانا اقول لك فكري جيدا ولا يهمك لومه لائم،لم تخبرينا عن اهلك واهله ،اين اهل زوجك وهل يساعدك احد بالعنايه به؟ ولماذا لا يساعدك احد بالمصروف ؟ انت ما زلت صغيره ويجب عليك ان تفكري بعقلك انت لن تستطيعي رعايه زوجك وحدك ،ارجو ان ترسلي رساله اخرى تخبرينا فيها عن الاهل حولكم وكيف تتم رعايه زوجك حبيبتي.

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه