صورة علم Libyan Arab
من مجهول
منذ سنتان 151 إجابات
3 0 0 3

سرقت خطيبي مني والآن حان الوقت لكي أعيده لي

السلام عليكم ,, انافتاة جامعية عمري22 سنه مشكلتي هي عندما كان عمري18 سنه جاء شاب من عائله غنية وطلبني من اهلي ورغم فارق العمر بيني وبينه اهلي وافقوا بدون ما يستشيروني حتى او يأخدوا برائيي في الموضوع لاني كنت ارفض الزواج ولا افكر فيه لانني كنت اشعر بأنني صغيرة ولكن اهلي اجبروني على الموافقه ولا اكذب عليكم فعندما رأيت العريس في مقابله الشرعية اعجبت به وبشخصيته شعرت بأنه انسان محترم وراقي خطبني لمده سنه ونصف تعلقت به وبشخصيته ولكني لم احبه


لانني كنت ارفض فكرة الزواج وكنت اشعر بأنني صغيرة اريد ان اعيش الحياه احب الخروج والمطاعم والكفيهات احب صديقاتي كثيرا واحب الجلوس معهم والحديث اليهم احب قراءة الكتب والروايات كنت اريد ان اتعلم من الحياة اكثر كنت اريد ان اعيش سني وكنت اشعر بأن الزواج سيسرق مني كل هذا وسيأخد مني كل ما احب سيجعل مني انسانه ممله كل هدفها زوجها وبيتها واطفالها لا تقرأ لا تفكر ولا تمرح كنت اريد ان اتعلم من الحياة اكثر بحيث اني لست مستعده للزواج لا اريد ان اتزوج الا عندما اصبح انسانه اكثر اتزانا اكثر تحمل للمسؤوليه واكثر واعيا فكنت دائما اختلق الاسباب لانهاء هذه العلاقه ولكن اهلي كانوا يرفضوا ذلك لان بنظرهم بأنه عريس لا يعوض كانت لدي صديقة مثل اختي دائما تتأتي الى منزلنا واخبرها بكل صغيرة وكبيرة تتحدث معي في حياتي ودائما استمع الى نصائحها واعمل بها فدائما احدثها عن خطيبي وعن كل مايحدث بين وبين خطيبي فكانت دائما تنصحني بأن اتركه وافسخ خطوبتي طالما اني لا احبه وكنت اخد بنصيحتها وافتعل المشاكل مع خطيبي حتى يبادر هو بتركي واحل مشكلتي مع اهلي ولكن خطيبي يخبرني بأنه يحبني كثيرا ولا يقدر ولا يستطيع ان يتركني كان دائما يقوم بتقديم الهدايا الي بمناسبه وبدون مناسبه يبالغ في اظهار حبه لي ولعائلتي لم اشعر يوم بأنه يمكنه ان يخونني استسلمت للأمر الواقع واصبحت اؤمن بأنه سوف يصبح زوجي وهذا قدري ولامفر ولا هروب من هذا الزواج المشكله بدأت حين ذهبت الى منزل صديقتي في عيد ميلادها ذهبت اليهاقبل ان تبدأ الحفله بدقائق فدخلتني امها الى غرفتها ووجدت جهاز هاتها على السرير فلمحت صوت صديقتي على غير العادة فكانت تصرخ في وجه امها وتقول لها لماذا ادخليتيها الى غرفتي تم اتت واخدت جهازها المحمول وخرجت وهي متعصبه فهمت بأن لديها سر تريد اخفائه عني ولكنها دائما كانت تخبرني عن جميع اسرارها ولاتخفي عني شيء احترمت خصوصيتها ولم ارد الغوص في تفاصيل الموضوع واضغط عليها نادتني امها في المطبخ لأقوم بمساعدتها لتجهيزات الحفله وكانت هي تتزين في غرفتها وتركت جهازها في المطبخ وفي حينها سمعت صوت مسج يأتي من هاتفها وهي كانت منشغله في تجهيزات فأخبرتني امها بأن اجيب على الهاتف فربما كانت كيكه الحفل قد وصلت اخدت جهزها وهماكانت الصدمه فكان محتوى الرساله من رقم خطيبي وبنفس اسمه ماذا يفعل رقم خطيبي في جهازها فقرأت الرساله لي افهم الموضوع كتب لها حبيبتي هل جائتك الهديه التي ارسالتها بمناسبه عيد ميلادك قلبي اصبح يدق بقوة ولم اتمالك نفسي وشعرت بالغيرة والظلم والخيانه فتركت الحفل وذهب حاولت اللحاق بيا هي و والدتها ولكنني سبقتهما على منزلي بكيت كثيرا في يومها ولم استطيع النوم في حينها ولم اخبر والدتي بما حدث وفي اليوم الثاني استيقضت من نوم ووجدت مكالمات كثيرة منها ومن خطيبي ولم اجيبهما تم تمالكت نفسي في ذلك اليوم فكرت كثيرا وقلت لنفسي هل يعقل ان اترك اعز صديقاتي والاقرب الي واحب الى قلبي بسبب رجل انا لا احبه واتمنى ان اتركه تيقنت حينها بأن موضوع هذا الرجل لا يهمني وخيانته لي تجعلني اخسر صديقتي حبي لصديقتي لم يتغير منه شيء ولم اقطع علاقتي بيها ولكن شيء واحد تغير بأني اصبحت اكره خطيبي ولم استطيع تقبله خطيبي شعر بذلك فشعر بالاهانه لتجاهلي الدائم لهوعدم ايجابته على مكالمته فشعر بالاهانه والذل اما صديقتي فلم اشعر بشيء ولم اشعرها بأنني علمت بخيانتها لي ومازلنا صديقات الى الان اما هو فقام بفسح الخطبه بنفسه واخبر اهلي بأنه لم يعد يريدني لانني لا اهتم بيه عندما تركني لم اشعر بأي مشاعر نحوه بالعكس شعرت بأنه تم الافراج عني ولكن من هنا بدأت مشكلتي الحقيقيه فأبي وامي تضايقوا كثيرا من الامر وانزعجوا مني واصبحى يعيراني ويلقبوني بالعانس وان لم اكتمل 20 في حينها بعدها سمعت امي بأن صديقتي انخطبت لنفس الشخص الذي كان يخطبني فتضحت الرؤية لوالدتي واصبحت تكره صديقتي هذه واخبرتني بالابتعاد عنها لانها هي من تسببت في فسخ خطبتي ولكني لا ابالي بما تقوله امي فأن اعتبرها في مقام اختي صديقتي تغيرت وقتها كثيرا ولم تخبرني بأمر خطبتها خوفا مني ان اعاتبها او اشعر بخيانتها فقطعت الاتصال بي وقطعت علاقتها معي ولا تجيب على اتصالتي استمرت هكذا لمده 3شهور وبعدها التقينا في اول يوم جامعه بدارت بالسلام عليها ففهمت بأنيلست مزعجه من علاقتها بخطيبي السابق وحاولت ان توضح الامر لي طالما اني لا احبه و لا اتمنه كزوج فمالذي يمنعها بالارتباط به باركت لها ورجعت المياه الى مجريها بيني وبين صديقتي ولكن علاقاتي بأهلي اصبحت جدا متوترة وهم يلقباني بالغبية والحمقاء والساذجه وان صديقتي ضحكت علي واخدت خطيبي وانا مازلت احبها امي تعامل صديقي بشكل سيء ولا تسلم عليها حين تأتي الى منزلنا وتقوم بطردها احيانا واقوم انا بأصلاح الموقف امي متضايقه لاني لن انحطب الى الان وكلما اتى شخص بخطبتي يكون دون المستوى ويتحصران على خطيبي السابق علاقتي بأمي تدهورت كثيرا ولم تعد تثق بي وانا في نظرها الدرويشه والغبية ولكن للا سف حدث مالم اتوقع خطيبي السابق وخطيب صديقتي حاليا اصبح معيد في قسمي واصبحت اراه كل يوم في الجامعه دائما يبادر هو بالسلام علي وانا ارد السلام بحجه انه لا توجد معي مشكله بعلاقته بصديقتي ولكنه مند يومين اتى الى في المكتبه وجلس بجانبي واخبرني بأنه مازال يحبني ومتعلق قلبه بي ويريد فسخ خطبته من صديقتي والعودة لي لانه لا يحبها وعلاقته بها لاشعال الغيرة بقلبي لأهتم به واخبرني بأني صديقتي هي من بادرت بالحديث معه والتقرب اليه وهي من ركضت وراءه وطلب مني الا اجيبه في وقتها واعطاني فرصه للاسبوع القادم لأجيبه وانا لم اخبر امي وابي بما طلب مني الى الان لاني طللا الريد ان اتسرع في الرد فأنا اعلم بأنهما سيفرحان كثيرا بهذا الخبر وسيطلبون مني ان اوافق على الفور ولكني اخشى على صديقتي ان اجرحها وانا لا اريد خسارتها هل اختار صديقة عمري او استعيد ثقة اهلي بي واني مازلت مرغوبه اخبروني عن الحل الامثل

أضف إجابتك

صورة علم United States
السؤال التالي