حلمت أني في مصلى مدرستي أؤدي اختبار

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

رأيت في المنام أنني نزلت من السيارة وتوقفت عند مدرستي المتوسطة ، وكنت امشي بخطوات سريعة ، ودخلت المدرسة وتحديدا في مصلى المدرسة ، وهناك مقاعد كمبيوتر وكرسي مثل التي في قاعات الاختبارات المحوسبة ، ثم جلست على هذا الكرسي و بدأت بــهذا الاختبار يسمى ( بالقدرات العامة في السعودية وفي بداية الاختبار اختبرت ٤ اسئلة وحصلت على درجة 90 ولم ينتهي الإختبار ! ، ثم ناداني معلمي القرآن الذي علمني في نفس المدرسة  وبيده قلم حبره ازرق ، وبدء بـرسم دائرة منتصف صدري وكنت لابس فنيلة بيضاء وكرر الرسمة مرتين فوق بعض ، وبعدها رجعت على الكرسي وإذا بالوقت نقص وباقي اسئلة لا يكفيها هذا الوقت ، فـ رجعت لمعلم القرآن وقلت له أن الوقت تأخر ودرجتي ستتأثر ، فقال بأن هناك خطأ ، وبعدها أتاني بـ كتاب اسئلة اعرفه ، وبجانبه طالب متحسف يقول ليتني ذاكرته ( علما أن هذا الاختبار سوف اختبره في 720 إن شاء الله ، وبعدها انتقلت إلى شارع كبير معروف في الرياض وكنت راكب سيارة اقودها ، وبجانبي ولد عم أبي وهو رجل كبير عمره في الـ 50 واسمه عبد الله مثل اسمي ( لا يربطني به أي موضوع فقط التي به في الاجتماعات العائلية وتوقفت عند بيت كبير على الطريق ولما توقفت كنت اعلم أن كفرات السيارة بحاجة إلى التعبئة بالهواء القليل جدا ، ودخلت هذا البيت والإضاءة موجودة وهو معي فـ صعدت أعلى الدرج وعند نهاية أعلاه جمعت أكياس بيضاء كثيررة جداا متوسطة الحجم خفيفة لا أعلم مالذي داخلها ، فجأة وأنا واقف لاحظت باب غرفة به حركة مريبة وفي نفسي أنه جان طبعا لم أراه ، بعدها هممت بمناداة عبدالله وكان قد اختفى عن نظري وتعمق في البيت ، فـ أتى ، ثم نزلت من الدرج وأنا احمل الأكياس وأنا اردد الأذكار وعبدالله خلفي ولما أقبلت على باب الخروج من البيت ، تعمدت البطئ في المشي لأن هناك شيئ بداخلي يختنق وفي نفسي أنه جان وكأنه يريدني الخروج وكنت أعلم أنه يتأذى فـ تعمدت البطئ لأنني قرأت الأذكار وكنت معتزا بها أنه لن يصيبني شيئ الا بإذن لله ، وبعد خروجي من البيت نظرت إلى الأكياس التي مع عبدالله وإذا بها قليلة فـكنت مستغربا في نفسي ، أنه تعمق في البيت ولم يخرج بالكثير من الأكياس وأنا لم اتعمق وخرجت بالكثير ، فوضعت الأكياس التي جمعتها في خلف السيارة ، وركبت السيارة وقدتها إلى المحطة لنفخ الكفرات وقت الرؤية الظهر أو العصر يوم الأحد  ، الجنس ذكر ، العمر 18 ، الحالة أعزب - انطوائي جدا ، مقبل على آخر فرصة من اختبار يحدد قبولي في الجامعة التي اطمح لها بإذن لله ، وبـدأت في مشروع شراكة مع عمي ، مهتم بالتجارة والاستثمار وقراءت الكتب و محافظ على الصلاة الحمدلله
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • مفسرة الأحلام - أ. خديجة محمد
    مفسرة الأحلام - أ. خديجة محمد verified_userالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، البسكم الله ثوب الصحة والعافيه ورزقكم البر والتقوى وفقك الله لما فيه صلاح امرك الحلم من القلق والشيطان استعذ بالله قبل النوم ونم على طهاره ولا تفكر بامور حياتك سلم امورك كلها للها ووقتها ترى رؤيا ولا يدخل الشيطان ولا العقل الباطن في احلامك
صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا