كيف أقنع ابنة عمي التي تراني مثل والدها بالزواج

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

كيف أقنع ابنة عمي التي تراني مثل والدها بالزواج
توفي والداي في حادث سير و أخذني عمي ليربيني و والله كان خير أب بل ربما لو عاش أبي لما عاملني أفضل منه رغم كونه غير متزوج و تزوج امرأة أطيب منه رعتني خير عناية و بعد سنة من زواجهما حملت و كنت عندها في العاشرة من عمري و أنجبت إبنة جميلة و تربينا معا و كانا لا يفرقان بيننا و كبرت و دخلت كلية الهندسة التكنولوجية و تخرجت في 23 و سلمني عمي ميراث أبي كاملا غير منقوص و كان فيه البركة و ما يكفيني لأعيش عقود من دون عمل و الحمد لله نجحت في عملي و انتقلت إلى بيت جديد مع بقائي في تواصل مع عمي و زوجته و خلال الأربع سنوات التي تلتها توسعت دائرة معارفي و ازدادت مشاريعي حتى أتى يوم مشؤوم مات فيه عمي و زوجته في اصطدام قطار و بقيت إبنتهما وحدها حيث لا قريب لها سواي و لرعايتها قررت أن أنقلها لبيتي و حجزت كل أموال عمي حتى تستلمه إبنته بعد أن تصبح على قدر المسؤولية و أحضرت لها خادمة ترعاها و تهتم بشؤونها و سائق يأخذها إلى مدرستها و مشاويرها و مرت نصف سنة على هذا المنوال و ذات يوم دخلت و أتيت قبل موعد عودتي المعتاد و كانت جالسة في الصالة دون حجاب لأني لم أرها من دون حجاب منذ دخولها البيت و لا أعرف ما حدث لي تلك اللحظة إلا أن الله رمى حبها في قلبي حب جارف لم أتصوره من نفسي أنا الذي كنت أرى نفسي أبعد الناس عن الطراز الذي تستهلكه العواطف و المشاعر بالنسبة لي شيئ هادئ مطمئن مثل ما كنت أحمله تجاه عمي و زوجته و مودة و رحمة و لكن ما شعرت به كان نار متأججة ، شعور ما شعرت به رغم اختلاطي بعشرات النساء من كل صنف و نوع ، البنت طبعا خافت و هربت و لحقتها الخادمة حتى تهدأها و تلك المرة الوحيدة التي رأيتها بعد أربع سنوات من مغادرتي بيتهم و تحولت خلالها الطفلة لإمرأة فاتنة و الحب في قلبي يزداد يوم بعد يوم حتى أتمناها زوجة لي و أسمع من الخادمة أخبارها و مما أخبرتني و أزعجني أن إبنة عمي تنوي الانتقال للعاصمة حتى تدرس الصيدلة و تعيش مع خالتها هناك لأنها تشعر بأنها عبء علي و هي ليست كذلك بل قربها أحب إلي من أي شيئ و والله لا انوي ايذائها بأي طريقة بل الموت أهون من إيذاء إبنة من اعتنوا بي يتيما ناهيك عن حبي لها البنت لا تخرج من غرفتها من ذلك اليوم و تخرج فقط لمدرستها و هذا يزيد عذابي السؤال، كيف أحتفظ بها قربي و كيف أقنعها تتزوجني و الخادمة تقول أنها لا تفكر بالزواج أصلا؟ يطلب مني معارف العائلة الزواج بل تلقيت عروض كثيرة لأفضل النساء جمالا و سمعة و لكني لا أرغب إلا بها و الناس يرون أنني بمثابة أبيها و كفيل لها بل حتى الخادمة تقول أنها نفسها تراني كذلك و أكره هذه النظرة التي تقف في طريق الظفر بمن أحب ، يا إخوتي أرشدوني
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
    خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده verified_userاهلا بك يا ولدي وما شاء الله عليك ولا ازكيك عند الله ولكني احسبك من رسالتك رجل محترم، ولهذا اقول لك اولا ان تخفف من حدة مشاعرك، لأن الزواج قسمة ونصيب ولأنك لا تعلم اين الخير واين نصيبك الذي كتبه الله لك. ثم اعلم ان البنت لا معيل ولا كفيل لها الا انت بعد الله، وانت ولي امرها كذلك وحافظ مالها، ولهذا يجب ان تكون حذرا لان الامر ليس فقط ان تحبها او تفكر بالزواج بها بل تفكر بالمستقبل انك من سيزوجها لنصيبها وأنت من سيصل رحمه بوصلها ومن سيسال عنها ويراعي مالها ويراقبه ويساعدها ويتخذ معها قرارات. لذا نصيحتي لك ان تأخذ البنت وتتكلم معها مباشرة وفي مكان عام بدون خلوة لتراعي الشرع، وتخبرها مباشرة بما في بالك وتقول لها ان كل منكما ليس له سوى الاخر وانكما دم واحد وترغب ان يبقى كل هذا في علاقة عائلية وتهتم بها وبمالها وتراعيها وتكون لها زوجا وونيسا ومساندا وتحفظ مالها وترعاها، وان فارق العمر بينكما ليس كبير لتكون في مقام ابيها رغم انك تحترم هذا، وان تعطيها مجال لتنظر في الأمر واخبرها ان لها حق الدراسة والتفكير بالأمر وتعطي لنفسها فرصة لتراك بعين غير تلك التي تراك بها كولي امر لك. وفي ذات الوقت يجب ان تخبر خالتها التي لها علاقة قوية بها عن رغبتك بالامر بل وتذهب الى بيت خالتها مباشرة وتتكلم معها ومع زوجها وتخبرهما بما تنوي فعله وان يساعداك ان كان للبنت رغبة او تعطيك فرصة للتفكير بالأمر. وان القرار النهائي لها وانك تتق الله بها وتخاف عليها وانك راضٍ في كل الاحوال بما يقسمه الله لك. ثم اخبرها انك لن تدعها ترحل بل ستبحث لها عن بيت قريب منك لتبقى على اطلاع على امورها وتتابع ما يحصل معها، واخبرها ان أمانها مسؤوليتك ولكن لا تضغط عليها، اخبرها صراحة بان تعطيك فرصة وتفكر بالأمر، وان بقيت مصرة ان مشاعرها تجاهك مثل ابيها اذا لا تضغط اكثر فالبنت كبرت عليك بينهم والان انت تربيها., استغفر ربك واكثر من الدعاء ان يرزقك الله الخير واستخر الله وبناء على ردها تتابع طريقك وربي يوفقك
animate
  • صورة علم Morocco
    صورة علم Morocco
    مجهول

    استخر الله في امرك،  ثم اقترح عليها الزواج، و أخبرها أن في الدنيا عدة نساء، لكنك تريدها هي لأنك احببتها، اعرض عليها الآن خطبة ثم تتزوجها حين تكون هي مستعدة لذلك، و ان أبدت تخوفا من الفكرة، اتركها مدة ثم فاتحها في الموضوع من جديد. بالنسبة لمن يقولون انك مثل والدها، انت لست والدها بل تربيت معها في حضن والدها، ثم ان شاب في عمرك لا اعتقد انه قادر على إنجاب فتاة في سنها.. من الافضل ان تتقدم لها بدل ان تترك مجالا لكلام من يصورونك شيخا، استخر و توكل ثم اخطبها، و ان كانت من نصيبك فلن يمنعها عنك مخلوق. أما عن كونها تشعر بأنها عبء عليك، فلربما تخجل من إقامتها معك في نفس البيت لذلك تريد الانتقال لبيت خالتها خاصة انها تعرضت للإحراج عندما عدت قبل الموعد، فهي تريد أخذ راحتها اكثر. و تذكر انه قد يكون فرق عشر سنوات كبيرا، لكن قد يكون الله كتبها لك.   

  • صورة علم Algeria
    صورة علم Algeria
    مجهول

    الخادمة... الخادمة..... اذهب ة تحدث نع الفتاة مباشرة دون حواجز.

  • صورة علم Lebanon
    صورة علم Lebanon
    مجهول

    من اجمل ما قرأت عن الشهامة والحب ربي يجعلها من نصيبك يا ابن الاصول من زمان ما سمعنا عن حب عذري مثل القصص وروايات 

  • صورة علم Jordan
    صورة علم Jordan
    مجهول

    حاول ان تقنعها عن طريق خالتها لان ليس من الجيد ان تتربى في بيت رجل غريب  

  • صورة علم United States
    صورة علم United States
    مجهول

    حاول التحدت معها بصراحه . والا فضل خارج البيت . خدها الى مطعم وسالها . الله يوفقك الى فيه الخير.

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ان عليك أن تتواصل مع خالتها و أن تقنعها أن عليها أن تتحجث مع ابنة أختها بموضوعك ,, ان من الأفضل أن تكون حريصاً على أن تحاول مع الفتاة ربما يلين قلبها تجاهك ,, أنت تعلم أن الفتاة ربما لك تفكر بالموضوع بجيدة للآن و لمن برأيي أنت مناسب لها 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    سيكون من الجيد لو اقتنعت الفتاة بأن تتزوجك فأنت عشت في خير والدها و هو الآن معك و من الجيد لو كان هذا الحب الذي في لقبك سعنس أنها ستكون من نصيبك لا تيأس و حاول معها من جديد انكانت فتاة واعية و تعرف أين من الممكن أن تكون مصلختها 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا أخي الكريم ان عليك أن تحاول أن تكون أكثر حرص على أن تتعامل مع الفتاة كما تراك ,, أنت كبير في العمر وعليك أن تتحمل وتتحكم بعواطفك ,, سعيك في أن تضغط عليها أمر سيحعلها تكره=ك و في النهاية الزواج قسمة ونصيب

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    اتركها تكبر في العم يا أخي الكريم اتركها تكبر و تكون علىى قدر المسؤولية و من ثم تفكر بالأمر بنفسها لا تكون أنت من يضغط عليها و أما نع أن تذهب الفتاة الى خالتها و تدرس هناك و أنت خلال هذه افلفترة عليكأن تختبر مشاعرك تجاهها و لا تنسى أن الفتاة صغيرة أصغر منك بعشر سنوات 

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا