صورة علم Algeria
من مجهول
منذ 11 يوم 11 إجابات
0 0 0 0

التعلق المرضي بابن أخي جعله يتركني للأبد وينفر مني

السلام عليكم ورحمة الله :انا استاذة، مررت بظروف صحية صعبة في مرحلة مراهقتي ولازلات، تزامنت تلك الفترة بميلاد، ابن اخي الذي احببته كثيرا وكلما كبر ،ازدادت علاقتنا متانة، وصار يربطنا أجمل مما يربط ام وابنها (من الطرفين) وكنت اوجه وانصح واوصي وو افعل كلما تفعل الأم ايضا إلى ان صار شابا، وتخرج من الجامعة، وبدأ يبتعد مبديا انزعاجه من تدخلي المستمر، ودخلنا في مرحلة صراع انا اصر على التمسك به بشتى الطرق، وهو يصر على ما يسميها استقلالية هروبا مما يسميها


(مراقبتي البوليسية) وتحولت العلاقة الرائعة التي كان يضرب بها المثل، إلى شبه قطيعة وبعدما كان المحرك المشرف على كل شيئ في البيت وخاصةما يخصني ،عزل نفسه في عالمه، واحتكر وقته فقط لعمله الذي يتقنه ويحبه ولم نعد نجد له اثرا في العائلة ابدا، وصار غضوبا ،عصبيا لا يحتمل الكلمة وخاصة مني اكتشفت انني، احببته حبا اضر به، احببته حبا اوصلني للإعتداء على بعض خصوصياته، كتواصلي مع بعض أصدقائه سرا لاستدراجه إلى ماكنت اراها مبادئ وجب التمسك بها راجعت حساباتي، وطرقت ابواب المساعدة، و قيل لي ان مشكلتي (تعلق مرضي) نذمت كثيرا ودخلت في دوامة لوم لنفسي، فتأزمت نفسيتي اكثر لان الألم ألمان 1/فقدته وهو امامي 2/اكتشفت انني اذيته وانه كان يعلم بما افعل فرحل دون مواجهتي بالأمر الآن انا أريد توجيها كيف اواجه المرحلة المقبلة ليحيا كل واحد فينا في سلام

أضف إجابتك

صورة علم United States
السؤال التالي