تأثير المجتمع الغربي على ابنتي كبير وأخاف خسارتها

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

تأثير المجتمع الغربي على ابنتي كبير وأخاف خسارتها
إعاني مشاكل كثيرة مع بناتي هم في سن المراهقة ولا أستطيع التأثير عليهم كماتؤثر المدرسة وصديقاتهم والمجتمع الذي يعيشون فيه عليهم،، لا أريد أن أطرح مشاكلي القديمة لكن الأن أنا في ورطة ابنتي الوسطى عمرها 14 سنة لا تؤمن بالله وصرحت علنا أمام المسؤولين عن رعاية حقوق الطفل إنها غير مسلمة وأكثر من ذلك كي تغيظني أنا ووالدها ،أخبرتهم بأنها شاذة وأنا طبعا عقلي لم يتحمل وقلت لهم لا أريدها في بيتي فلتهنئ بأسرة تسعدها وتقبلها على ما هي عليه وللعلم أنا تكلمت معها كثيرا في أمور الدين والالحاد وصبرت كثيرا عليها وكوني الان أتخذت هذا القرار فهو لم يكن على عجل لقد سئمت من خداعها وكذبهاومرواغتها لي ولوالدها طوال فترة سنتين والأن هي ليست في المنزل أخذوها منذ اسبوعيين ووضعوها عند عائلة أوروبية مؤقتا وينتظرونا منا جواب إما ترجع عندنا ونقبلها على ماهي عليه ونكونوا تحت المراقبة أو تذهب لعائلة أخرى تكون عندهم لحين عمر 18 سنة أنا مستاءة جدا ولا أعلم ما أفعل بلادي ليست آمنة كي نرجع إليها ونربي أولادنا تربية اسلامية،، إن قبلت أن تعود للمنزل أخاف أن تؤثر على إخوتها بتصرفاتها الحمقاء وإن رفضت عودتها سأخسرها للأبد ،،هي عنيدة جدا تقبل النقاش معك لكن لا تعمل الا مايرضيها ولم ادع وسيلة الا واستعملتها معها حنان حب عاطفة شدة عنف لين ،،لكن كله لم يجدي نفعا وجزاكم الله خيرا وشكرا جزيلا لكم
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • د.هداية نفسيه وتربية طفل
    د.هداية نفسيه وتربية طفل verified_userعزيزتي الأم يعتبر المشكل الذي تمرين به من أصعب المشاكل الخاصة بالأسر المغتربة، ويجب أن تأخدي بعين الاعتبار إلى أن التنمية على الوازع الديني تكون منذ الطفولة، لأن الأسرة تعتبر النواة الأساسية للتربية، و الطفل يكتسب القواعد والمبادئ الأساسية الخاصة بالدين والعقيدة والعادات والتقاليد من الأسرة، قبل أن ينتقل إلى الجماعة الثانية والتي تكون بعد دخول الطفل إلى المدرسة ، فالأطفال الذين ينتمون إلى الأسر المغتربة يعانون من عملية التكيف المدرسي الأولي لأن المبادئ التي تربوا عليها تكون مناقضة ومغايرة للمبادئ التي سيجدونها في المدرسة والمجتمع ، فهنا نتحدث عن الصراع النفسي بين أن ينصاع الطفل إلى المبادئ الأولى أو المبادئ الثانية حتى يحقق التوافق والتوازن مع الجماعة الثانية ففي هذه الحالة تكثر الأسئلة على الوالدين بخصوص المبادئ التي يجب أن نقتدي بها والطلب منه استفسارات حول الأمور التي يجدونها في المجتمع ،و نجاح الوالدين في التفريق بين مبادئهم ومبادئ الجماعة التي ينتمون إليها خارج الأسرة يؤدي إلى التمسك السليم لأطفالهم بالمبادئ الدينية وعدم التأثر بالثقافة الغربية.......... هنا حدث الخلل لدى ابنتك، حيث أنها لم تستطع البقاء على نفس المبادئ التي تربت عليها، وانصاعت إلى الجماعة الثانوية حتى تحقق التكيف والتواؤم معها ، لأنها لاحظت اثباتا أكثر من الإثباتات التي قدمتها لها ، وهنا نتحدث عن مشكل حقيقي في كيفية استرجاع الطفلة وعدم ضياعها منك، فسنقترح عليك الاعتماد على النصائح التالية والتي نوجزها في خطوات متسلسلة كالتالي: -الخطوة الأولى: عدم السماح إلى المسؤولين عن حقوق الطفل بأخد الطفلة والتعبير عن رغبتك في استرجاعها وتقبلها كما هي عليه. -الخطوة الثانية : من الضروري جدا أن تعودي إلى بلدك وتصطحبيها إليه، فبالرغم من أنك صرحتي أنك لن تستطيعي العودة، إلا أن هذا الأمر ضروري فالرجوع إلى المجتمع الأصلي في هذه الحالة يمكنك من تغيير نظرتها إلى الأمور الدينية خصوصا وأنها في مرحلة المراهقة أي لا تزال في سن البحث عن الهوية، ولن يكون رجوعك للبلد بشكل دائم فقط عندما تستطيعي تغيير المعتقدات الخاصة بالطفلة ، وفي ظل ذلك حاولي :-التقرب من ابنتك أكثر وعبري لها عن مدى حبك وحاجتك إليها -كوني الصديقة والرفيقة الدائمة للطفلة -حاولي أن تعززي الصدقات لديها كالصديقات المتدينات واللواتي يتقيدن بسلوكات ايجابية -تحسيسها بمكانتها داخل الأسرة -تدعيم ممارستها للهويات المفضلة حتى تستطيع تفريغ الشحنات السلبية التي تسطر عليها -عدم فرض عليها سلوكات معينة أي عدم تقييدها بل اتركي لها مجالا من الحرية، فأكثر الأمور التي تقود المغتربين إلى اعتناق الديانة المخالفة هي الرغبة في التحرر والتفتح، لذلك حاولي من خلال النصائح التالية وبعد إحراز نتائج ايجابية تستطيعي العودة إلى البلد الثاني دون خوف على ابنتك.
  • صورة علم Germany
    صورة علم Germany
    مجهول

    خبريهم انك موافقه تتقبليها ولما ترجع بيتك عامليها كأن شيئا لم يكن واتفقي مع زوجك على العوده لبلدكم الرزق واحد والرب واحد والحياة وحده. خبري اولادك أنكم رح تنزلوا تركيا كرحله سياحه بحجة شوف الاهل ومشترى بعض الاغراض للتجارة. وجملي الرحله بعيونهم وشوقيهم وانه رح تشتري أحلى الملابس .. وبعدهاتسافري لكن تنزلي على بلدك وهناك بلشي بترباية اولادك من جديد.. انفذي بيهم قبل أن تبكي ندما على ضياع اولادك .. وإلا رح تشوفي بنتك قدام عينك بتضيع بنفسها وما تقدري تحكي لها وينك . اهربي فيها نصيحه لانه ميولها صار مختلف عن عاداتنا ودينا .

  • صورة علم Egypt
    صورة علم Egypt
    مجهول

    الابتعاد عن الابناء الوضح ان هناك فجوة وتكبر بنكم لانها تمردة بسبب الحرية وعدم متابعه نتج عنها تسميم افكار طفلة اتمى اذا لديكى مساحة كافيه راقبيها ضميها لحضنك احميها لا تغضبى ولا تتسرعى باحكام كون وودوه معها لينة التعامل عطوفة اذا فى مكان يعطى دروس للدين خذيها واجعليها تتعلم على ارض الواقع الصراخ الغضب المنع لا يفيد بل اجعليها تخاور وتسال اهل العلم وذو الخبرة سوف تعلم عن دينها اهملكم لابناء وصل بكم الى هذه النتيجه انتم لا تمر بالحياه وصعابه لكم فقط بل لابنائكم ابنى وشيدى اساس متين اسسه الدين وقوامهم معرفة اصوله وجذرهم وعاداتهم ابنوا ابنائكم ووورثوا لهم كنز من الدين والافتخر بدينهم واسلامهم لا المال والشهرة والمكانه هى اخر ما تفكروا به استثمروا فى ابنائكم ولا تبخلو ا عليهم

  • صورة علم United States
    صورة علم United States
    مجهول

    حرام مازالت صغيره الله يهديها ادعي لها بالهدايه

  • صورة علم Egypt
    صورة علم Egypt
    مجهول

    ابنتك اعلنت انها لا تؤمن بالله وانها غير مسلمه وانها شاذه ...هي الآن تشعر بإنها منتصره وقويه بمن يساندها وانه ليس لك سلطه عليها بقوه القانون فإذا عادت ستؤثر علي اخواتها يقينا ولن تستطيعي فرض سيطرتك عليها في الخروج والمصاحبه وغير ذلك دعيها حيث هي وودعيها وقولي لها بحزم ١-تذكري اننا نحبك ٢-تذكري ان بيتنا مفتوح لك في اي وقت ٣-تذكري ان لك اخوات سيفتقدونك كثيرا ٤-تذكري ان حاولت للنهايه ان لا اراك في جهنم وضعي كل همك في اولادك الآخرين وإبكي امامهم كثيرا واسجدي لله معهم داعين الله ان يرد اختهم لكم اذا كنت زرعت في هذه الإبنه منذ الصغر الدين وحب الله وبعض المبادئ عن الإسلام فإنها ستعود لك حتما بعد فتره هذه الفتره بالنسبه لها كلها فوران وغليان وشد وجذب وإحساس بالقوه فإذا استقرت الأمور وهدأت وإبتعدت عنهاستعيد التفكير بهدوء

  • صورة علم Bahrain
    صورة علم Bahrain
    مجهول

    ابنتك مسؤوليتك كيف تتخلين عنها عند اول مشكلة تصادفك الخطأ لا يقع عليها فقط بل عليكم .... الدول غير المسلمة تفرض قوانينها بخصوص حرية الرأي والعقيدة والالتزام بالدين من عدمه وانت رضيتم بالحياة هناك فجزء من المشكلة ان البيئة التي اخذتم ابنتكم لها غير مسلمة وتاثرت ابنتكم سلبا وتبنت الالحاد وترك الدين ما عليكم مناقشته مع ابنتكم هو أخبارها انها ولدت مسلمة حتى لو لم يعجبها الأمر ... وانها ستبقى ابنة مسلمين اعيدوها بالله عليكم عندكم فانتم بنبذها رسختم فكرة الالحاد عندها ...من لا يرغب بالحرية والعيش في الممنوع النفس مجبولة على ذلك... ارجعوها عندكم واغمروها بحنانكم ...والدين معاملة احبوها وعاملوها بحنان وعطف واتركوا لها الحرية التي فرضتموها عليها فانتم لن تستطيعوا هدايتها لولم يهديها الله فترة المراهقة فترة انتقالية صعبة فلا تزيدوا الطين بلة... ولا تياسوا من رحمة الله وقدرته على هدايتها وعودتها للصواب ...وكثفوا دعاؤكم وارفعوا اكفكم لله

  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول

    عليك بالدعاء وأكثري الصدقه وخلي عندك يقين بالله انه سوف يهديها الدعاء يفرج كل همك

  • صورة علم Iraq
    صورة علم Iraq
    مجهول

    اختي ارجعيها الى بلدكي قبل أن تقع في علاقات جنسية وتنحرف

  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول

    ادعوا لها كثيرا في كل الاوقات في الليل بعد الصلاوات ان يهديها الله وتعاملوا معها بالحسنى حتى يهديها الله

  • صورة علم Kuwait
    صورة علم Kuwait
    مجهول

    هي في سن المراهقه .. من الطبيعي ان تتمرد وان تبدي العناد في كثير من الأشياء .. أين دعائك كـ ( أم ) اللذي يخترق السماء .. ويرتد الى قلب ابنتك ! اعرف رجلاً يدعو لأطفاله قبل ان يتزوج حتى وقبل ان ينجبهم .. ألا تعلمين يا سيدتي ان نصف صلاح الأبناء بالدعاء ؟

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا