الرئيسية / قضايا اسرية / حزينة على بناتي بسبب والدهم شارب الخمر

السؤال

صورة علم Algeria
مجهول
قبل 6 شهر (13 اجابه)
13 اجابه

حزينة على بناتي بسبب والدهم شارب الخمر

حزينة على بناتي بسبب والدهم شارب الخمر

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته إخوتي الكرام.. لقد ذاقت بي الدنيا و لا أعلم ما الذي أفعله أتمنى منكم إم تخبروني بحل سديد لا يظلم أحد بداية أحكي لكم وضعي كيف كان و كيف أصبح في 2010 تزوجت بشخص و لم نواصل الحياة معا مدة 9 أشهر و خرجت من عنده حاملا في شهرين و لدي منه ولد و عمره الآن 6 سنوات و الحمد لله طلقته لأسباب كانت قاهرة و لم يعارضني أحد من عائلتي كان يشك في مع أنني كنت محبوسة في منزله لا هاتف ولا خروج و لا أستقبل حتى عائلتي و هو كان زير نساء .. الحمد لله بعده ارجعت ثقتي بنفسي و انا أعمل اعيل نفسي و أبني وسط عائلتي ... و بعده تقدم لخطبتي شخص آخر و قيل عنه أنه إنسان جيد أخلاقه حسنه كان في خدمة والدته المريضة حتى توفيت رحمة الله الله عليها لذلك و في كل مناسبة يقولون انه بار بامه و مولى دعوة خير .... المهم فكرت جيدا و قلت فيةنفسي هل قد وجدت من يخاف الله فيا و في ابني لانه لم يرفضه علما انه متزوج و لديه 4 اولاد و لكن لم يطلق زوجته خوفا على أبناءه من الشتات و لكن لا علاقة بينه و بين زوجته يعيلها فقط و يقول انه كرهها لأنها تخلت عنه عندما كانت امه مريضة.. المهم حدث الزواج و بدت الحياة هنية إلى ان تفاجأت به بعد أسبوع من الزواج يأتي إلى المنزل شاربا و اتضح فيما بعد انه مدمن خمر و يتعاطى من زمن لم أتقبل في البداية و لم أخبر أحدا من عائلتي سوى عائلته و وقفت معه ليتخطى محنته و بقيت على هذا الحال مدة 3 أشهر وانا أحاول معه كي يتخلى عن المشروب.. و أخذنا رأي طبيب في الأمر و كنت اتابعه حتى توقف تماما مدة شهرين و نصف و بالتحديد قبل شهر رمضان بشهر و نصف .. قلت الحمد لله عاد زوجي للصلاة حتى الفجر كان يصليه فالجامع هنا قررنا ان يصبح لدينا طفلا و في شهر رمضان بدأ الوحم و أصبحت حاملا... لكن جاء عيد الفطر المبارك و لم يحتمل زوجي الحياة بدون إدمان و عاد إلى المشروب و لكن هذه المرة لا يستحي من أحد كل يوم يأتي إلى المنزل شاربا و لا يعي ما يقول لقد هددته بالرحيل مرات عديدة اتركه وحده و أعود يوسخ المنزل و أنا أنظف مع العلم أن حملي متعب جدا فأنا حامل في توأم ... كرهت العيشة هكذا لا أعلم أين أذهب. . في منزل والدي لست مرتاحة لانها عائلة كبيرة ما شاء الله و أنا متضايقة و لا أستطيع الجلوس في منزلي .. فيه درج و كرهت الدخول إليه و أحس ان فيه شيئا غير طبيعي و أكاد أتأكد ان زوجته الأولى تسحر البيت لكي لا ابقى فيه ... انا في الشهر السابع حركتي ثقيلة جدا لا أقوى على تعب البيت و نظافته و زوجي شديد الوسخ و لا يراعي حالتي أبدا. . و زيادة على ذلك كرهت رؤيته في حالة السكر الدائم انيروني من فضلكم و ساعدوني في اتخاذ القرار السليم.. لا أريد ان أظلم بناتي و الله العظيم نويت الزواج لكي يكون لابني ولد و لكن ليس لاحرم بناتي أيضا من والدهم .. مع إني أستطيع اعالة أولادي ان شاء الله آسفة على الإطالة و أشكركم مسبقا جزيل الشكر أختكم في الله


قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

صورة علم United States
أخصائية نفسية ميساء النحلاوي
قبل 6 شهر

الادمان مشكلة كبيرة ستمنع زوجك ان يكون ابا لابنك صالحا ولا للتوأم الذي تنتظريه . لا بد وان تضعي حدا لادمانه ، استعيني بوالدك او برجل من عائلته يحترم رأيه ليساعدك في اقناعه بالعلاج ويتأكد من حصول ذلك. سيصبح قريبا مسؤولا عن سبعه اولاد وهو لا يعي ما يتوجب عليه لرعايتهم وكيف يكون المثال الاعلى لهم . استعيني بجمعيه تساعد المدمنين فقد تعطيك بعض النصائح في التعامل معه واقناعه بالعلاج . انت ما زلت بحاجه لمساعده والديك حتى تتخطي مرحله الولاده والاهتمام باطفالك الرضع وبعدها ربما تعودين لعملك وان رفض العلاج وبقي على إدمانه فلا يبقى امامك سوى الطلاق حماية لك ولاولادك.

صورة علم Jordan
مجهول
قبل 6 شهر

انا سوف اقترح شيئا غريبا خطر ببالي حالا ..حيث أنني أعلم أن إدمان الخمور ليس سهلا التخلي عنه إلا بصدمه نفسيه أو عائليه عاطفيه كبيره..فأرى تدبير تمثيليه بالتعاون مع الأهل واحد أطباء الاجنه بوجود (مرض لا سمح الله طبعا)لدى أحد التوائم وسببه تعاطي الأب الكحوليات..يجب أن تكون التمثيلية محدوده وسريعه..عل وعسى أن تتبدل حاله ويحس بشعور الذنب ويتوقف عن ذلك.

صورة علم Egypt
مجهول
قبل 6 شهر

طالما أنت قادرة على إعالة نفسك وأولادك فأين القضية

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

 


احجز استشارة أونلاين

اختر الخبير الأنسب لك واحجز معه جلسة استشارية خاصة على الإنترنت في الوقت الذي يناسبك.

احجز الآن