صورة علم Morocco
من مجهول
منذ 9 شهور 37 إجابات
3 0 0 3
  • طلبت منه الطلاق لأنه شخص لا يؤتمن (1)

    السلام عليكم اصدقائي جئت اليكم بعد ان انغلقت في وجهي جميع الابواب ولا اعرف ماذا اقدم او ااخر المهم انا سيده متزوجه في 30من عمري لم يمر على هذا الزواج الا 3اشهر المهم تعرفت على زوجي و احببته بكل جنون تقدم لي وفي نفس الاسبوع كتبنا الكتاب لم يكن لديه منزل و لكي اتجنب المشاكل مع عائلته اقترحت عليه السكن في منزل لنا الى ان ييسر لله حياتنا و بعدها نشتري بيت المهم في هذه الفتره كنت اذهب و اجيء من منزل عائلتي الى منزل عائلته اقسم بالله اني كنت اعامل امه كانها امي بحكم اني يتيمه الامبدانا في تجهيز المنزل وحاجات من هنا و حاجات من هناك انا لايهمني المهم عندي ان يكون زوجي راضي وان تكون حياتنا مستقره اقسم بالله حتى مهري لم اخذه من و طول هذه الفتره لم يصرف علي ولا بنس حتى جهاز العروس اهلي من تكلفون به لانهم وجدو فيه شخص محترم و ابن عائله اتفقنا على عدم اقامة حفل زواج او بكا يسمى العرس و ان يقتصر كل شيء على حضور العائلتين و عشاء و كل يذهب الى حال سبيله وبنقوذ العرس نشتري سياره صار كل شيء على ميرام وجاءت اختي من بلاد المهجر و احضرت كل مستلزماتي و مستلزماته كعرسان جدد فتفجاءنا ان اختي ستقوم بدفع مصاريف العرس كامله كهديه لنا نحن الاثنين لم يبدي اي تصرف يعكس انه غير موافق بل بالعكس قام باحتضان اختي و تقبيل راسها كشكر على هذا المعروف الى ان جاء يوم 11/11 كان يشتغل في مدينه اخر و كلما وصل الى بيته يصل علي و يطمئنني انه بخير الى ذاك اليوم لم يتصل او يسأل عني وانا كالمجنونه اتصل و اتصل لا حياة لمن ينادي حتى وصلت ساعه متأخره من الليل لم يعدفيا صبر اتصلت على اخيه فطمئنني انه بخير وامرني بالذهاب الى النوم وهذا مافعلته لكن قلبي لم يطاوعني كل مره استيقظ و اطل على الجوال كل المنزل يسألني هل هو بخير في الصباح اتصلت بيه من جوال اختي و مازحته كان شي لم يكن المهم عندي ام يكون بخير غير انه قلب الدنيا و اقعدها على شيء لم اعرفه و قطع الخط في وجهي المهم مرت نهايه الاسبوع ومر الاثنين اتصلت امه تتأمر علينا و تدعونا الى بيتهم لحل الخلاف القائم بيني و بين زوجي فلم نقبل الذهاب لانني انا المراه و انا التي يجب تطيب خاطرها بعد الغذاء اتصل اخوه و قال لاختي ان هناك اشياء يجب حلها و ان هناك اكاذيب لن اخفي عليكم اني عندما سمعت واهلي هذا الكلام دخنا و خفنا ان تكون مسألة شرف و كل شيء الا الشرف ذهبنا في اليوم التالي و الكل لايبالي بينا كاننا مجرمون مدانون بجرائم لا تغتفر و لله لا تشوف اي بنت هذا الموقف الام ترمي كلام و الاخ كذلك حتى زوجة اخيه قالت لي اني تكلمت عنها في ظهرها لكن بعدما حلفت على القرأن و اعطيتها ادله من جوالي صمتت و بدأت في مساندتي بعدها بلحظه جاء زوجي و لم يسلم كعادته بل اكتفى بالسلام من بعيد و قال لي لقد كذبت علي وقلتي انك كنت تشتغلين في كذا وكذا و كنت مهاجره خارج البلاد ليس الا للهو او لعمل سيء والان اريدك خارج حياتي و ليشهد الكل ان ابنتكم شريفه عفيفه ولازالت بكر نزلت علي كلماته كالصاعقه و انا التي احبه و اخترته على جميع من تقدمو لي ايكون هذا جزاءي عندما اكون معه في منزل اهله اقسم بالله اني انام على الارض و كل احذية اخيه فوق راسي و انا ابنت العز . اكتفيت بكلمه حسبي لله و نعم الوكيل و قلت له ان يرمي اليمين علي ويتركني اذهب الى حال سبيلي فبدات امه بالبكاء حتى انه تحول الى حالة هستيريه لا يتقبل كلمة احد و انقلب الى حالة البكاء كطفل صغير لم اعرف ماذا افعل فكل شيء انهار امامي فقامت زوجت اخيه بتهدأتي و ان نعطيها مهلة اسبوع مر اسبوع و اسبوعان و ها انا الى الان لم اخذ جواب اتصل عليه لا يجيبني والكل يقول انه بفعل سحر حتى انا الكوابيس لا تفارقني لكن لم يعد لي صبر فكل يوم يمر علي كانه سنه لا اريد شيء سوى حريتي لاني لم اعد ائتمن على حياتي مع هكذا شخص


أسئلة ذات علاقة