صورة علم Iraq
من مجهول
منذ سنة 12 إجابات
1 0 0 1

أحبه لكني أخشى من غضب الله

احبه ولكني اخشى الله ..السلام عليكم ..انا فتاة في العشرين من العمر ..لاازال طالبة بقي لي سنة واحدة على التخرج..كنت بعيدة عن الله كثيرا ولكني في الفترة الاخيرة بدأت اتقرب من الله ووضعت جدول لي لكي احاسب نفسي على كل ماافعله احيانا التزم واحيانا لا..في وسط هذا كله اعجبت بزميل لي منذ سنة ونصف والان سوف تكمل سنتان هو من نفس مواليدي عندما تحدثت معه بدات الاحظ كم نحن قريبا من بعضنا في بداية صداقتنا كنا نتحدث على الفيس استمر حديثنا لمدة اسبوعين ولكن بعد فترة بدأ يبتعد شعرت بأنه تعلق بي كما انا تعلقت به وخلال كل لمدة الماضية تحدث بيننا المشاكل ونرجع الى بعضنا ..مجرد كلام صداقة لااكثر هو لديه العديد من الصديقات ولكنه يميزني عن البقية يسمع كلامي في امور عدة وياخذ رايي ويحدثني عن مشاكله مع اهله بدأت اتعلق به لاني كنت بعيدة عن الله جدا اصبحت مثل المهووسة به ولكني لم اكن ابين له سوى اهتمامي وهو كان يتصرف بشكل طبيعي معي في كل مرة كنت اقول له سوف ابتعد يقول لي كما تحبين ولكنه بعد تجاهلي له لمدة اسبوع يرسل الى صديقتي يسال عني وذلك لاني قمت بتعطيل حسابي ع الفيس لمدة اسبوع ولكني عندما علمت انه سال عني ارسلت له واخبرته لماذا يسال عني يقول لاني صديقته وهذا ك وفاء لصداقتنا ولكنه اخذ يقول لي لماذا اتجاهله وشعر بالانزعاج الشديد ورجعنا الى صداقتنا ..وتكررت هذه الحالات لمدة سنة ونصف بعد مدة اخبرني بأنه معجب فتاة وفي نفس الوقت بدأ يلمح ويسالني عن اذا ماارتبطت مع شخص ماذا سوف افعل وماهو رايي بالحب كنت اظن بانه يقصدني ولكني بعد مدة علمت بانه فعلا توجد فتاة اخرى معجب بها ولكنها رفضته انا انسحبت من حياته في وقتها ولكني بعد مدة رجعنا اصدقاء عادي وبعد 5 اشهر تحدثت معه واخبرته باني اعلم وباني ليس لي اي حق في سؤالي هذا ولكنه قال لك كل الحق وبان تلك الفتاة اصبحت مثل غيرها وقلت له بانه يتعمد اللعب بمشاعري واخبرني بانه اسف وكلنه مزاجي وفي يومها تركته ومشينا في شارع طويل وكل منا ذهب بالاتجاه الاخر ولكني عندما ادرت راسي لانظر اذا ذهب ام لا وجدته هو كذلك ينظر لي وتصادفت نظراتنا وكل منا ادار راسه ..والان وبعد هذه المدة الطويلة عندما بدأت فعلا اتجاهله واتصرفه معه كأي شخص اخر شعر بالحزن جدا واخبرني بذلك واخبرته باني لم اكن اقصد مطلقا..بدأت اراه يشعر بالغيرة كلما تحدثت مع شخص او جلس شخص في مكان قريب مني (للعلم كنت قبل سنة اتمازح بالكلام مع بعض الزملاء لي ولكني تغيرت كثيرا وابتعدت عن اي ولد اعرفه للعلم بانه مزاح عادي لاتجاوز موقف حصل خلال المحاضرة )وبعد مدة اخبرته باني احيانا اشعر بالدوخة في الكلية واشعر باني سوف يغمى علي هو عرض علي ان احتفظ برقمي معه اذا كان في مكان بعيد عني ولكني رفضت وهو حاول مدارات رفضي له بالمزاح وفي الفترة الاخيرة عندما بدأت التقرب من الله اخبرته باني لن استطيع التحدث معه بعد الان لاني اعطيت وعد لرب العالمين باني سوف لااكلم شاب بعد اليوم وهو احترم رغبتي ولكن في يوم شاهدني في الكلية وكنت اشعر بالمرض الشديد عند عودتي للبيت وجدت رسالة منه يسال عن صحتي وكأن الشيطان لم يتركني مطلقا وجعلني اعود للتكلم معه واخر شي حدث معي بانه بدأ يتكلم معي قليلا ويتاخر بالرد وعندما سالته اذا لايزال يريد رقم هاتفي اخبرني بانه لايريده احسست ربما لاني رفضت اعطاءه من البداية رغم اني لااريد اعطاءه اصلا مجرد معرفة ماذا يريد به ...اني فتاة اعاني من القولون العصبي وكذلك انخفاص الضغط المزمن وفي الاونة الاخيرة بدأت شهيتي للاكل تقل واكره جميع الاكلات وذلك لاني ابتعدت عنه لمدة اسبوع وعندما رجعت للتحدث معه رجعت شهيتي طبيعية ولكني لاازال اشعر بدوخة شديدة وعملت فحوصات عديدة ولايوجد شي وكذلك احيانا اشعر بالم في قلبي عندما احزن وكذلك اشعر ببرودة فيه كأن ماء بارد ينزل على قلبي. ربما بسبب الحالة لنفسية والمشاكل التي مررت بها في صغري .اني لااكلم اي شاب مطلقا على الفيس سواه هو وارفض اي رجل ان يلمسني حتى وان مجرد عن غير قصد ان يلمس يدي هناك بعض التحفظات في حياتي لاازال محتفظة بها وهو يعلم كل شي عني ويحترمني ويحب كوني مختلفة عن بقية الفتيات..اشعر بالالم الشديد لاني متعلقة بشخص لربما لايحبني ولكني في االاونة الاخيرة اشعر به بانه بدا يحبني او ربما اوهام مني للعلم بانه لايزال امامنا سنة للتخرج ..لست فتاة سيئة مطلقا ولكني فقدت الحب والاهتمام في البيت وبسبب صديقات السوء التي تتحدث عن علاقتها مع هذا وذاك تعلقت بهذا الشاب ولكني اشعر بالالم الشديد لكوني اغضب الله هذا اكثر مايؤلمني ..هذا الشخص يخاف علية جدا ويهتم بي ويرفض حتى ان نخرج معا كاصدقاء حتى لااحد يتحدث عني بسوء يراقبني وفي اي مكان نتواجد به ادير راسي اراه ينظر لي ..اني لااضع المكياج مطلقا لكوني ادرك بانه زينة تجذب الرجال وهذا حرام اني فتاة متوسطة الجمال رشيقة والبعض يحسدني على رشاقتي هذه وضعت المكياج مرتين امامه وجدته يقول لي باني جميلة جدا واستمر ينظر لي ..لااعلم ماذا افعل اريد ان اتركه لاني احبه فعلا واتمناه بالحلال ولااريد ان اغضب الله فيه اكثر من هذا ..واريد ان احقق وعدي لربي ان لااكلم اي شاب بعد اليوم ولكني اضعف ولاتوجد رفيقة واحدة تدلني على الطريق الصحيح اني كاتبة كذلك وانصح البقية واحل مشاكلهم ولكني اعجز عن حل مشاكلي ..ابتعد عنه مدة واشعر بالراحة واشغل وقت فراغي ولكني اعود ..لاااريد ان اخون ثقة اهلي ولااريد ان اكون قدوة سيئة لغيري..هو في احيانا كثيرة يبين اعجابه الشديد بي ..لااعلم هل يكذب علي وهو يقول عني باني بريئة ونقية وولكني احاول تغيير الموضوع وهو كذلك عندما يقول احدنا بعض كلمات الاهتمام..اريد ان اتخلص من هذا العشق الحرام اريد ان يرضى الله عني اشعر بالاختناق ...اهملت دراستي ونفسي ..وكذلك صديقتي التي اشعر بانها تغار مني كلما حدثتها عنه تقول لي افعلي هذا الشي وهذا وافعله واحيانا تقول لي اتركيه كيف لك ان تتحملي تصرفاته ولكني احبه واتحمل كلشي منه على الرغم من انه يؤلمني احيانا وعندما يغضب اشعر بالخوف من كلماته لانها تكسرني ..ماذا افعل مع صديقتي اريد الابتعاد عنها او ربما اريد ان اجعلها ترجع الى الله لكوني بدأت الفترة الاخيرة انصح الفتيات بالتغير ولتقرب من الله اكثر من قبل ونجحت مع بعض الفتيات ..هذا الشاب اخبرته اني احب حديث والده لانه دوما يتكلم الصراحة معه اخبرني بانه بالتخرج سوف يجلبه واتعرف عليه ..مرة كنت قد كتبت له قصيدة بعد سنة وجدته يقول لي بانه يحتفظ بها في محفظته التي يحمل النقود فيها قلت له لماذا قال لي ذكرى ولكنه ادار راسه عندما قالها وبالفيس رجعت سالته اخبرني بانه يريد للقصيدة ان تكون قريبة منه جدا ..لااعرف لماذا تلميحاته الفترة الاخيرة واضحة جدا كانه شخص معجب ولكني اتعمد على الرغم من اني احبه ان اخبره بانه كاي شخص عادي عندي ..على الرغم من اننا تحدثنا معا عن موضوع الحب فاخبرني مثلا ان كنتي تحبين صديقا فلاني اخبريه وحتى ان رفضك ليست نهاية الدنيا اخبرته بانها صعبة على فتاة ان تعترف بحبها لشاب وكذلك لااريد خسارة صديق وهو اخبرني بانه يكره المنتصف انا ضحكت وقلت له اكره ليس لي علاقة كأنه يقول لي بان اقول اني احبه ولكني لن اخبره مطلقا ..يميزني عن البقية يراقبني على مواقع التواصل يعلق لي على الرغم من انه يعلق لبعض الاشخاص فقط وفي بداية صداقتنا كان يخبرني بانه انسان سيء لايستحق الحب وهو لربما يعلم باني متعلقة به .. ويخبرني باني صديقته المقربة وعندما اخبره باني مثل اخته كذلك يقول لي اي ولكنه لايقول لي اختي مطلقا هو غامض احيانا يخاف علي ويقول لي لو تركك الدنيا لن اتركك اشعر بالحزن عندما اراك حزينة يشعر بالفرح وكلما صادفني يبتسم ..ولكن اخر فترة لاني اقول له بانه كاي شخص عادي وتصرفت معه كذلك ورفضت اعطاءه رقم هاتفي واخبره بانه ليس هو سبب اي شي يحصل في حياتي من سوء كأني اجرحه وابعده عني عن غير قصد ولكوني رفضته بطريقة غير مباشرة اظن ذلك ..للعلم باني تحدثت مع صديق له واخبرته باني لااريد ان استمر في صداقته لكي لاتعلق به اخبرني صديقه بانه لايجوز اجبار شخص يعتبرك صديق على تحول صداقتكم الى حب قلت له اعلم ذلك ونصحني بان ابتعد عنه فجاة واخبره بذلك وفعلت بنصيحة صديقه ولكنه بدأت يتغير معي لان اتجاهله وارفضه للعلم صديقه اخبرني وقال لي:اخبريه باي وقت هو نفس الوجع ؟ ماذا يعني نفس الوجع اذا انا كنت مجرد صديقة واخت له لااظن بانه سوف يتوجع كثيرا للعلم بانه الشاب الذي احبه اخبرني بانه يجب ان نصبح غرباء مثل قبل وقلت له حسنا ولكني رجعت سالته هل سوف يتحمل هذا الشي اخبرني باني مجرد ان تصرفت معه بصورة طبيعية شعر بالحزن ف كيف اذا كل شخص ذهب بطريقه ..لااعلم على الرغم من اني لااشجع الصداقة بين الولد والبنت لانها تنتهي بحب و بمشاكل لانهاية لها ..الشاب الذي احبه دائما يقول لي بانه يخبر صديقه باني جميلة وحزينة وباني طيبة قلب..لااعلم ماهذه التناقضات التي اعيش فيها تعبت ارجو المساعدة منكم..من فضلكم ساعدوني بدون تجريح بالنصيحة