يعتقد البعض أن سمنة الأطفال أمراً طبيعياً خاصة في المراحل العمرية المبكرة، إلا أنها بالفعل لها العشرات من المخاطر والتي تتضاعف في حال تم تجاهلها.
ورغم أنكما كأب أو أم  تريدان دائماً لطفلكما أن يكون بأفضل حال، ومثالياً في كل شيء، حتى الوزن، إلا أنك قد تكون بالفعل من أسباب إصابة طفلك بالسمنة، فبحسب الدراسات فإن واحداً من كل 5 أطفال يعاني من الوزن الزائد بسبب والديه.
في البداية، لابد أن تعرف أنه ليس بالضرورة أن يعاني طفلك ذو الوزن الزائد من مشكلات صحية، وذلك بحسب الموقع الأمريكي "MAYO CLINIC"، فخلق الله البشر بأجسام مختلفة عن الآخرين، لذا أنت لا تستطيع أن تحدد بمجرد النظر إلى طفلك إن كان يعاني من مشاكل صحية أم لا.
ولكن إذ كنت قلقاً من أن يكون لدى طفلك مشكلة في الوزن، فتحدث إلى طبيبه، ليحدد لك ذلك، آخذاً بعين الاعتبار تاريخ نموه وتطوره وتاريخ عائلتك من حيث الوزن، لأن السمنة قد تكون أمراً وراثياً من أسلاف سابقين، وكل هذا بالتأكيد سيساعد في معرفة إن كانت سمنة طفلك أمراً طبيعياً أم مرضاً يستدعى العلاج.

 


الأسئلة ذات علاقة


مخاطر سمنة الأطفال

البعض لا يأخذ مشكلة سمنة الأطفال بجدية، بدعوى أنهم مازالوا صغاراً، وسيتبعون حمية غذائية حينما يكبرون، إلا أن الأمر قد يكون أخطر من ذلك، ويتسبب في أمراض  كثيرة، لابد أن تعامل معها بجدية في سن صغيرة.

1-السمنة تؤدي إلى أمراض مزمنة 
تزيد السمنة من إصابة الأطفال بأمراض مزمنة، مثل أمراض القلب والأوعية الدموية وذلك من خلال ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول، ومن المحتمل إصابته بمرض السكري، لأن السمنة تسبب ضعف مقاومة الجسم للأنسولين، وتزيد من إصابة الطفل بأمراض التنفس، مثل الربو وغيرهم، وأيضا أمراض مثل الارتجاع المرئي والكبد الوبائي والكبد الدهني.

2-السمنة تودي للوفاة 
 قد تُسبب السمنة الوفاة عند البلوغ، فوفقا لموقع "Life hack" الأمريكي، فإن الدراسات أثبتت أن الأطفال الذين يعانون من السمنة في الصغر، ترتفع عندهم فرصة الوفاة في وقت مبكرة.

3- زيادة فرص الانتحار
 يتعرض الأطفال للكثير من المواقف الاجتماعية الصعبة، بسبب السمنة، والتي لا تمر مرور الكرام على الطفل ونفسيته، فقد تسبب له أزمات نفسية تستمر معه طوال العمر، لذلك فإن إصابة الطفل بالسمنة تؤدي إلى عدم احترام الذات وقلة ثقته في نفسه وبنسبة كبيرة تؤدي إلى الاكتئاب الذي قد يوصل الطفل إلى التخلي عن حياته.
 

ذات علاقة


كيف يتسبب الآباء في السمنة لأطفالهم؟

هناك الكثير من الأمور "العادية" التي يقوم بها الوالدين بشكل يومي وتصبح لديهم عادة، ويقوم أطفالهم بتقليدها، ولكن هذه الأمور لها أثر سلبي على صحة الأطفال.

1- الآباء قدوة سيئة 
إذا كنت تعاني من السمنة المُفرطة، ولا تحاول أبدا في إنقاص وزنك، فأنت ببساطة تبعث رسالة لطفلك بأنه لا بأس بأن يصبح سميناً مثلك، وبنفس الطريقة فإن أطفالك سيحاولون محاكاتك فإن كنت من النوع الذي يقوم دائما بتناول الوجبات السريعة سيقلدك أطفالك، وللأسف هذا الأمر سيؤدي إلى زيادة في الوزن وبعدها مشاكل صحية كبيرة.

2-انشغال الآباء والأمهات عن أطفالهم
إذا كنت من النوع الذي لا يدخل إلى المطبخ بتاتا ولا يريد أن يبذل أي جهد ليجعل أطفاله يتناولون أطعمة صحية يعرف مصدرها، فأنت للأسف تساعد طفلك بنسبة كبيرة أن يصبح بديناً، لأن الأطعمة السريعة غير صحية.

3- أضرار مشاهدة التلفزيون
أنت مشغول في عملك، وتقضي به معظم الوقت، ولا تحاول أن تتقرب من طفلك، وتحاول تهدئته بمشاهدة التلفزيون، فأنت للأسف تساعد في زيادة نسب إصابته للسمنة، لأنه وفقا للدراسات الحديثة فإن مشاهدة التلفزيون والتعرض لإعلانات الأطعمة السريعة تجعل طفلك عاشقا لها، وهي سبب أساسي في زيادة وزن الأطفال.

4-المكافأة بالأطعمة غير الصحية 
عندما تعد طفلك بإعطائه حلوى صناعية كمكافأة على تناول الخضار الذي لا يريده، سينمو عنده انطباع فوري بأن الحلوى الرائعة وسيلة فقط لتناول الخضروات، وسيكبر طفلك مع هذه الفكرة وسينمو عنده حب تناول الأطعمة السريعة التي ستؤدي في نهاية المطاف إلى تراكم الدهون في الجسم.

5- المكوث في البيت
بعض الآباء يخافون من خروج الطفل ولهوه بالخارج، وذلك خوفا عليهم من المخاطر، ولكن أيضا من الضار جعل أطفالك في المنزل طوال اليوم، والحل الأمثل لذلك هو الاشتراك في نادي آمن.
 

كيف تساعد طفلك في فقدان وزنه؟

1- كن نموذجاً جيدًا لأطفال
 الأطفال يتأثرون بحياة الوالدين، لذلك إن كنت تريد أن يتمتع أطفال بوزن بصحي فابدأ بنفسك، اذهب إلى التنزه وتناول وجبات صحية معهم وشجعهم على أن يتمتعون بأجساد صحية رياضية.

2- الوجبات الصحية
ضغوط الحياة صعبة، مما يجعلنا مشغولين بالعمل معظم الوقت، ولكن لأطفالنا حق علينا، لذا يجب أن تقضي وقتك معهم وتصنع لهم طعاما صحيا في المنزل، تعلم مكوناته، وامنع عنهم الطعام السريع المعلب، وإن لم تستطع ذلك بشكل دائم، فيجب عليك أن تحرص على تناولهم كميات قليلة من الأكل المعلب.

3-شجعهم على ممارسة الرياضة 
 شجعهم على ممارسة الرياضة وليس فقط المشي، فإذا لاحظت أن طفلك منجذب لكرة القدم، فشجعه على ممارستها وضمه إلى فريق النادي الخاص بكم، وإذا كانت طفلتك تحب الكرة الطائرة، فشجعها على ذلك واحضر تمارينها باستمرار، بالتأكيد ستحب أن يراها والدها، افعل كل ما بوسعك للحفاظ على نشاطهم البدني، لأن كل ذلك سيؤدي إلى حرق السعرات الحرارية.

4- الحد من مشاهدة التلفزيون
يجب أن تدرب طفلك على أن التلفزيون لا يجب مشاهدته طوال الوقت لأن ذلك سيؤدي إلى إصابته بأمراض عديدة وليس السمنة فقط، ولو وصل بك الأمر إلى أن تفصله، فلا تتردد.

5- وقت النوم إجباري
 ثبت علمياً أن النوم الطبيعي يساعد في إنقاص وزن الطفل، لذلك اجعل وقت النوم إلزامياً وبمواعيد محددة، حيث يحتاج الطفل إلى تسع ساعات في اليوم.

خلاص القول، حان الوقت الآن لتأخذ وزن طفلك على محمل الجدية،  فإذا لاحظت أن طفلك سمين، يجب أولا أن تتحقق من الطبيب لتفهم إن كان أمراً طبيعياً أم لا، وبعد ذلك راقب عاداتك، واحظر الأطعمة السريعة من المنزل، وتأكد أنك نموذج جيد يحتذي به أمام أطفالك، والنتيجة النهائية ستكون تحقيق الراحة والسعادة والصحة ليس لأطفالك فقط ولكن للعائلة بأكملها.