السؤال

قبل 6 شهر (5 اجابه)
5 اجابه

هل اتركه ام ابقى معه ؟

السلام عليكم مشكلتي طويله شويه بس حابه اذكرها بكل تفاصيلها ، مشكلتي بدات من سن المراهقه لمن حبيت ولد خالتي و استمرت علاقتنا ٥ سنوات تقريباً فقط محدثات كتابيه و كنت احبه من طرف واحد و ما كنت احس انه يبادلني نفس المشاعر ، وكنت اعاني بسبب مشاعري اتجاهه فقررت اني اعترف له و اتاكد فاذا كان فعلاً ما يحبني انهي علاقتي معه و ما نكلم بعض ثاني و صراحة ما فكرت في الاحتمال الثاني لاني كنت حاسه انه راح يرفضني ، وهذا هوا الي صار فعلاً و في نفس اليوم قلت له اننا راح نقلل من محادثتنا مع بعض ، طبعاً قلبي اتحطم مع اني كنت متوقعه رده ، و بالرغم من انه رفضني الا انو قلبي كان متعلق فيه كثير ، فضللت ادعي الله انو يصرف قلبي عنو و نسيته و انشغلت في حياتي و اعتبرته حب مراهقه وانتهى. بعد مرور سنوات من انقطاع محدثتنا ارسل لي رسالة على الواتس اب وانه يبغى يكلمني في موضوع ضروري ، مارديت عليه ، بس شاف اني قرات رسالته و رجع يرسل ثاني ، مع اصراره ردت عليه حاولت اتهرب اني مشغولة ، ولكنه الح عليا ورضيت اني اسمع ايش عنده ، و حينها انصدمت لمن قال لي انه في الفترة الي ما كنا فيها مع بعض حس انه يحبني و اني الانسانه الي يقدر يكمل معاها حياته و اني الشخص الوحيد الي ممكن يفهمه ، ردت فعلي الاولى كانت اني انهرت بكى و كل الي كنت افكر فيه و كتبته له (طيب ليش خليتني اتعذب في حبك سنين) ، و كان رده انه كان صغير وقتها وانه ماكان يفكر في مستقبله ، و طلب مني اني ارد على اعترافه و قلت له اني احتاج وقت اني افكر ، وبعد تفكير طويل ما قدرت اقرر هل انا مازلت احبه او انو حبي له اختفى ، فرديت عليه وقلت له اني ما اقدر اعطيه رد نهائي و الى ان يجي و يخطبني فعلاً في وقت نفكر فيه احنا الاثنين اذا كنا نقدر فعلاً نكمل مع بعض و في الوقت نفسه طلبت منه انه ما يكلمني ابداً الى الوقت الي يجي يخطبني فيه و رفض و اصر على انو على الاقل مرة في الشهر و نتكلم فيه على امور جديه وافقت بعد محاولته الكثيرة . و المشكلة الي احس فيها ذحين ، اني مني قادر احدد اذا انا احبه او لا ،زمان اذا سمعت اسمه او اي احد يتكلم عنه قلبي يدق بقوة ، اذا عرفت اني انا و هوا في نفس المكان بحكم صلت قرابتنا اشعر بالتوتر و يتشتت كل تفكيري ، كان هو الشخص الي ممكن ينقلني من اشد لحضات الحزن الى الفرح بكلمة وحده بس ، بس ذحين كل هاذي المشاعر اختفت معدا اني دائماً احس بالراحه اذا اتكلمت معه ، و الي محسسني بتانيب الضمير اكثر اني حاسه بجديته في الموضوع و اخاف انه فعلاً يتقدم لي و بعدها اكتشف اني ما احبه !هل اتركه ام ابقى معه ؟! ساعدوني ..!!

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

الفرق بين حبك له زمان والان هو انك نضجت وصرت تفكرين بعقلك مع قلبك وهذا عين الصواب. اقترح عليك ان تصارحيه بانه من الأفضل ان يتقدم لك وتدرسا بعضكما في فترة الخطبة للتاكد من توافق مشاعركما وافكاركما، ففي الحقيقة كل ما بينكما الان هو حنين لمشاعر مراهقة قد لا تكون كافية الان لاتمام الزواج مع نضوج شخصيتكما.

قبل 6 شهر

اول ما قريت القصه حقتك عند مقطع انك لما اعترفتي له ,, كان شيء مش في صالحك و يعني ضدك للأسف ,, الحين و ركزي على هالحين و انسي الماضي اسمعي وش مفروض تسوين و يعني حاولي انك تنفذيه بالظبط اول شيء خلك على موقفك اللي هو انك تقولين له اولا انك ما تقدرين تعطينه رد نهائي الين ما يجي يتقدملك بشكل رسمي ,, ثانيا ,, وقتها لما يجي يتقدملك قوليله انك راح تجلسين مع اهلك امك و ابوكي و تشوفون هل هو شخص مناسب ام لا و تقررون اذا تقبلو فيه ولا ترفضوه ,, و فهميه ان لو اهلك وافقو انتي كمان راح توافقي عليه و ان اذا اهلك رفضوه يعني ينسى و مافي امل انك توقفين ضد اهلك علشانه ,, و ان كلمه ابوكي هي الاولى و الاخيرة ,, و بس و اقطعي جميع انواع الاتصالات فيه لا محادثات هاتفيه ولا شات كتابي ولا واتس ولا اي شيء و قوليله ان هذا كله حرام و انتي ما تبغي تكسبي ذنوب ,, لو هو فعلا صادق و عنده نية زي ما قال تأكدي انه راح يجي يتقدملك ووقتها استخيري و استشيري و فوضي امرك لله و انشالله ربي ييسرلك الخير ,, ولو هو واحد نصاب و كذاب و يبغى يستغل حبك له و يعني لو نيته قذره اعرفي انه ما راح يسوي اي شي ولو شاف منك صدود وقتها راح ينسحب .. انا قلتلك هالحل لان هو في احتمالين انه يا اما انه صادق و فعلا جاد أو انه يبغى يستغل حبك له و يعني يوصل لاشياء سيئة و العياذ بالله ,, والله اعلم بالنيات ,, لكن عموما اي رجال حتى لو شخص مضمون ما يحب البنت الخفيفه ,, و يعني تأكدي انه هذا اللي قلتلك تسوينه راح يكبرك في عينه اكثر و يعطيلك قيمة اكبر عنده ,, و اخيرا موضوع انك ما عاد عندك لهفه له زي الاول و ما عادت ذيك المشاعر اللي زي اول ,, تاكدي ان الله قال في ايه ( و جعلنا بينكم موده و رحمه ) يعني بين الزوجين يكون في محبه و رحمه و تقدير مش حب جنوني ولا حب للشهوات فقط يعني لا تفكرين ان لازم يكون ذيك المشاعر و مادري ايش ترى هالمشاعر تزول بعد الزواج و يصير فيه موده و رحمه ,, فلا تخليها مقياس ولا معيار للتقييم ,, التقييم يكون على اساس الدين و الاخلاق و القبول و الايجاب مش حب و مشاعر و مادري ايش ,, المهم اذا جا و تقدملك بشكل رسمي استخيري و استشيري وفوضي امرك لله ,, بالنهايه كل شيء قسمة و نصيب

6 شهر

اشكر ردك المفصل ، و راح امشي على نصيحتك و الله هو الهادي ..


6 شهر

ما شاء الله رد في القمة جعله الله في ميزان حسناتك يا رب و تكون ، آسف على التعبير ، غبية إذا لم تعمل بهذه النصيحة


قبل 6 شهر

شكله يستغل حبك ليتسلى معك

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه