تطوير الذات في علاقتي مع زوجتي

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

هل فيه احد سمع عن دورات تطوير العلاقات الزوجيه؟ قريت في مواقع والسوشل ميديا ان فيه دورات مخصصه للزوجين وكيفية اداره الحياة الزوجية والمشاكل اليومية انا متزوج من سنتين وعلاقتي مو مره كويسه مع زوجتي والغلط مني، انا عصبي ومقدر اتحمل اي شيئ ومااعاملها عدل هل فيه طريقه او دورات اقدر اخذها عشان احسن معاملتي معها؟ انا احبها والوم نفسي كل يوم على حياتنا وخاصه اذا زعلت او ضايقتها بشيئ غصب عني كل يوم اقول بتعدل لكن مقدر امسك اعصابي ومااعرف اتصرف معها والي يخليني الوم نفسي زياده انها احيانا تسامحني وهذا يخليني احبها بزياده ويزيد رغبتي اني القى حل لمشاكلي
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • خبير تطوير الذات
    خبير تطوير الذات verified_userمن الأمور الهامة في تطوير الذات أن لا تستعمل كلمة أنا عصبي واغضب بسرعة، فمثل هذا القول خطأ، حيث يعني أنك غاضب، أو غيرصبور، أو عصبي" طوال 24 ساعة طوال 7 ايام الاسبوع وفي كل المواقف وكأنه ردة فعل لكل ما تقوم به زوجتك معك، أي ان هذا سلوك متكرر ودائم، وهل أنت كذلك؟ ستجد الجواب بالطبع لا، وهنا لا بد من الانتقال إلى السؤال التالي اذا ما الذي يثير هذه الصفة فيك، ما الذي يجعلك تشعر بالغضب؟ ما السلوك أو الموقف الذي قد يحدث ويثيرك؟ يجب ان تعمل على تحديد ذلك بمراقبة نفسك ومراقبة المواقف ورصدها، وعندما تأتي الاجابة بوضوح وبدقة، ستعمل على هذا الموقف بالتحديد لتعالجه وتعمل على تطوير السلوك الإيجابي عندك وهو الهدوء وضبط النفس بالتدريج والتدريب.
  • خبير تطوير الذات
    خبير تطوير الذات verified_userستجد أخي لاسائل بعد أن قمت برصد مسببات غضبك وتصنيفها غلى اسباب حقيقية يمكن السيطرة عليها واسباب لا يمكن لاسيطرة عليها أو التعامل معها أن تفكيرك قد صار أوضح، في تحديد مواقف الغضب والعصبية ولننتقل الآن غلى النقطة التالية وهي معرفة أثر هذا الغضب والانفعال عليك، وأقصد هنا عليك أنت بذاتك ونفسك وصحتك قبل الحديث عن أثر الغضب على غيرك! هل تعلم أن الخلايا العصبية التي نولد بها ليست لها أنوية ولا تنقسم أو تُعَوَض أو تتكاثر طوال فترة حياتنا؟ ولهذا يرد الإنسان إلى ارذل العمل بسبب القضاء على هذه الخلايا! وهل تعلم أنه يمكنك باذن الله المحافظة عليها وتقليل الهدر فيها؟ وهل تعلم أن العصبية والغضب والتوتر من مقاتل الخلايا العصبية وتدميرها إضافة غلى أمور اخرى كثيرة، هل تعلم أن كل حالة غضب وعصبية تفقدك الكثير من هذه الخلايا التي لا تُعَوَض، مما يجعلك عرضة للشيخوخة المبكرة؟ هل تعلم أثر العصبية على أعضاءك بشكل عام؟ تذكّر أن العصبية عادة والهدوء عادة وكليهما مكتسبة وقابلة للتعلّم. ستبدأ بكبح جماح غضبك لأن لا شيء في هذه الدنيا يستحق هدر خلاياك العصبية
  • خبير تطوير الذات
    خبير تطوير الذات verified_userلاحظ أخي لاسائل أننا نعمل على تحديد اسباب الغضب والعصبية بشكل عام، لتتمكن فيما بعد من السيطرة على سلوكك ولا تسبب الزعل لا لزوجتك ولا لأي شخص آخر.
  • خبير تطوير الذات
    خبير تطوير الذات verified_userبعد أن تعمل على رصد سلوكك لفترة من الزمن وتسجيل مسببات الغضب لديك، اعمل على تصنيفها إلى مسببات حقيقية ومسببات وهمية، ففي بعض الأحيان الغضب واجب في المواقف الشديدة والحقيقية، ولكن الخطورة من حالات الغضب في المواقف التي ما باليد حيلة فيها، وهنا يأتي تطوير الذات، مثال أن تغضب بسبب أزمة المرور وتثور! ما الذي يمكنك فعله؟ هل تستطيع تركيب اجنحة للسيارة لتطير مثلًا؟؟ لا وهنا يكمن السلوك الصحيح والمهارة فإذا كنت تعلم عن ازمة السير أخرج ابكر من موعدك بقليل للتلافاها، اسلك طريق آخر، وحتى وان لم تتمكن. ثورتك وعصبيتك لن تفيدك، حاول أن تستفيد من هذا الوقت بالتسبيح أو سماع الاخبار، لن تستفيد شيئا ان نفثت السموم في خلاياك العصبية، صراخك وغضبك لن يفتح الطريق، لذا خذها بالهداوة، عملية الفرز هذه ستساعدك على تحديد مسببات الغضب، وذلك لنتعرف غلى كيفية التعامل معها لاحقًا.
  • خبير تطوير الذات
    خبير تطوير الذات verified_userبداية الطريق للتخلص من العصبية: اعمل على رصد سلوكك وتسجيل كل الحالات التي تشعر بها بالغضب، وتفقد بها أعصابك أو تتنكد منها، أو تثيرك، اعمل على كتابتها وتسجيلها، مهما كان عددها في اليوم، يمكنك ان تسجلها بواسطة الهاتف الذكي، أو تسجلها على الواتس اب وترسلها لنفسك مثلًا، يجب أن يتم رصد عدد المرات والمواقف التي تشعر بها بالغضب والعصبية، وهذه الخطوة الأولى وهي ضرورية جدًا كما سترى لاحقًا، ويجب ان يستمر الرصد لمدة اسبوع واحد على الأقل، لتكون قد مررت في كافة المواقف بشكل عام. بعد ان تنهي هذه الخطوة سأنتقل إلى الخطوة التالية.
  • خبير تطوير الذات
    خبير تطوير الذات verified_userبداية التغيير في اي سلوك يبدأ من الاعتقاد بأن هذا السلوك خطأ وله آثار سلبية على الفرد وعلى من حوله كذلك، ثم التأكد القناعة بإمكتنية التغيير، وترديد العبارات الإيجابية بأن هذا السلوك متعلَّم وقابل للتطوير بالتدريب، فإن أنكر المرء هذه الجزئية يصعب عليه التغيير ولهذا نسمع عبارة:" هذه صفة عندي متوارثة وبالجينات ومستحيل تتغير" وهذا خطأ، فكل السلوك متعلَّم ويمكن تغييره بالتدريب، وقال محمد ابن عبدالله نبي الأمة صلى الله عليه وسلّم:" إنما العلم بالتعلّم وانما الحلم بالتحلّم وانما الصبر بالتصبّر"، مما يؤكد على أنه سلوك مكتسب ويحتاج إلى تدريب.
  • خبير تطوير الذات
    خبير تطوير الذات verified_userأخ خالد طرحك للموضوع هو بحد ذاته خطوة إيجابية وفي الطريق الصحيح لتطوير الذات، أسعدني قدرتك على تحديد بعض السلوكات والعادات التي تريد التغيير منها، وأهمها صفة العصبية، والغضب السريع وسنعمل على التركيز عليها، ولكنها ستحتاج منك إلى القدرة على التنفيذ والمتابعة، وفي ذات الوقت يجب الاستمرار بكل السلوكات الإيجابية الأخرى التي تتحلى بها فمحبة زوجتك ومسامحتك على بعض المواقف يدل على وجود الكثير من الصفات الحميدة عندك وحسن التعامل العامل.
  • صورة علم United Kingdom
    صورة علم United Kingdom
    مجهول
    كل ما تحس انك عصبي لا تنظر لزوجتك واستغفر الله لمدة ٥ ق ثم ارجع اليها ستجد حالك قد تبدلستجد الموضوع صعب في اليوم الاول ولكن ستجده يسيرا بعد ذلك
  • صورة علم Jordan
    صورة علم Jordan
    مجهول

    لقد بدات في تطوير علاقتك بزوجتك من خلال الاعتراف باخطائك ورغبتك في اصلاحها كرامه وحبا لزوجتك ,وهذا اول طريق الاصلاح .بعد ذلك يجب عليك ان تمشي قدمالتحقيق هدفك وهو السيطره علي نفسك وتعلم ضبط النفس وترويضها علي التسامح مع ممارسةالكثير من تمارين التنفس التي سوف تساعدك علي عدم التسرع والتأني قبل اي رد فعل .امن بمقدرتك علي التغيير وسوف تتغير.

  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول
    أنت بحاجة ليس فقط لدورات و إنما بحاجة لمراجعة طبيب نفسي حتى بساعدك بالتخلص من العادات السيئة التي تعاني منها و التي تنعكس سلبا على زواجك
صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا