خائف من أن تشوه صورتي أمام زوجتي أو أي أحد بسبب مرضي

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، لدي مشكله محرجه أعاني من مرض وراثي يسبب لي التبول اللأرادي و لكنني تأقلمت مع المرض و ما يسببه لي لكن تزوجت منذ ٤ سنوات و لدي طفلين بالفعل برغم من وصف الطبيب أدويه لمساعدتي على السيطره على المثانه لكن أحيانا لا تنفع و أفقد السيطره على نفسي أتمنى أنك فهمت ما أقصد بالطبع لم أخبر أحد بما أعاني منه بسبب الحرج الشديد الذي يسببه مرضي لي و أمثر أحراجا أمام زوجتي فأنا أحرص على تناول الأدويه في وقتها المحدد لكن أحيانا أنسى أو أتأخر في تناولها فلا تكون النتجيه المرجوه حاولت التغلب على الخجل من شرح بما أعاني من الطبيب لكنني لم أستطع التغلب غلى خجلي أمام زوجتي أو أحد من معارفي لدي زيارات محدده في المشفى و علي الذهاب لها دون أنقطاع حتى أشفاء بأذن الله تعالى تقبلت مرضي منذ الصغر و رضيت بأبتلاء الله تعالى لي زوجتي تعلم أنني مريض بالسكر و لم أخفي ذلك عنها لكن بشأن التبول اللأرادي لم أستطع أخبارها إضافة لا يحدث كثيرا فقط مره أو مرتين في الأسبوع عندما لا أذهب إلى حمام أعزكم الله في الوقت المناسب و تلك حال أتعبتني كثيرا و البعض يتسائل غيابي في مواعيد المشفى فأقوم بأخبارهم أي عذر لغيابي و أحيانا لا أخفي ذلك عن زوجتي أنني أذهب بسبب مرض السكري و ليس التبول الأرادي و هكذا حالتي بعد العمل لكن ليس بشكل يومي بل فترات محدده في الأسبوع و أحيانا لا أذهب طالما أنني بخير و لم تسوء حالتي ليستدعي ذهابي إلى مشفى و زوجتي تسألني إذا صحتي بخير أو لا فأجيبها دائما مجرد فحص لتأكد من مستوى سكر الدم فقط و لم أخبرها بأي شيء آخر أصدقائي و أشقائي و معارفي و جميعهم نفس الحال زوجتي يعلمون بشأن مرض السكري فقط و ذهابي إلى المشفى كثيرا يثير تسائلوتهم و أسئلتهم لا تنتهي و أحيانا يسألون إذا بإمكانهم الذهاب معي لتأكد عن حالتي من الطبيب فأرفض بحجة أنه لا داعي و كل شيء بخير مجرد فحسب و الأن أشقائي الأمبر مني سنا يقولون سنذهب معك للطبيب مع العلم عمري ٢٨ سنه و لا أريد أن يعلم أحد بشأن التبول الذي أعاني منه و الأمر يشعرني بالحرج الشديد و بالذات زوجتي برغم أنها طيبه و متفهمه لوضعي و لم تشتكي يوما لكنني أخجل منها و تشوه صورتي أمامها أو أحد أخرى مالحل؟ أرجو أن تفيدوني و شكرا لكم
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
    خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده verified_userاهلا بك يا سيدي واول نقطة هذا ابتلاء من الله وليس بيدك، وها انت تعالجه ولا اعتقد ان العلاج وحده يكفي بل يجب ان تضبط كمية السوائل التي تتناولها وترفع كتلتك العضلية وتحاول تعمل تمارين رياضية  وتدريب مثانتك، مثلا  اذهب إلى الحمام في أوقات محددة اثناء النهار والليل، وحاول ببطء زيادة مقدار الوقت بين زيارات الحمام. لكي تدرب مثانتك جيدا بالانتظار 15 دقيقة في كل مرة تذهب بها الى الحمام، سيؤدي ذلك إلى تدريب المثانة على تحمل المزيد من السوائل. وصدقني اني تدربت على هذا الامر اثناء تسلق الهمالايا اثناء رحلتي الى تسلق جبل افرست لعدم وجود حمامات والجو بارد واستطعت ان اصل الى فترة طويلة تتجاوز 12 ساعة، انا واثقة مهما كانت الحالة الأمر تدريب . وتذكر ان الكافئين والمنبهات تحفز افراز البول فابتعد عن القهوة والشاي،  والاهم الاهم ان تتوقف عن التفكير بالموضوع وقصة الاحراج والقلق فهذا امر ليس باختيارك وانصحك ان لا تخبر احد كلما ذهبت للمستشفى. وانصحك ان تبقي الامر سرا وانصحك ان لا تخبر به احد، ولكن يمكن ان تبدأ بالتدريج التمهيد لزوجتك بطريقة او باخرى ان شعرت انك مضطر ان تخبرها ولا تشعرها ان الامر قصة خطيرة بل حاول ان تربطه مع وضعك لاصحي العام وانه لا قلق منه. صدقني الامر في عقلك وتركيزك سيطرتك واخذ الدواء كما يجب ان يكون ولك ان تستشير طبيب اخر ان اردت الاطمئنان فلا تفكر بالامر بسلبية وربي يوفقك.
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا رجل الزوجة سترة لزوجها وهو ايضا سترة له، ولا يجب ان تخفي هذا عنها اخبرها بكل شيء وصدقني يمكن ان تتحسن حالتك ، ان الحالة النفسية تدخل بطريقة كبيرة في شفاء الشخص من اي مرض من الامراض التي يعاني منها فلا تخفي عنها هذا السر

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    اخي الكريم الى متى سوف تكذب الامر غير طبيعي بكل تأكيد يا صديقي العزيز ، هذا كلام غير صحيح ، ولا يجب ان يستمر بهذا الشكل اخبرها الحقيقة وهي سوف تتفهم هذا بكل تأكيد ولا تحمل نفسك ضغط المرض من جهة ومن جهة اخرى ضغط الكذب

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    من المؤكد أن ما تعانى منه فى حياتك شئ ليس هين أو طبيعي لذلك عليك ان تحاول أن تتعامل مع الأمر بهدوء وبدون ضغط عليم أن تهدئ من نفسك ومن خوفك فأنت من يجب عليك أن تقول لا تك وزوجتك حتى يساندون ويعطوك القوه حتى تستطيع أن تعتمد على نفسك وان تكون انسان قوي لذلك فعليكي أن تكون هادئ لأنه لا شئ يدعو إلى الخوف

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    من حقك أن تعيش حياتك فى سعاده بدون اى مشاكل وحتى يحدث ذلك عليكي ان تكون راضى حتى بما تعانى عليك ان تعرف ان هذا اختبار من عند الله سبحانه وتعالى لذلك عليك ان تحاول أن تهدئ من نفسك وان لا تتعامل مع الأمر بحل بل عليك ان تواجه الجميع ولا تخجل من الأمر فهو ليس خطأ حتى تخجل منه انه حتى أمر ليس بيدك

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ان شعورك بالخجل شئ طبيعي  لكنه يجب أن ينتهى يجب عليك أن تقوم بإيقاف ما يحدث اليكي عليك ان تتعامل مع الأمر بهدوء وبدون انتظار اى ضغط من اى شخص عليك ان تتعامل مع الأمر ليس كأنه شئ يعيب فيك انت انه مرض من عند الله اى انك يجب عليك أن تتعامل معه هذعلى هذا الأساس بدون أن تضع نفسك تحت ضغط غير مبرر

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    من المؤكد يا اخى الحبيب انه ليس من الممكن إطلاقا أن تتعامل مع المرض بتلك الطريقه لأنك الان تحاول أن تحمل نفسك عبء أكثر من ما انت متحمل لذلك عليك ان تحاول أن تهدئ من نفسك عليك ان تتعامل مع الأمر بهدوء وان تحاول أن تصاريح زوجتك بما تعانى منه عليها ان تستوعب ما يحدث لك وتساندك ايضا

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    من حقك أن تشعر بالخجل و لكن ذلك عليه ان ينتهى لأنه لا تبرير للأمر خاصه أمام زوجتك أو اخوتك فإنهم عائلتك فى النهايه ويجب أن يقفوا امامك فى ذلك الأمر عليك ان تكون انسان واثق بنفسك عليك ان لا تخجل من أمر كهذا بل عليك ان تكون قوي عليك ان لا تسمح لموقف مثل هذا ان يؤثر على حياتك بل عليك ان تحاول أن تهدئ من هذه المشاعر والمخاوف 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لا شئ يدعو إلى الخجل أو الخوف بل عليك ان تحاول أن تهدئى الا موضوع وان تتعامل معه بدون اى خجل عليك ان تحاول أن تقوم بنسيان خلك وان تتعامل مع الأمر على أنه مرض وعليك أن تأخذ العلاج وان لا تخجل من اى شئ لأن الجميع معرض للإصابة بالمرض لذلك فعليك أن تحاول أن تخبر زوجتك حتى تقف بجانبك ولا تشعر بالخوف من معرفتها للامر

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    عليك أن تحاول أن تتعامل مع الأمر على أنه مرض وليس شئ عيب بك عليك ان تخفيه لأنه يا اخى الكريم لم يكن المرض فى يوم ما هو عيب بل إنه من عند الله سبحانه وتعالى لذلك فإن الأمر لا يعنى اى شئ الا انه ابتلاء من عند الله لذلك عليك ان تصبر وان لا تنزعج من الأمر ابدا لأنه من المؤكد أن زوجتك سوف تتعامل مع الأمر بطريقه طبيعيه وبدون اى انزعاج

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا