صورة علم Algeria
من مجهول
منذ سنتان 9 إجابات
2 0 0 2

لا أتحمل فقدان أي شيء في حياتي حتى وإن كان صغيراً

في الحقيقة أنا أملك أكثر من مشكلة أولا أعاني من كمية كبيرة في الأحاسيس شخصيتي منذ سني الإحدى عشر صارت مفرطة التأثر لا أتحمل أدنى كلمة أو أدنى تعليق لا أستطيع التخلي عن شيء أملكه لا أتحمل لحظة أي مغادرة بسيطة أو ترك أشياء تافهة ثانيا أنا وحيدة أنا دائمة الوحدة فأنا لا أملك أصدقاء حقيقيون و جيدون لا أملك علاقات و لا أشخاص أتحدث معهم هل كتب علي أن أعيش سن المراهقة وحيدة في حياتي كل صديقة أتحصل عليها يخيب ظني فيها طبعا مثلا : طبعا أصدقاء الطفولة المبكرة لا أحتسبهم لأن كل شخص سلك طريقه أما صديقة المدرسة التي تيسرت معها من ينابيع مشتركة بعد علاقة متينة و وطيدة لمدة ثماني سنوات صارت تنقدني و تجرحني بكلام أحسه كالشوك في حلقي فصارت لا تريد الخروج معي و لا تتحدث معي كثيرا مع العلم اني أحببتها كثيرا أما الثانية التي أعتبرها صديقتي طبعا لمدة خمس سنوات و التي ما فتئ و يمر عيد ميلادها إلا و أهديتها هدية أهدي لها حتى دون مناسبة و مع الذكر أني أتصل بها كثيرا و أحادثها بالرسائل و أحكي لها أسراري إلا أنها سرعان ما لا تعاملني بالمثل عندما أقول لها فلنخرج اليوم تصير متعبة كلما أريد رؤيتها تعطيني سببا لتعرقل الخروج أما أنا فلا عندما تريد رؤيتي آتي على الفور و عندما أطلب منها طلبا كذلك دوما تعطيني أسبابا لا منطقية لا تعرقل مجيئها يعني آخر مرة قالت لي بصراحة أنا لا أرغب في رؤية أي شخص أو التحدث إلى أحد بعد كلامها هذا أجدها خرجت مع بنت أخرى يعني لا تأتيني أما تذهب مع بنات أخريات و مرة أخرى هنالك حفل أردت الذهاب إليها قلت لها فلنذهب قالت لي إن تركتها أنها في الأخير ذهبت مع بنت أخرى و لم تخبرني في الحقيقة هذا يؤلمني كثيرا لأني حقا وحيدة في قسمي السنة الماضية حتى الجلوس في الغالي أجلس وحيدة و خائفة كل الخوف من هذه السنة أن تعيد لي الكرة ( البنات اللات تحدثت عليهن ليسا من القسم ) حقا أنا وحيدة فماذا عساني أن أفعل يا ترى ؟؟ الرجاء مساعدتي و مدي بحلول ربما المشكلة مني أو مدي بخطوات تساعدني لتحسين شخصيتي و شكرا فحقا أحس بإنهيار و ألم