كيف أحبب طفلي في الروضة

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

كيف أحبب طفلي في الروضة هو اول طفل لي وكنت سعيدة جدا بسبب دخوله الروضه لكنني اعتقد اانس افسدته بخوفي وتعلقي به وتعلقه بي فما ان يدخل الروضة حتى يبدأ الامر للأسف الشديد طفلي يبكي في الروضة وبشكل مستمر وكل يوم على هلى هذا الحال حتى يغادر رغم اقناعي له وكلامي معه لا يريد ان يفارقني وانا حصلت على وظيفة جديدة هذا العام واول عمل لي منط التخرج ولا استطيع ان اذهب معه فكيف اتصرف
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • د.هداية نفسيه وتربية طفل
    د.هداية نفسيه وتربية طفل verified_userعزيزتي الأم إن المشاكل التي تعتري الوالدين جراء دخول الطفل إلى الروضة والمتمثلة في عدم الرغبة في الابتعاد عن الوالدين ناتجة عن التعلق الشديد لهما، وهذا الأخير بدوره ناتج عن أسلوب التربية والتعامل مع الطفل، لذلك نشدد دائما على الوالدين خلال تربية الأطفال على توسيع دائرة التفاعلات حتى يستطيع الطفل التكيف مع المواقف الحياتية وسرعة الاندماج مع الأصدقاء في الروضة أو المدرسة ، فلا تتوقعي أن يتمكن الطفل من التكيف مع أشخاص لم يراهم في حياته أو لم يتعود على رؤية الغرباء في حياته أو يتفاعل معهم أن يقبل البقاء لفترة طويلة ضمن ما يقتضيه عمله، فعلى المستوى الإدراكي لهذا الطفل يصبح الابتعاد عنك مهددا للأمان النفسي الذي يحسه بقربه وأي موقف سيتعرض له إلا ويمثل له تهديدا لذلك يصرخ ويبكي عند تركه مهما قلتي له أن المعلمة ستعتني بك، بل بالعكس في هذه الحالة سيطور حالات عناد أو عدوانية نتيجة إلى تفكيره أنك تخليتي عنه وتركتيه في مكان لم يتعود الذهاب إليه لذلك من الضروري عليك في هذه الحالة الاعتماد على النصائح التالية والتي تمكن الطفل من التفاعل والإحساس بالراحة والأمان داخل الروضة كالتالي: -الذهاب معه يوميا إلى الروضة وحبدا لو ذهبتي قبل الموعد من أجل أن تبقي معه بعض الوقت حتى يحس بالأمان ففي البداية سيبقى يصرخ ويبكي ولكن تدريجيا ستلاحظين عليه تقبلا خصوصا لو قابلت المعلمة صراخه بالحنان والاحتواء -الطلب من المعلمة أن تصبر معك وتعامل الطفل معاملة حسنة وتشركه في اللعب مع زملائه حتى يحس بالألفة فالاهتمام لدى هذه الفئة من الأطفال هو مفتاح التعامل معهم -سرد قصص للطفل عن الروضة والنشاطات التي سيقومون بها وأنها جد مهمة من أجل اللعب وتغيير الجو -إقناع الطفل أنك لن تتخلي عنه بوضعه في الروضة بل بالعكس ستتركيه في مكان آمن إلى غاية الرجوع من العمل -تغيير جميع المعتقدات السلبية التي يتبناها الطفل عن الروضة وتصحيحها بأفكار ايجابية مساعدة لعملية التكيف مع الرفاق والروضة -تقديم تحفيزات مادية أو معنوية لو حافظ الطفل على هدوئه واتبع التعليمات دون بكاء أو صراخ -تشجيع الطفل على التفاعل والتشارك مع الأطفال من نفس سنه وذلك بأخذه أيام العطلة إلى مدينة الألعاب من أجل اللعب فمن المهم جدا أن يتعود على التفاعل مع أناس غيركم حتى تسهل عملية دمجه في الروضة، وأثناء اللعب اذكري له أن هؤلاء الأطفال مثل زملائك في الروضة وسآخذ مرة أخرى من أجل اللعب معهم ، حاولي من خلال النصائح التالية وستجدين نتائج ايجابية بإذن الله .
  • صورة علم United Kingdom
    صورة علم United Kingdom
    مجهول

    هذا شئ عادي بنتي كانت تبكي تقريبا ٥ شهور و بعدين صارت تحب الروضة خليه راح يحبها

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    كيف أحبب طفلي في الروضة هو استفسار اجابته بسيطةللغاية وهي من كلمة واحدة "بالتدريج"، فكلما استطاع الاب او الام ان يبتعد عن ابنه بالتدريج لكان هذا اسهل بكثير ، اذهبي معه الروضة واحضري معه نصف يوم ومن ثم اتركيه يوم كامل وهكذا ومع الوقت سوف يعتاد فراقك وابتعادك عنه وسوف يكون طبيعيا 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    حاولي ان تكافئية عندما يتم يوما كاملا بعيدا عنك ، وتقومي بتشجيعه وتحميسه، هذا سوف يدفعه الى ان يأخذ خطوات شجاعة من اجل ان يقبع اكثر وقت ممكن في المدرسة او الروضة ، نظام المكافأة هو نظام مجرب وساعد الكثير من الاباء من قبل يا اختي العزيزة 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    سيدتي  الكريمة في هذه المرحلة فإن خوف الطفل من الذهاب الى الروضة هو امر طبيعي ويحدث للعديد ممن هم في سنه ، وقد مررت نفسي بمثل هذه المرحلة من قبل واتذكر بكائي عندما كانوا يتركونني في الروضة ، ولكني كبرت وعشت 10 سنوات بعيدا عن اهلي، الامر سيان الان ، هذا طبيعي وسوف ينفصل عنكم بالتعود والتدريج

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يجب ان تفهمي الامر جيدا فلا معنى لهذا التفكير الخاطئ ابدا فيجب ان تفهمي ان الطفل لا يمكن ان يحب ترك اهله ويجب ان تعتادي على هذا فحاولي ان تهوني عليه الامر في البدايه حتى يعتاد فالخوف على طفلك والحزن لبكاءه امر صعب لكن هذا ما يجب ان يتم لكي يعتاد ويعرف انه لا فائده من البكاء 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا ابنتي حاولي ان تكوني اكثر حكمه في التعامل معه فتحدث معه دائما عن يومه ليشغر باهميه الذهاب وانه يفعل شيئ مهم فلا يجب ان تتركيه ابدا دون ان تسالي عنه اما امر البكاء فهذا امر طبيعي وسينتهي مع مرور الوقت ان الامر يبدو صعب لكنه ضروري 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لا يمكنك ان تحببيه فيها فهو سيكرهها ككل طفل يكره الذهاب للمدرسه او الروضهووترك المنزل فيجب ان تفكري بعقلانيه فلا يحد يحب ان يستيقظ ويترك المنزل ويذهب فهذا امر غير معقول لكنه امر طبيعي وسيحدث فتاقلمي على الوضع وهو مع مرور الوقت سيعتاد 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يجب أن يندمج طفلك بالأطفال الذين من عمره من خلال ذهابه إلى الروضه وباللعب مع الأطفال الذين من حوله دوناللجوء الى البكاء او الخوف وذلك بتعويده مع الايام على الاندماج مع اطفال الروضة وبنفس الوقت انت حاولي ان  لا تبقي امامه طول الوقت ابعدي شوي شوي حتى تنمي شخصيته لحتى تساعديه على محبه الروضه وتقبلها .

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ان ما تمرين به طبيعي جدا  واعلمي ان بهذا  السن في يوجد الكثير من الاطفال يفعلون مثل ما يفعله ابنك بانه يرفض الذهاب الى الروضه خصوصا انه متعلق بك بدرجة كبيرة ممكن تحببه بالمكان وتكوني في الفترة الولى متواجدة معه وتكوني امام عينيه حتى يشعر بالامان ومع التعويد بالذهاب الى الروضه سيتعود بالتأكيد على تواجده فيه وعلى محبة الروضه .

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا