الرئيسية / تربية الطفل / ابنتي مشاغبة وعدوانية وكل محاولاتي معها باءت بالفشل

السؤال

صورة علم Saudi Arabia
مجهول
قبل 5 شهر (17 اجابه)
17 اجابه

ابنتي مشاغبة وعدوانية وكل محاولاتي معها باءت بالفشل

ابنتي مشاغبة وعدوانية وكل محاولاتي معها باءت بالفشل

ابنتي التي تبلغ 5 سنوات مشاغبة جدااااااا وعدوانيةاذ كانت شديدة الحركة منذ كان عمرها بالاشهر ومن ثم عندما بلغت عمر السنتين اصبحت مشاغبة جدا وع سن 3 بدات بالعدائية وعمل الفوضى وعدم سماع الاوامر وضرب الاطفال الاخرين اذ خلال هذه الفترة كنت اعلمها مرحلة دخول الحمام ومن ثم بسن الروضه ووجدت المعلمات يسكن منها لانها لا تحترم الكبير ولا تسمع الكلام وعندها فرط حركة وتشتت انتباه. ولا اعلم ما هو التصرف الصحيح لتعديل سلوكلها فقد استخدمت اسلوب الحوار والترغيب معاها لكن فشل ومن ثم اسلوب العقاب والضرب والحرمان لكن لم يجدي نفعا ومن ثم انا اليوم بين ايديكم مستسلمة محبطة اشعر بثقل المسؤولية فتركتها تلهو وتكسر وانا محبطة جدا ارجوكم ساعدوني ....احيانا اعصابي تتلف واقوم بضربها واجد نفعا قليلا ومن ثم ترجع لنفس السلوك ....للعلم انا امرأة عاملة وكنت ارسل بنتي لحاضنات من سنة الى سنة ووالدها لديه نفس شعوري فهو محبط واحيانا يهرب من البيت من صراخها وازعاجها واحيانا يضربها بشدة .....


قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

صورة علم Jordan
د.هداية نفسيه وتربية طفل
قبل 5 شهر

سيدتي الكريمة ان السلوك الذي تقوم به الطفلة مكتسب ومعزز من طرف البيئة المحيطة فالطفل يولد بطاقة يسعى إلى تفريغها مند الولادة ولكن تفريغ تلك الطاقة يكون بطريقة آلية في البداية ولكن مع تقدمه في السن يكتسب السلوكات من الأسرة أو من الروضة اعني بدلك عن طريق التقليد فالإهمال وعدم الرعاية يسهم في نشوء صراع داخلي لدى الطفل الدي يتحول على المستوى السلوكي بالعدوان ضد النفس أو ضد الآخر وانا أرجح أن الطفلة اكتسبت هده السلوكات من الروضة وقامت الأسرة بتعزيز دلك السلوك عن طريق الضرب لدى ما ننصحك به هو التغيير الكلي بطريقة التعامل ومحاولة تفريغ طاقة الطفلة بطريقة ايجابية عن طريق ممارسة الرياضة او اللعب في مدينة الملاهي وعدم الاعتماد على الضرب وتحسيس الطفلة بالحب والحنان والاهتمام فبالرغم من انشغالك طول اليوم عند رجوعك إلى البيت تفريغي لها بمحاكاتها واللعب معها اطلبي منها مشاركتك في المطبخ وراعي تكليفها بمهام لا تفوق قدرتها وواضبي على هده السلوكات لمدة طويلة لضمان التغير النفسي الداخلي لدى الطفلة .............موفقة

صورة علم Morocco
مجهول
قبل 5 شهر

الحل الوحيد في مثل حالتها أن تدخليها إلى قاعة للرياضة مثل التكواندو او الكراهيه حتى تفرغ تلك الشحنة عندها.وكوني أكيدة انك ستلمسين تحسنا كبيرا في حالتها.لأن العقاب البدني لم يكن ابدا حلا لردع أطفالنا لأنه لا يزيدهم سوى عنفا وعنادا .حتى وإن عاقبتها على سلوك معين فليكن بحرمانها من شيء تحبه حتى وإن صرخت أو بكت لا تستسلمي لها وكوني حازمة وقت اللزوم وحنونة عندما تحتأج حنانك.

صورة علم Jordan
مجهول
قبل 5 شهر

محبطه من تصرفات طفله ذات خمس سنوات!!!! ماذا لو كانت 17 سنه؟ الطفل لا يولد عدواني ولا يولد شرس لكن بوجود محيط قلق والدلع الزائد وقله الرعايه الذهنيه = طفل/ه لا مبالي..لم يفت الاوان اتبعي اسلوب التخويف من غير الضرب والحرمان من الالعاب او الشوكلاته او شيء محبوب لها اذا قامت بمخالفة الاوامر وايضاً في الحضانة..

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

 


احجز استشارة أونلاين

اختر الخبير الأنسب لك واحجز معه جلسة استشارية خاصة على الإنترنت في الوقت الذي يناسبك.

احجز الآن