صورة علم Egypt
من مجهول
منذ شهر 14 إجابات
0 0 0 0

تطلب الطلاق ببساطة وكأن لا قيمة لي في حياتها

السلام عليكم . انا رجل ابلغ من العمر ستة واربعون عام تزوجت من زوجتي الاولى وانا ابلغ من العمر خمسة وعشرون عام وكان زواج شبه تقليدي وبعد مرور عام على زواجي بها فوجئت بعدم التفاهم بيننا بالإضافة الى عدم وجود مشاعر نجاهها ولا اشعر بحب نحوها وحاولت الانفصال منها ولكن كان وجود اول مولود وكلام اهلي لي بان زوجتك طيبة وبنت ناس طيبين وبالفعل هي كذلك . واستسلمت للامر خشية اني اظلمها وبعد مرور اربعة اعوام سافرت الى احدى دول الخليج وبعد مرور سبعة اعوام داخل هذه الدوله تعرفت على فتاه واحببتها حبا شديدا وعرضت عليها الزواج واخبرتها اني متزوج وعندي ابناء ولا ولن اطلق زوجتي الاولى ووافقت على الزواج مني واخبرت زوجتي الاولى اني سأتزوج من فتاه اخرى ووافقت ولم تعترض وبالفعل تزوجت الفتاه الاخرى وكانت تبلغ من العمر حين ذاك ثلاثة وثلانون عام وكانت هي الاخرى تعمل في تلك الدوله وتزوجنا وكنت اهتم بها اهتمام شديد في كل شئ ومع ذلك ايضا لم اقصر نهائي تجاه زوجتي الاولى وكنت ازيد من اهتمامي بزوجتي الاولى حتى لا تشعر ان زواجي بالثانيه اثر على اهتمامي او بفترة اجازاتي الى مصر بل ان اجازاتي لمصر زادت بعد الزواج من الثانيه والهدايه زادت لزوجتي الاولى بالاضافة الى ذلك اهتمامي بالزوجة الثانيه ويزيد على الاهتمام الحب لها ولكن بعد زواجي من الثانيه كانت المفاجئة انني لم اشعر بحب زوجتي الثانيه لي ولم اجد منها اي اهتمام وكثيرا كنت اتحدث لها عن مشاعري وحبي لها ولكن دون مبالاه منها وكان اهتمامها بالعمل اهم من اهتمامها بي وكثيرا ما كنت اعود من عملي ملهوف عليها وادخل بيتي مشتاق الى النظر اليها واحتضانها ولكن كنت اجد منها نفور والاغرب من ذلك انني اذا وجدت شئ جميل فيها او في لبسها او حتى الميكب وقلت لها ان هذا جميل واعجبني اجد ان ما كان جميل وعجبني لا يتكرر نهائي والاغرب من ذالك انني اطلب منها ارتداء شئ خاص بالنوم ترفض واطلب منها ان تنام بجواري على السرير لاني احب ان احتضنها قبل النوم اجد منها الابتعاد وتركي وتنام بجوار ابنائي في غرفتهم والابناء اعمرهم الان سبعة سنوات والاخر اربع سنوات يعني ممكن ينامو لوحدهم ولكن حين اتحدث معها اجد منها التظمر من كلامي وايضا حين ارغب في علاقة حميمية قليلا ما اجد منها القبول ولا اجد منها ابدا رغبة تجعلني اشعر انني مرغوب بالنسبة لها وكثيرا اتحدث معها ولكن دون جدوي وايضا الاغرب من ذلك اقول لها انني اتمنى ان اسهر معها نتحدث نتداعب او اي شئ اجد منها عدم مبالاه وهي عندها موعد نومها شئ مقدس الساعة تسعة تاخد الولاد وتدخل تنام وتتركني حتى هذا بعد ما تركت عملها ورجعنا لمصر كما هو . بالاضافة انها تعلم جيدا اني احبها حبا شديدا ولا يمكن الاستغناء عنها . اما هي لديها الاستغناء عني شي عادي ولابسط الامور بيننا تطلب الطلاق وكأني لا قيمة لي في حياتها . .. وبعد تكرار حديثي معها بشتى الطرق . تحدثت معها بشكل يشير إلى عدم ارتياحي وعدم رضائي عن الحياه بهذة الطريقة يالرغم انني افعل كل يرضيها ويسعدها ودائما اهتم بمظهري العام امامها . كان اخر كلامي معها رد واحد هو انى اشوف راحتى في مكان ثاني وانها لن ترتدي قمصان نوم وانها ستظل كما هي . بالله عليكم اخبروني ماذا افعل وقد عجز تفكيري في كيفية التعامل معها بشتى الطرق .