صورة علم Jordan
من مجهول
منذ 7 شهور 9 إجابات
0 0 0 0

أحببته بطريقة لا يعلم بها الا الله لكي اجد منه هذا الجواب....

السلام عليكم، أنا فتاة عمري 25 تخرجت قبل 3 سنوات. فترة الجامعة كنت معجبة بصمت بزميل الدراسة كان يدرس في نفس الدفعة كان معي في 9 محاضرات، حتى مرة قرات في جروب الجامعة أنه سجل في شعبة مادة فسجلت في نفس الشعبة، كنت أراقبه بصمت وأحب اتزانه وأخلاقه وجديته ووسامته وصوته، كان يتطوع ويصلي في الجامعة، شخصيته خجولة ويشبهني في ذلك ويحب أغلب الفرق الموسيقية التي أحبها، شغل فكري وقلبي وعقلي،هو لا يتكلم مع فتيات في الواقع، وأنا ليس لدي أصدقاء شباب وشخصيتي هادئة وخجولة، كان هناك زميلة لي تعلق دائما على منشوراته على مواقع التواصل، كانت معنا في نفس المحاضرة كنت ألاحظ انها تحدق فيه كثيرا، شعرت انها معجبة به، كنت أشعر بالغيرة منها كيف حظيت بقربه وأنا اندب حظي. بعد تخرجنا كان عنده حساب على ask.fm انشات حساب وهمي اخبرته أني احب نفس نوع الأغاني طلبت منه ان يرسل لي الأغاني التي يحبها، كان يرسل لي كل يوم وهو كان يحب ذوقي في الموسيقى، أخبرته عن اسمي وصرنا نتحدث على تويتر وكان يتحدث معي كصديقة يخبرني عن همومه ويفضفض لي وكان يبدا المحادثة في أغلب الأحيان، كنا نتحدث عن كل شيء مرة فتحنا موضوع ال crushes والاشخاص الذين كنا نعجب بهم من الطفولة، اخبرني كان عنده في الطفولة عدد لا يحصى من الcrushes لكن في الجامعة استقر على فتاة واحدة كان يعجب بها، سألته عنها، قال لي خمني، قلت له اسم الفتاة التي كانت تعلق له والتي كانت تحدق به في المحاضرات، قال لي: نعم هي. شعرت بضيق وغصة، تدمرت اخبرتها: انا لا اعرفها جيدا لكنني اشعر انها معجبة بك ايضا، فكانت تحدق بك بالمحاضرة، ثم توقفت عن الرد عن رسائله لفترة، عرف اني معجبة به ، وقال لي: أنا لم أرك سابقا لا اتذكرك ولم الحظ وجودك بعد ان راى صورتي على انستغرام "طبعا ليس بهذه اللهجة القاسية لكنني فهمت ذلك" فأخبرته عن المحاضرات المشتركة والتفاصيل.استمر بمراسلتي كأن شيئاً لم يحدث، أخبرته أنا الآن أشعر بالإحراج لمحادثتك خاصة بعدما صارحتك بمشاعري لكونك لا تعرفني، أريد ان نتوقف عن مراسلة بعضنا أنا اعتذر منك، أنا ناددمة لاخبارك عن مشاعري فقد افسدت صداقتنا، قال لي كما تريدين لا تعتذري، سنتحدث عندما يشاء الله. كنت اعاني من صدمة بعدها كيف قلبي تعلق بشخص لا يعرف بوجودي، لماذا. لم أستطع تركه عدت بعد ثلاثة أيام، اخبرته اني لا انتظر منك أن تعجب في شخص لا تعرفه مستحيل أن يحدث ذلك، لكنني اعتدت على الحديث معك، خفف علي الاحراج بأسلوبه وعاد يتحدث معي، أنا اتحدث معه بعفوية وهو كذلك حتى اخبره بعيوب شخصيتي. نحن عاطلان عن العمل قبل اسبوع وجد فرصة عمل، هو غير مستعد مادياً للزواج. كوني معجبة به لا أستطيع ان أكذب على نفسي المحافظة على صداقته امر مرهق بالنسبة لي، يظهر في كلامي أنني معجبة به بين الحين والآخر مهما حاولت اخفاء ذلك، وعند حديثي عن المشاعر يغير الموضوع. مرة كان معي لطيف جدا عرض علي ان يساعدني في دورة قلت له: *cuteness overload* e قال لي: لو سمعتها بالواقع كان توفيت. نحن نتراسل في كل الاوقات، مرة ارسل لي في ساعة مبكرة جدا 4 الفجر، اخبرته شو مصحيك، حكالي احزري فلم احزر بعد المرة الثالثة سأخبرك، قال لي توقعت ان تصلني مسج منك، كنت نائم عندما وصلتني على 10 مساءً. اخر يومين قلت له: أنا افكر كثيرا كونك لا تعرفني، افكر هل كتبت شيء غير مناسب، محرج، شيء يضايقك لا استطيع معرفة ذلك، انا لو لدي صديقة لا تهتم بي بالقدر الذي اهتم بها سأنساها بمرور الوقت، لا اتوقع منك ان تعجب بي وانت لا تعرفني،هذا ظلم الحياة الواقعية تمنحك فرص أفضل. قال لي: انا لا افكر انك تحاولي أن اعجب بك غيري الموضوع، وغيرته. لم يرسل لي الأمس، كنت أبكي وأتألم، وراسلته اليوم، لا اطيق تركه، ماذا أفعل؟ ، هل تروا أنني مزعجة ودمي ثقيل؟ الرجاء عدم التجريح، كتبت لأسمع نصيحتكم