مبادرة وثيقة المليون متسامح جاءت كجزء من مبادرات عام التسامح 2019 في الإمارات، وتتيح المبادرة للجميع المشاركة والتسجيل للتعهد بالتزام التسامح تلبيةً لأهداف ورسالة عام التسامح في الإمارات، فما هي مبادرة وثيقة المليون متسامح وما هي طريقة المشاركة والتسجيل بوثيقة المليون متسامح؟.


مبادرة وثيقة المليون متسامح

أطلقت دار زايد للثقافة الإسلامية عدة مبادرات في عام التسامح 2019، منها مبادرة وثيقة المليون متسامح التي تم إطلاقها في شهر أبريل/نيسان 2019، وتتضمن وثيقة المليون متسامح تعهداً على أن يكون الموقِّع على الوثيقة ملتزماً بالتسامح كنهج للحياة، ويمكنكم الدخول إلى موقع وثيقة  المليون متسامح من خلال النقر على هذا الرابط.
حيث تنص وثيقة المليون متسامح على:
"أتعهد بأن أكون فرداً متسامحاً مع نفسي ومع من حولي ومع مجتمعي، لأن في التسامح حياة"

يمكنك المشاركة في مبادرة  وثيقة المليون متسامح من خلال الدخول إلى رابط وثيقة المليون متسامح عبر النقر هنا.

أبرز المشاركين بوثيقة المليون متسامح

روَّجت دار زايد للثقافة الإسلامية لوثيقة المليون متسامح لدى الجهات الرسمية وغير الرسمية وعلى المستوى المحلي والعربي والعالمي، وقد استجابت 66.7% من المؤسسات لدعوة توقيع وثيقة المليون متسامح، فضلاً عن الأفراد، ليصل عدد الموقعين على الوثيقة إلى أكثر من 600ألف خلال شهر واحد.
وأبرز المشاركين بوثيقة المليون متسامح؛ وزير الداخلية الإماراتي الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، وزير العدل الإماراتي سلطان بن سعيد، الشيخ جمعة آل مكتوم، جامعة القاسمية، وغيرها من المؤسسات والشخصيات البارزة من الإمارات ومن العالم، حيث بلغ عدد الجنسيات المشاركة بمبادرة وثيقة المليون متسامح أكثر من 150 جنسية.

مبادرة تعهد زايد للتسامح

في سياق متصل كان الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان قد أطلق مبادرة تعهد زايد للتسامح، وذلك من خلال مشاركة نص التعهد عبر مواقع التواصل الاجتماعي باستخدام الوسم #تعهّد_زايد_للتسامح أو #ZayedTolerancePledge، ونص تعهد زايد للتسامح هو:
"أتعهد بالالتزام بواجب التسامح.. أتعهد باتخاذ موقف حازم ضد الكراهية والظلم.. أتعهد باحترام وقبول كل إنسان بغض النظر عن قدراته، معتقداته أو ثقافته.. أتعهد بأن أتمنى لغيري ما أتمناه لنفسي.. أتعهد بالعيش في وئام مع مجتمعي.. أتعهد بأن أكون دائماً منفتحاً للحوار والمسامحة.. أتعهد بأن أقوم بدوري لإيجاد السلام للجميع.. أتعهد بالإحسان إلى بعيد الناس وقريبهم وبذل المعروف لهم قدر المستطاع.. أتعهد الالتزام على الدوام بهذه القيم: قيم زايد للتسامح والأخوة الإنسانية".

عام التسامح 2019

هذه المبادرات وغيرها تأتي في سياق إعلان الإمارات عام 2019 عاماً للتسامح، حيث حددت اللجنة الوطنية العليا للتسامح مجموعة من الأهداف والمحاور لعام التسامح أبرزها ترسيخ قيم التسامح والتعايش كنهج اجتماعي مستديم، وتقديم النموذج الإماراتي بالتسامح للعالم أجمع، يمكنكم التعرف أكثر إلى أهداف عام التسامح من خلال النقر على هذا الرابط، كما يمكنكم التعرف أكثر على أبرز مبادرات ومشاريع عام التسامح 2019 من خلال هذا الرابط.
 

ذات علاقة