السؤال

قبل 2 شهر (4 اجابه)
4 اجابه

اكتشفت انها تعاني من الشخصية الهستيرية !

السلام عليكم تعرفت علي فتاة و اعجبت بها و احببتها جدا و كنت اغير عليها بشدة . . في البداية كنت اشعر باهتمامها الشديد بي و هذا حرك مشاعري تجاهها بقوة و جعلني لا اتخيل يومي ان لم نتواصل مع بعض باي طريقة .هي فعلا يمكن ان اقول حرفيا انها اختطفتني من العالم الذي نعيش فية. بعد فترة شعرت ان اهتمامها بي بدأ يقل تدريجيا مع انها كانت دائما تظهر لي مشاعرها الدافئة تجاهي و دائما كانت تعترف لي بحبها الشديد و انها لا تستطيع ان تعيش من غيري و ان حياتها من غيري موت بالنسبة لها. بدأت اشعر انها تكلم احد غيري و كان هذا يسبب لي الجنون كنت اسألها و تقول لي انها تكلم بعض اقاربها و لكن الشك كان متمكن مني كثيرا و كنت احاول اقنع نفسي انها لا تعرف احد غيري لكني لم استطع ذلك و بدأ الشك يزيد بداخلي حتي اصبح شبة يقين مع اني لم اري اي دليل عل ذلك بدأت حالتي النفسية تسوء لدرجة اني مرضت و ارتفع ضغطي لاول مرة في حياتي بسبب التفكير في ذلك الموضوع. كنت أضغط عليها كثيرا لتعترف لي و لكنها كانت تنكر ذلك الي ان جئت في يوم و قررت اني لازم اعرف الحقيقة ضغطت عليها كثيرا و قولت لها انه يجب ان تكون بيننا ثقة لاني اريد ان ارتبط بها و انها اذا اعترفت لي بالحقيقة لن اغضب بالعكس سأقدر لها انها اعترفت لي و لم تخدعني بعدها بدأت تعترف لي انها تتكلم مع رجال غيري و كل ما اضغط اكثر تقولي علي راجل جديد بتكلمة لدرجة اني حتي الان برغم انها قالت لي عن رجال كثيرين اشك انهم اكثر من ذلك لدرجة ان الامر اصبح كوميدي بالنسبة الي و هي كانت تحكي لي و هي لا تستطيع احيانا ان تخفي ابتسامتها من طرافة الموقف. انا كنت امسك اعصابي بكل ما اتيت من قوة لانني كنت اريد ان اعرف الحقيقة . و بدأت معها شبة استجواب استمر لفترة حتي انة مع ضغطي عليها اعترفت ان بعض منهم كان يستغلها للكلام معها في الجنس و لكنها كانت تتهرب منهم عندما يبدأون التحدث معها في ذلك. و قالت لي انني كنت بالنسبة لها مختلف لانها كانت تحبني انا و انها لم تحب اي شخص منهم و اظهرت لي الندم و البكاء و الخوف من ان اتركها بعد ما اعترفت لي بكل شء . المشكلة انها تقسم لي بالأيمان المغلظة انها تحبني انا و انها لن تعود لتلك الافعال مرة اخري . شعرت انها تعاني من مرض نفسي يجعلها تقوم بكل هذة العلاقات الكثيرة . سألت طبيبا نفسيا أخبرني انها يمكن ان تكون تعاني من الشخصية الهستيرية و بعدها بحثت عل الانترنت عن مرض الشخصية الهستيرية و اعراضة ووجدت انه فعلا يوجد بعض صفاتها الشخصية مشتركة فعلا مع من يعانون من الشخصية الهستيرية من القلق و عدم الثقة بالنفس و الكذب الكثير و التحدث احيانا مثل الاطفال و حب الاهتمام و تقلب المزاج حتي انها اخبرتني انها احيانا بتكون مخنوقة و تبكي و لا تعرف السبب و يصيبها حالات اكتئاب و ضيق شديدين با ستمرار و كنت اشعر انها احيانا تكون تعيسة جدا و احيانا تكون في قمة الانتعاش و البهجة و السعادة و الضحك من دون ان اشعر ان هناك سبب لذلك لدرجة كنت احس احيانا انها غير طبيعية . و عرفت ايضا من كلامها انها ليس لها اصدقاء كثيرين من البنات و حتي صداقاتها بمن تعرفهم غير قوية نوعا ما . و فعلا تناقشت معها في اسباب حبها للدخول في العلاقات و سالتها هل هذا بسبب انها تحب الاهتمام من الاخرين و انها تريد ان تثبت انوثتها و انها مرغوبة فلم تعترض هي علي كلامي و قالت لي انها فعلا كانت تحاول لفت الانظار اليها و تريد كسب تعاطف و اهتمام الاخرين.هي شكلها جذاب جدا و ابتسامتها جذابة وانا اري ذلك في عين كل من يراها و هذا يسبب لي الجنون من فرط غيرتي عليها هي في الثلاثين من عمرها و لكن شكلها اصغر في العمر لدرجة اني كنت اتخيل ان سنها لا يتعدي 23 عاما و انا في نفس عمرها ايضا 30 عام. و الان انا احاول نصحها و اقناعها بالذهاب الي دكتور نفسي . و الان انا عندي بعض الاسئلة و ارجوا شاكرا ان يتم الاجابة علي من الاخصائيين النفسيين و الاطباء النفسيين و المختصيين في تلك الموضوعات. هل هي فعلا تحبني بشدة كما تقول لي و تحاول كثيرا ان تثبت لي ذلك بشتي الطرق ؟ هل هي استمرت في العلاقات هذة لاني غير مقنع لها ام انها تدخل في هذة العلاقات حتي لو كان من يحبها انسان جيد و شكلة مقبول اقصد ان اي شخص مهما كانت صفاتة لن يكون كافي لها لانها مريضة و لا تستطيع السيطرة علي نفسها؟ هل يمكن ان تشفي من هذا المرض و تصبح انسانة سوية بعد ذلك ؟ هل يمكن ان نعذرها في قيامها بهذة العلاقات الكثيرة لانها مريضة اقصد هل تستحق الشفقة ام تستحق البغض و الكرة و التجاهل ؟ هل هي انسانة لعوب بطبيعتها و تحب الرجال كما يقال بالعامية بتاعة رجالة و لا هي معذورة لمرضها و عندما تشفي سينتهي كل ذلك ؟ انا اعتقد انها عندها استعداد للتخلص من هذة الافعال السيئة . لا استطيع ان اصدق ان كل هذة المشاعر التي تظهرها الي و كل هذا الحب الذي اشعر بة في عينيها و في كلامها معي و في كل تصرفاتها و غيرتها علي و خوفها الشديد علي و دفئ مشاعرها معي لا استطيع ان اصدق ان كل هذا غير حقيقي. أنا فعلا اريد مساعدتها و أريد ان تتعدل احوالها و تشفي و تتخلص من هذة الافعال السيئة و مستعد لفعل اي شئ مهما كان هذا الشئ حتي لو كان شيئا مستحيلا مستعد ان افعلة من اجلها و من اجل ان تشفي و تصبح انسانة سوية حتي لو وجدت هي سعادتها مع شخص اخر بعد شفائها .انا اشعر اني مسئول عنها و اني يجب الا اتركها لهذا الضياع . أرجو الرد علي و افادتي علي اسئلتي و استفساراتي و لكم جزيل الشكر.

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

لا يمكنك الجزم بمرضها النفسي ما لم تعرضها على طبيب نفسي يقيم حالتها، اذا كنت تحبها ساعدها على تخطي هذه الحاله وان تأكدت من شفائها وتزوجها. ربما لهذه الفتاه ظروف عائليه قاسيه مرت بها ولم تخبرك عنها، تركت اثارها على شخصيتها . عموما تتميز الشخصيه الهستيريه بحب الظهور والاستعراضيه والاتكال على الاخرين والميل للمبالغه والكذب والانفعالات السريعه وحب الذات وسعيها للفت النظر اليها . بعض هذه الصفات تظهر على هذه الفتاه كما يظهر تقلبها في مشاعرها لعدم ثبات العاطفه عندها وتعدد صداقاتها فاي اهتمام من اي رجل يجعلها تضخم الامور وتسرح بعيدا لذلك فربما ما ترويه لك غير صحيح فهي مزاجيه وغير عقلانيه . لن تستطيع التعامل معها اذا لم يكن ذلك باشراف اخصائي يساعدك في هذه المهمه واذا لم تستطع التخلي عنها فقد تتخلى عنك لوحدها. بعض الحالات تشفى تلقائيا اذا لم يكن هناك جانب عضوي ويستخدم العلاج الادراكي السلوكي لمساعده المريض على استعاده ثقته بنفسه كما يساعد على كشف المشكله الدفينه التي تؤرق المريض والتي لا يفصح عنها . حوالي خمسين بالمئة من مرضى الهستيريا يتم شفاؤهم تماما مع العلاج المناسب ولكن ذلك يستدعي صبرا ومثابره .

يبدو فعلا انها شخصية هستيرية وقد دخلت مرحلة الاضطراب،،وقد دخلت ايضا ما يسمى ادمان الحب،، عادة تكون مشاعرهم اقل مما يظهرونها وهي متغيرة ومتقلبة وهي ليست حالة مرضية ليتم علاجها وشفاءها وانما طبيعة شخصية ممكن ان تخف بالنضوج والتوجيه والتعليم ولكن لا تختفي،،، حياتك ستكون معذبة معها ومتعبة وربما تكرهها بعد فترة فانت تستحق افضل وانسانة واعية. ومحبة حقيقية تغيها انت عن الدنيا واللهو والعبث،،، لا انصحك بالارتباط بها

قبل 2 شهر

الشخصية الهستيرية حسب المفاهيم الحديثة فهي أكثر انتشاراً بين النساء. من صفات هذه المرأة التي تتصف بهذه الشخسية أنها تحمل دائما جرعة زائدة جدا من المشاعر ، وتبحث طوال الوقت عن اهتمام الآخرين؛ بل انها تشعر بالضيق وعدم الراحة حينما لا تكون محور الاهتمام ومدار انتباه الآخرين. وللحصول على ذلك الاهتمام ، فهي لاتتورع عن ارتداء الملابس اللافتة أو المغرية. كما تتضح هذه النزعة الإغرائية في أسلوب كلامها وضحكاتها و تعاملها مع الجنس الآخر خصوصاً. ومن الصفات المميزة للمرأة التي تعاني من اضطراب الشخسية الهستيرية أنها تبالغ في ردات فعلها ، وفي وصفها للأمور بطريقة درامية ، مسرحية ، كما تميل غلى تصوير علاقاتها مع الآخرين بأنها أهم ، وأكثر حميمية مما هي عليه في الواقع. هذا إضافة إلى كونها سطحية في انطباعاتها عن الأشياء ، ولا تتطرق للتفاصيل ، ومن السهل التأثير عليها وإقناعها.

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه