الرئيسية / الخيانة الزوجية / زوجي ينتظر نومي ليكلم عشيقاته

السؤال

صورة علم Algeria
مجهول
قبل 6 شهر (9 اجابه)
9 اجابه

زوجي ينتظر نومي ليكلم عشيقاته

زوجي على علاقة مع فتاة منذ ثلاثة سنوات واجهته في البداية انكر ومع نكرانه كمل العلاقة ويلمح للزواج داءما فكرت بالطلاق ولازلت أفكر لكن ماعندي الشجاعة اترك اولادي لأنهم صغار وما اقدر اخذهم معي لأني بلا عمل احس حالي أهنت نفسي بالبقاء مع هذا الزوج الذي ينتظر نومي ليحدث عشيقته في منتصف الليل يوميا هل يوجد حل لهذا الوضع


قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

صورة علم Jordan
خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
قبل 6 شهر

نعم يوجد حل وهو ان تكوني قوية قليلا وترحمي كرامتك وتعلمينه درسا لا ينساه، اتركي لابيت والولاد وقولي له انك ترعفين بامر العشيقة وترفضين الخيانة، وستعودين لبيت اهلك وان عليه ان يهتم ببيته والواده ويحضر العشيقة لتتابع امور حياته بما انها تاخذ كل وقت ليله في الحب والغرام، ليتزوجها ان كانت ترضى وتربي الاولاد وتهتم به، وصدقيني سيتدمر من مجرد التفكير بالموضوع، انت اصبحت كالحلقة الضعيفة واقفت على كل الوضع واهنت نفسك لاجل بيتك واولادك وهو اليس له دور في حياة هذا البيت وهؤلاء الاولاد؟؟ دعيه يعرف انه شريك في المسؤولية وان عليه ان يتدبر امور البيت والاولاد بدونك، وان لك اهل يرحمونك من خيانته، والله لو قال لك اريد الزواج وتبقين انت في بيتك واعدل بينكما لقلت لك لا باس لان الزواج حق، ولكن ان يتركك لتنامي ثم يغافلك مع تلك العشيقة ليلا في الحب والغرام والعلاقة على الهاتف فهذا لا والف لا، ودعي ذلك الغرام يعود عليه بالمنفعة، احزمي امرك ولا تخافي فهم اولاده وهذا بيته ودعيه يتعلم درس، ولك ان تتوقعي ردة فعله ولكن على الاقل تكونين قد رفضت المذلة، والله اعلم.

صورة علم
مجهول
قبل 6 شهر

الحوار بين الزوجين واعادة تقييم الحدث والاهتمام بتجديد حجم التلف وكيفية اصلاحه امر مهم جدا.لذا لسؤال يفرض نفسه على الطرفين (( لماذا حصلت الخيانه .؟؟

صورة علم
ليان
قبل 6 شهر

استمعي له وتعلمي فن حسن الاستماع قولي ماعندك ودعي زوجك يقول ماعنده حتى تعرفي وجهة نظره.

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

 


احجز استشارة أونلاين

اختر الخبير الأنسب لك واحجز معه جلسة استشارية خاصة على الإنترنت في الوقت الذي يناسبك.

احجز الآن