صورة علم Kuwait
من مجهول
منذ سنتان 70 إجابات
1 0 0 1

زوجتي أنانية جدا حتى شعرت أني كالعبد عندها

لم يكن لي خيار الا الغربة.. الاوضاع سيئة بشكل لا يمكن تحمله ، سافرت وتركت اهلي وزوجتي وبنت وولد .. حرمتني قوانين البلد المغترب فيها من ان ترافقني زوجتي .. مرت السنين وانا صامد امام كافة المغريات ، لم اضعف وعندما ضعفت امام احداهما فكرت بالزواج منها ، نزلت الي زوجتي حاولت ان افهمها ما انا فيه فطلبت مني انهاء الغربة والعودة وان اعمل اي عمل ولو باليومية ولا اتزوج عليها ، فعلت وتركت عملي وعدت الي بلدي وقاسيت الامرين ،لا عمل وان وجد فلا يكفي ،كانت اول المتمردين علي ، عايرتني بانني غير قادر على القيام بمهام بيتي ، لقد تعودت هي وولادها على بحبوحة اموال الغربة ، قبلت اقدام اصدقاء لي قبل اياديهم لاعود للغربة وحدث ورجعت وحاولت ان ابتعد عن كل المغريات وللاسف فشلت سالت زوجتي وما العمل فقالت اقبلك زانيا فحسابك عند الله يغفر لك او يعذبك ولكن انا لا اقبلك زوجا لزوجة ثانية فانا لن اغفر لك ، احتقرتها بل كرهتها ترضي لي النار ولا ترضى لي الحلال تاكل من كدي وتعبي ولا تقبل لي الستر ،اي زوجه هذه .. كرهت كل شئ افكر بطلاقها .. لم يعد لي اي رغبة في النساء بل اصبحت الحياة بالنسبة لي لا تساوي شيئا ربما ما يجعلني اتمسك بهذه الحياة هما الطلفين اللذان لا حول لهم ولا قوة .. ما هذه الانانية ؟ لهذه الدرجة ؟ هل اصبحت عبدا لديها ؟ لم اعد اطيق احدا اسلمت نفسي للضياع وانتهي بي الامر الى ما كانت تتمناه زوجتي .. فهل هي الان مستريحة ؟