من منا لا يكره الاستيقاظ في كل صباح بوقت مبكر؟ جميعنا نشعر بالنعاس والخمول عند الاستيقاظ يومياً مهما كان عدد الساعات التي نمنا خلالها في الليلة السابقة؛ ولكن لابد من وجود حل، أليس كذلك؟ لا تقلقوا أعزاءنا القراء فحل هذه المشكلة أبسط مما تتخيلون، وفي حال كنتم تريدون أفضل الحلول التي يمكنكم تطبيقها بكل بساطة وسلاسة، ننصحكم بقراءة هذا المقال والاستفادة من المعلومات الواردة فيه قدر الإمكان.


ذات صلة


علاقة الطعام بالنعاس الصباحي

هل تؤثر الأطعمة على استيقاظنا في الصباح؟
بالتأكيد هناك علاقة وثيقة بين تناول الطعام والنعاس الشديد، وحتى بعد الاستيقاظ هناك بعض الأطعمة التي قد تزيد من نعاسكم وخمولكم طوال اليوم، ولكن الحل لدينا؛ في حال كنتم لا تزالون تتساءلون عن العلاقة، إليكم التفسير![1].

الإفطار من أجل الحصول على الطاقة
من منا لا يعلم أهمية وجبة الإفطار للصغار والكبار! تعتبر هذه الوجبة أهم وجبة نتناولها خلال اليوم، ولهذا السبب علينا الاهتمام بها بشكل كبير لأنها المصدر الرئيسي للطاقة التي نحتاجها خلال يومنا الطويل في المدرسة أو الجامعة أو العمل. ننصحكم بتناول وجبة إفطار غنية ومنوعة وتتضمن العديد من العناصر الغذائية المهمة والضرورية لصحتنا بشكل عام. ويقول العلماء أن تجاوز أو عدم تناول وجبة الإفطار بشكل يومي بموعدها المناسب سيؤثر بشكل كبير على مستويات الطاقة والقدرات الذهنية وخاصةً عند الطلاب[2].

تجنب تناول السكريات حتى الغداء
ننصحك عزيزي القارئ بالابتعاد قدر الإمكان عن السكريات والحلويات وكل ما يتعلق بهما خلال ساعات الصباح الأولى وحتى خلال وجبة الإفطار؛ فهذه الأطعمة والمشروبات مثل المعجنات أو حبوب الإفطار أو القهوة المحلاة أو غيرها، تساعد على رفع مستوى السكر في الدم مما يدفعك للشعور بالتعب والإرهاق خلال باقي يومك. ابتعد عن هذه الأمور ونعدك بالشعور بالفرق خلال فترة قصيرة.
 

ذات علاقة


مشروبات الصباح

من الأفضل في الصباح، الماء أم القهوة؟
يختلف الكثير من الأشخاص بوجهات النظر عندما يتعلق الأمر بالمشروب الصباحي الأمثل؛ فبعض الأشخاص يقترحون أن الماء هو أفضل مشروب خلال فترة الصباح، في حين أن البعض الآخر يعتقد بأن القهوة والكافيين الموجود بها يزيدان من نشاط الإنسان؛ إذاً ما رأي العلم بهذا الموضوع؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذه الفقرة.

- تناول كوباً من المياه على معدة فارغة
ولكن ما السبب؟ يعتبر التعب والإعياء أحد النتائج الرئيسية التي يسببها الجفاف في جسم الإنسان، وإذا كنت تعتقد أننا نبالغ، علينا أن نخبرك بأنه حتى الجفاف القليل الذي لا يكاد يلاحظ قد يسبب الشعور بالنعاس والعبث بالقدرات الإدراكية وقد يسبب اضطرابات المزاج أيضاً. لذلك نصيحتنا لك في حال شعورك بالتعب عند الاستيقاظ هي تناول كوب من الماء فور استيقاظك، والإكثار من العصائر الطبيعية والمياه خلال يومك[3].

- ابتعد عن القهوة
هل فاجأتكم هذه النصيحة؟ يعتبر فنجان القهوة الصباحي من أشهر العادات العربية والعالمية، إلا أنه أيضاً من أسوأ العادات على الإطلاق؛ هذا صحيح، إن الإكثار من القهوة في الصباح الباكر يزيد من إرهاقك طوال اليوم ويزيد من شعورك بالإعياء بشكل كبير. وقد أثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين يحتسون الكثير من المشروبات التي تحوي الكافيين يعانون من الإرهاق خلال اليوم. ننصحكم بالتخفيف من القهوة في الصباح ولكن لا تقطعوها بشكل نهائي، فالقليل من القهوة الصباحية لن تسبب أي ضرر[4].
 

الراحة العقلية وعلاقتها بالنعاس

كيف يساعد عقلك في عملية الاستيقاظ؟
بالإضافة إلى الطعام والشراب، هناك بعض العوامل الأخرى التي تساعد على الاستيقاظ بشكل نشيط؛ على سبيل المثال هناك علاقة قوية تربط بين الراحة العقلية والاستيقاظ بكل نشاط وحيوية؛ ما هي هذه العلاقة؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذه الفقرة[1].

- نشط ذهنك بالمشي خارج المنزل
يعتبر هرمون السيروتونين المادة الكيميائية المسؤولة عن الراحة العقلية، بالإضافة إلى قدرتها على المساعدة على النوم؛ ولهذا يجب علينا أن نخبركم بأن المشي خارج المنزل يساعدكم على إنتاج هذا الهرمون بالإضافة إلى أنه يزيد من قدرتكم على التخلص من النعاس والإعياء والتعب الذين تشعرون بهم عند استيقاظكم. ويمكن القول ببساطة أن المشي في الصباح الباكر يعزز نشاطكم طوال اليوم وبشكل واضح جداً[5].

- عالج الإجهادات الأخرى
قد تواجه في حياتك اليومية الكثير من المشاكل والضغوطات في العمل أو في المدرسة أو حتى في الجامعة أو المنزل؛ هذه الضغوطات قادرة –وبشكل كبير- على التأثير بشكل سلبي على مجريات حياتك مما يسبب لك الأرق والقلق في الليل وبالتالي ستتعرض للنعاس والتعب في الصباح التالي؛ وانطلاقاً من هذه الفكرة ننصحك بعلاج هذه الأنواع من الإجهادات من أجل التخلص من مسببات القلق وبالتالي الاستيقاظ بكل حيوية.

- جدول نهارك
تعتبر جدولة النهار من الأمور المهمة أيضاً والتي تساعدك على الحصول على ما تحتاجه من النشاط والطاقة في الصباح؛ ننصحك بأن تقوم بجدولة نهارك قبل النوم، وعندما تستيقظ في الصباح ستبدأ بالتفكير بالواجبات التي يتوجب عليك القيام بها مما يعطيك دفعة من النشاط لكي تنهض من السرير.

- انتبه إلى صحتك العقلية
في حال كنت تعاني من القلق والإرهاق والتعب والنعاس بشكل دائم طوال اليوم، ننصحك بمراجعة طبيب مختص لأن هذه الأعراض قد تدل على الإصابة بالاكتئاب أو غيرها من المشاكل النفسية. حاول مراجعة الطبيب بشكل دائم من أجل التأكد من سلامة صحتك النفسية والعقلية.
 

طرق أخرى للحصول على النشاط المطلوب

كيف نصل إلى النشاط الذي نتمناه في الصباح؟
بالإضافة إلى كل الطرق التي تعرفنا عليها في هذا المقال، هناك بعض الطرق الأخرى التي تساعدنا على الوصول إلى مبتغانا بكل سهولة؛ هل تريدون التعرف عليها؟ تعرفوا معنا إذاً في هذه الفقرة على بعض الخطوات الإضافية التي من شأنها تحسين نشاطنا الصباحي بشكل فعال[1],[6].

- لا تنقر على خيار "غفوة"
جميعنا يقوم بهذا الأمر، ولكن هل تعلمون كم هو أمر خاطئ! عندما تعيرون المنبه الخاص بكم من أجل الاستيقاظ في اليوم التالي، عليكم ألا تختاروا خيار الغفوة عندما يرن المنبه على الإطلاق؛ فهذا النوم المجزء له عواقب وخيمة على صحتك ونشاطك طوال اليوم. ننصحك بالابتعاد عن هذا الخيار والوثوق بالعلم الذي ينصحك بعدم اختيار "الغفوة" على الإطلاق![7].

- مارس بعض تمارين اليوغا
عند النوم لفترات طويلة قد تتصلب العضلات أو تتعب نتيجة عدم الاستعمال، مما يجعلك تشعر في الصباح التالي بالتعب والإرهاق والخمول، وبالتالي ستشعر برغبة شديدة بالبقاء في السرير؛ إذاً ما الحل؟ ننصحك عزيزي القارئ بممارسة بعض تمارين اليوغا لمدة لا تقل عن 25 دقيقة، لأن هذه التمارين ستساعدك على تعزيز مستويات الطاقة وتحسين وظائف الدماغ طوال اليوم[8].

- خذ حماماً بارداً
قد يجهل بعض الأشخاص هذه المعلومة، إلا أنها حقيقية للغاية! إن الاستحمام بالماء البارد أو حتى غسل الوجه بالماء البارد والصابون يزيد من طاقة الإنسان ويقلل من تعبه ووهنه وشعوره بالضعف؛ بل وقد تساعد أيضاً على مقاومة بعض أنواع الأمراض. لذلك في الصباح التالي الذي تشعر فيه بالنعاس والخمول جرب الاستحمام بالماء البارد وراقب طاقتك ونشاطك خلال اليوم كله؛ نعدك بأن تشعر بالفرق مباشرةً[9].

- أشعل بعض الأضواء
هل واجهت بعض الصعوبات في الخروج من الفراش في يوم غائم ممطر؟ إنها حالة شائعة لا تقلق! كل ما عليك القيام به في هذا الجو والوضع هو إشعال بعض الإضاءة في الغرفة وفتح الستائر ووضع بعض الموسيقى النشيطة. بهذه الطريقة سنضمن لك الاستيقاظ بكل نشاط بأسرع وقت ممكن.

- رتب فراشك
هل تعلم أن كل ما تحتاجه لكي تمنع نفسك من النوم مجدداً هو ترتيب السرير! إن هذه الخطوة البسيطة والسهلة لن تأخذ منك أكثر من دقيقتين، ولكنها قادرة على منعك من العودة للنوم؛ فعندما ترى منظر السرير المرتب وتلاحظ الإضاءة القوية والستائر المفتوحة لن تستطيع العودة للنوم على الإطلاق.

- اختر موسيقى حيوية للمنبه الخاص بك
جميعنا نقع ضحية الخطأ المشترك الذي نقوم بها جميعاً؟ تذكر قليلاً، ما هي الموسيقى التي تضعها نغمة للمنبه الخاص بك؟ إنها موسيقى لطيفة وهادئة أليس كذلك؟ في الحقيقة هذا هو خطؤنا جميعاً. يجب علينا أن نختار موسيقى حيوية تشعرنا بالنشاط والرغبة بالقفز والرقص بمجرد سماعها. لذلك فكر مجدداً قبل أن تختار الموسيقى التي ترغب بالاستيقاظ عليها.

في النهاية، نتمنى أن يساعدكم هذا المقال على الاستيقاظ بشكل نشيط، وتعزيز مستويات الطاقة والحيوية خلال نهاركم الطويل أينما كنتم. في حال راودكم أي سؤال حول هذا الموضوع أو غيره، لا تترددوا في سؤال خبراء حلوها.
 

المراجع والمصادر

[1] مقال "13 عادة مضادة للتعب من أجل شحن صباحك"، المنشور في healthline.com، تمت المراجعة في 4/8/2019.
[2] دراسة E M Ackuaku-Dogbe وB Abaidoo سنة (2014)، "عادات تناول الإفطار عند طلاب الطب"، المنشورة في ncbi.nlm.nih.gov، تمت المراجعة في 4/8/2019.
[3] دراسة Lawrence E. Armstrong وMatthew S. Ganio وباحثون آخرون (2012)، "الجفاف الخفيف يؤثر على الحالة المزاجية لدى النساء الشابات الأصحاء"، المنشورة في academic.oup.com، تمت المراجعة في 4/8/2019.
[4] دراسة Waguih William Ishak وChio Ugochukwu وباحثون آخرون (2012)، "مشروبات الطاقة"، المنشورة في ncbi.nlm.nih.gov، تمت المراجعة في 4/8/2019.
[5] دراسة Richard M.Ryan وNettaWeinstein وباحثون آخرون (2010)، "الآثار المنشطة الناجمة عن كونك في الهواء الطلق"، المنشورة في sciencedirect.com، تمت المراجعة في 4/8/2019.
[6] مقال "34 طريقة للاستيقاظ بانتعاش وبجاهزية عالية"، المنشور في healthline.com، تمت المراجعة في 4/8/2019.
[7] دراسة Edward J. Stepanski سنة (2002)، "تأثير تجزئة النوم على الوظائف النهارية"، المنشورة في academic.oup.com، تمت المراجعة في 4/8/2019.
[8] دراسة Kimberley Luu وPeter A. Hall سنة (2016)، "دراسة الآثار الحادة ليوغا الهاثا والتأمل الذهني على الوظيفة التنفيذية والمزاج"، المنشورة في link.springer.com، تمت المراجعة في 4/8/2019.
[9] دراسة Geert A. Buijze وInger N. Sierevelt وباحثون آخرون (2016)، "تأثير الاستحمام البارد على الصحة والعمل"، المنشورة في journals.plos.org، تمت المراجعة في 4/8/2019.