الحب هو شعور مقدس يظهر عندما تبدأ بالتفكير طوال الوقت بشخص أعجبك تصرفه أو شكله أو كلامه. ولكن في الكثير من الأحيان قد يكون هذا الشعور من طرف واحد بدون أن يبادلك الطرف الآخر الشعور ذاته، وهذا أقسى شعور يمكن أن يعيشه الإنسان. نظراً لأهمية الموضوع فإن موقع حلوها يسلط الضوء في هذا المقال على علامات الحب من طرف واحد وكيفية التعامل مع علاقة الحب من طرف واحد، ولماذا ندخل في علاقة حب مع شخص لا يبادلنا نفس المشاعر، وكيفية التعامل مع علاقة الحب من طرف واحد.


ذات صلة


علامات تدل على الحب من طرف واحد

كيف تدرك أنك في حالة حب من طرف واحد؟ وما هي أعراض وعلامات الحب من طرف واحد؟
تحدث مشاعر الحب من طرف واحد بشكل غير مقصود، حيث لا يرغب أي شخص في حدوثها. هذا الشعور شائع جداً وغالباً ما يكون الطرف المحبوب هو أحد الأصدقاء أو الزملاء في مكان العمل أو الدراسة. هناك العديد من العلامات التي تدل على أنك تعيش حالة الحب من طرف واحد، سنتعرف معاً على أبرزها في هذه القائمة[1],[2].

- أنت وحدك من يهتم ويبادر 
من المعلوم أن علاقة الحب الحقيقية تقوم بطريقة غير مباشرة على التحضير للخطط والمشاريع سوياً بين الطرفين. ولكن في حال كانت المبادرة من طرفك دوماً بدون مشاركة الطرف الأخر، فأنت للأسف تعيش علاقة حب من طرف واحد فقط.

- الشعور بالتوتر
يعاني ضحية الحب من طرف واحد من التردد في الإفصاح عن مشاعره، خوفاً من رفض الطرف الآخر. وهذا ما يجعله متوتراً في أغلب الأوقات، لاسيما عندما يتم توجيه الأسئلة له حول علاقاته الشخصية والعاطفية.

- عدم وجود خريطة للحب
يقصد بخريطة الحب العلاقة المتوازنة بين الشريكين، كأن يكون فيها أخذ وعطاء بشكل مستمر ويستكشف كل منهما أحلام ورغبات ومخاوف الآخر. حيث تؤكد الخبيرة سناء عبده " إن الحب يحتاج إلى الكثير من الأشياء ليكون حباً، أهمها التفاهم ومواقف الحياة المشتركة كالنقاش وتبادل الآراء والعواطف"،  لذلك يجب عليك ألا تكون الطرف الوحيد الذي يضحي بل يجب أن يكون هناك مقابل من الطرف الآخر.

- التصرف كما يريد الطرف الآخر
هل سبق أن تجنّبت الحديث حول موضوع معين أمام محبوبك؟ وهل كان خوفاً من ردة فعله؟ في الحقيقة إن كنت لا تستطيع التصرف بطبيعتك أمام الطرف الآخر فهذا دليل بأن حبك من طرف واحد. فتجنّبك للحديث خوفاً من ردة فعل الطرف الثاني، يعني أن العلاقة ليست سليمة. يجب أن تكون مرتاحاً في التصرف والتعبير عن رأيك، بدون أن تخاف من ردة فعل من تحب.

- الطرف الآخر لا يبادلك نفس الشعور
حين تقع في حب أحدهم وتبذل المزيد من الجهد في سبيل لفت أنظاره وإبقائه في حياتك، بدون أن يقوم بتقدير ذلك فأنت في علاقة خاسرة غير سليمة. لأن الحب يعني أن يتشارك الطرفان ويتبادلان نفس الاهتمام والجهد من أجل البقاء سوياً.

- الأولويات مختلفة 
عندما يفضل محبوبك القيام بأمور أخرى عوضاً عن قضاء الوقت معك، فهذا حتماً حب غير مكتمل وهو من طرف واحد. حيث يمكن لأي هواية أو شخص آخر أن يحل مكانك بسهولة، فمن غير المنطقي أن يُقابل حبك باللامبالاة. لذلك تذكر جيداً أن من يحبك سيضعك في الدرجة الأولى من سلّم اهتماماته.

- الرغبة بالاعتذار
هل تشعر بالحاجة للاعتذار من محبوبك عن أمور لا تحتاج إلى ذلك؟ وهل يرافقك شعور الأسف قبل أي طلب منه؟ حسناً إن هذا الشعور القاسي هو دليل على أنك في علاقة حب من طرف واحد. من يحبك لن يسيطر على حياتك ولن يجعلك تشعر بالسوء، بل سيمنحك الأمان والراحة. فضلاً عن احترامه لطلباتك ومحاولته تلبيتها دون تذمر.

- التهرب وقلة التواصل
هل سبق ودعوت من تحبه لرؤيته لكنه رفض المجيء؟ للأٍف هذه إحدى علامات وقوعك في علاقة حب من طرف واحد. لأن من يحبك سيبقى بالقرب منك ولن يضع لك الحجج المختلفة كي يغيب عن أنظارك. فالتواصل القليل يؤثر بشكل سلبي على أي علاقة، لأنه يضعف من الروابط بين الطرفين[3].

- السيطرة على حياتك
تعد السيطرة على حياة الآخر من العلامات الخطرة جداً التي ترافق حالة الحب من طرف واحد، حيث قد يستغل الشركاء غير الصادقين عواطف ومشاعر الآخرين من أجل التحكم بهم وتسييرهم كما يريدون. كأن يفرضوا مثلاً ما ينبغي عليك ارتدائه أو قطع علاقتك بأحد الأصدقاء وغيرها من التفاصيل الشخصية التي يجب احترامها[4].
 

ذات علاقة


أسباب الحب من طرف واحد

 ما هي أسباب الحب من طرف واحد، ولماذا نحب من لا يحبنا؟ 
يعد الانجذاب العاطفي رد فعل بيولوجي في دماغنا لا نستطيع السيطرة عليه، وهو شعور لا يأتي من العدم. حيث توجد أسباب عديدة خلف وقوعنا بعلاقات حب من طرف واحد، سنتعرف معاً على بعض الأسباب التي تدفعنا إلى علاقات خاسرة في هذه الفقرة[5].

- فارس وفتاة الأحلام
في مرحلة الطفولة ترسم المرأة صورة لفارس الأحلام الذي تحلم بالوقوع في حبه، ويرسم الرجل ملامح فتاة المستقبل التي يرغب بالزواج منها. ومع بداية المراهقة والتقاء كلا الجنسين بأول شخص في حياة كل منهما، يقعان في حب الصورة المرسومة بالذهن وليس حب الشخص الحقيقي الذي قابلاه. 

- الفراغ العاطفي 
أحد أهم أسباب الوقوع في الحب من طرف واحد هو الشعور بالفراغ العاطفي، حيث يسعى الرجل والمرأة  إلى التعلق بالناس التي تظهر لهما الاهتمام أو التي تملك صفات معينة تجذبهم، بهدف إيجاد متنفس لمشاعرهم والتخلص من شعور الكبت القاسي. وهذا ما يؤدي إلى التركيز على ملء الفراغ وإشباع الحاجات أكثر من قيمة الحب ذاته. 

- الخجل وعدم الثقة 
يؤدي الخجل والخوف من التعبير عن الرغبات العاطفية إلى خسارة الفرص الغرامية، وبقاء علاقة الإنسان محصورة ضمن نطاق أصدقائه فقط. فالشخص الانطوائي الذي يفتقر إلى الثقة بنفسه يقع في حب من طرف واحد من أجل عيش مشاعر الحب التي يرغب فيها دون أن يخبر الطرف الآخر بمشاعره. 

- الخوف من الرفض
إن عدم القدرة على تحمل رفض الآخر من أكثر الدوافع التي تجعلك تقع في علاقات حب أحادية الجانب. لذلك أعلن عن مشاعرك بشكل صريح وواجه من تحب دون قلق، فالرفض لا يعني نهاية العالم.
 

التعامل مع الحب من طرف واحد

التخلص من الحب من طرف واحد وكيفية التعامل مع هذا النوع من العلاقات
هل أحببت شخصاً ما ولم يبادلك نفس المشاعر؟ وهل بحثت عن طرق تخلصك من هذا الشعور القاسي؟ حسناً أنت في المكان الصحيح، موقع حلوها يقدم لك أهم النصائح التي تساعدك في مواجهة هذه المشكلة بطريقة صحية[6].

- امنح حزنك بعض الوقت
إن الكبت لا يقتصر فقط على مشاعر الحب، بل يشمل عواطف الحزن والإحباط أيضاً. لذلك من المهم جداً تفريغ مشاعرك الحزينة بعد خيبة غرامية، وأن تعيشها لبعض الوقت فقط. حيث سيجعلك ذلك تشعر بالراحة وسيجدد طاقتك العاطفية أكثر وأكثر.

- اشغل نفسك
لا جدوى من الإحباط والعزلة الزائدة بعد خيبة عاطفية، فمن الضروري أن تشغل نفسك بأعمال وأنشطة تهمك سواء كان عمل مهني أو دراسي، فضلاً عن قضاء بعض الوقت مع الأصدقاء والعائلة. حيث يساعدك ذلك على الخروج من الأزمة التي تمر بها ونسيان الشخص الذي شغل أفكارك. وهذا ما أشارت إليه الخبيرة سناء عبده بقولها "عليك أن تكون واثقاً من نفسك وأن تتفادى الفراغ، لأنه المفسد الأساسي للعقل والقلب، لذلك يجب عليك إشغال نفسك بكل ما هو مفيد و وضع أهداف تسعى إلى تحقيقها في الحياة".

- أحبب نفسك
الخطوة الأهم في التغلب على مشاعر الحب من طرف واحد هي حب الذات وتقديرها، لذلك عليك إعادة النظر بنفسك ومعرفة سبب امتلاكك لمشاعر حب لشخص لا يبادلك نفس المشاعر. 

- وضع خطوط حمراء
كل صداقة مختلفة عن الأخرى، وكل فرد يتعامل مع الآخرين بشكل مختلف، لذلك يجب عليك وضع خطوط حمراء لعلاقاتك بحيث تجعلك تفكر جيداً قبل تجازوها كي لا تفقد احترام الآخرين لك. وهذا ما سيجعلك تدير علاقاتك بشكل جيد ويمنحك المزيد من الراحة والكبرياء.

- التخطيط للمستقبل
ركز على نفسك وعلى ما تريد تحقيقه، وقم بوضع بعض الأهداف، بحيث تخلق لك تحديات جديدة. فالتركيز على مخططات المستقبل له أثر إيجابي ودور كبير في تجاوز المشاعر السلبية، لأنه يعزز من ثقتك بنفسك ويمكنك من إعادة النظر لذاتك ورؤية مقدار نجاحك في تحقيق العديد من الأشياء.

- ليس خطؤك!
قد تلوم نفسك في كل مرة تتذكر بها ما قدمته للطرف الآخر الذي رفضك، بسبب شعورك بالحرج من نفسك بسبب الموقف الذي وضعت نفسك به وبسبب إضاعة وقتك على علاقة فاشلة. وهنا لابد من أن تدرك بأن هذا الأمر ليس خطؤك ويجب ألا يؤثر على احترامك لنفسك، بل على العكس يجب أن تشعر بالامتنان والسعادة لأنك تمتلك فرصة جديدة للبحث عن حب حياتك[7].

- اعتن بنفسك جيداً
فكر بإيجابية واعتن بصحتك جيداً ولا تعتقد بأنك شخص غير محظوظ، فإذا لم تجد الحب والسعادة مع هذا الشخص تأكد بأنك ستجدهما مع شخص آخر.

وفي النهاية، علينا أن نتذكر دوماً بأن كل علاقة نمر بها في الحياة هي فرصة لاكتشاف أنفسنا، وفي حال تعرضكم لتجربة عاطفية سلبية، لا تترددوا في استشارة خبراء موقع حلوها الموجودين دائماً في الخدمة.   
 

المراجع والمصادر

[1] مقال البروفيسورة  Chloe Carmichael، " عشرة علامات تعني العلاقة من طرف واحد - كيف يمكن إصلاحها"، المنشور في womenshealthmag.com، تمت المراجعة 22\10\2019.
[2] مقال " 10 علامات تعني العلاقة من طرف واحد"، المنشور في hackspirit.com، تمت المراجعة 22\10\2019.
[3] مقال " 17 استراتيجية للعلاقات"، المنشور في time.com، تمت المراجعة 22\10\2019.  
[4] مقال البروفيسورة Gwendolyn Seidman ت(2016)، " مخاطر العلاقة العاطفية من طرف واحد"، المنشورة في psychologytoday.com، تمت المراجعة 22\10\2019.
[5] مقال " 5 أسباب شائعة للحب من طرف واحد وكيفية منعه"، المنشور في  howtogettheguy.com، تمت المراجعة 22\10\2019.
[6] مقال " 7 طرق للتعامل مع الحب من طرف واحد"، المنشور في thelawofattraction.com، تمت المراجعة 22\10\2019. 
[7] مقال " 5 طرق لإصلاح علاقة من طرف واحد"، المنشور في hackspirit.com، تمت المراجعة 22\10\2019.