ناقشنا في مقالات سابقة مشكلة اضطرابات النوم، وعن علاج الأرق وقلة النوم، وسنناقش اليوم المشكلة العكسية، وهي ما يعاني منه بعض الأشخاص من الشعور الدائم بالنعاس طوال اليوم إضافة إلى الشعور بالتعب والإرهاق الدائم، فتجدهم يخلدون إلى النوم في أي مكان وأي وقت، وفي هذا المقال سنناقش مشكلة النعاس، أسباب النعاس وكثرة النوم، كما سنناقش أسباب كثرة النوم والخمول عند كبار السن، وعلاج النعاس والخمول وكثرة النوم، بالإضافة إلى بعض الوصفات التي تساعد على حل مشكلة الخمول.

 


الأسئلة ذات علاقة


أشعر بالنعاس دائماً

يشتكي العديد من الناس من شعور دائم بالنعاس والخمول طوال اليوم، ما ينعكس على كافة أمور حياتهم سلباً، فمنهم من يؤجل أعمالاً لا يجب تأجيلها، كمواعيد امتحانات أو عمل، ولأن هذه المشكلة تنتشر بشكل كبير بين جميع الفئات العمرية من النساء والرجال والأطفال وكبار السن، ولأن عواقبها وخيمة، اخترنا الوقوف عليها، والتعرف على أسبابها وعلاجها.

 


أسباب النعاس وكثرة النوم

تحدثنا سابقاً عن أسباب الكسل والخمول، وقبل أن نتحدث عن علاج النعاس المستمر، سنتحدث عن أهم أسباب الشعور بالنعاس طوال اليوم:
• قصور الغدة الدرقية، وقلة إفرازها للهرمونات، حيث يؤدي ذلك إلى الشعور الدائم بالتعب والخمول وكثرة النوم، بدون إبداء أي مجهود.
• الإصابة بمرض النوم القهري، أو ما يعرف بمرض "الناركولبسي" حيث يتسبب في عدم قدرة الإنسان على مقاومة النعاس، فيفقد السيطرة على أوقات نومه، ونجده ينام في أي مكان.
• التغيرات الهرمونية المرافقة لمرحلة البلوغ لكلا الجنسين من مسببات  النعاس وكثرة النوم.
• قد يتسبب ارتفاع بعض نسب المعادن في الدم كالكالسيوم والصوديوم إلى الشعور بالنعاس المستمر والحاجة إلى النوم الدائم.
• من أسباب النعاس الدائم، الاعتياد على تناول المهدئات والمسكنات.
• عدم انتظام ساعات النوم، واختلال الساعة البيولوجية عند الإنسان، والسهر لساعات طويلة يسبب الشعور بالخمول والإرهاق.
• يعد الاكتئاب أحد أسباب النعاس وكثرة النوم، حيث يتخذ المكتئب من النوم ملاذاً للهروب من الواقع.
• الإجهاد البدني المتواصل لأيام متعددة.
• الإصابة ببعض الأمراض التي تسبب النعاس والخمول وكثرة النوم: كأمراض القلب، والكبد، والكلى. 
• السمنة المفرطة، حيث تعمل على زيادة الشعور بالنعاس الدائم، بسبب صعوبة التنفس، التي تعطل النوم بشكل مريح، وتؤدي بالتالي إلى الإرهاق والرغبة في النوم.
• نقص فيتامين بي 12 من مسببات الشعور بالنعاس والإرهاق والرغبة الدائمة بالنوم.
• نقص الحديد يسبب الخمول والتعب أيضاً.

 

أسباب كثرة النوم والخمول عند كبار السن

يشتكي العديد من كبار السن من مشكلة قلة النوم ليلاً، بالإضافة إلى الأرق، مما يسبب لهم الضيق، ويشتكي غيرهم من الخمول وكثرة النوم والنعاس. وبشكل عام، تختلف أسباب النعاس وكثرة النوم وقلته عند كبار السن عنها عند الفئات العمرية الأخرى، وهذا عرض لأهم أسباب مشاكل النوم عند كبار السن:

• إن الساعة الحيوية أقصر عند كبار السن، ويسبب ذلك الرغبة الدائمة في النوم المبكر والاستيقاظ المبكر.
• أثبتت الدراسات أن إفراز هرمون الميلاتونين، أو ما يعرف بهرمون النوم، يقل بشكل كبير عند التقدم في السن. 
• من أسباب كثرة النوم والخمول عند كبار السن، عدم حركتهم خلال النهار، أو عدم ممارستهم للأنشطة وعدم التعرّض للشمس، مما يؤثر على النوم الصحي.

كما أن هناك أسباب طبية للنعاس وكثرة النوم، تتعلق بكبار السن، والأمراض التي قد ترافق هذه المرحلة العمرية، والتي تؤثر بطبيعة الحال على النوم.

مشكلات طبية تسبب كثرة النوم والخمول عند كبار السن:
• آلام المفاصل وهشاشة العظام.
• حموضة المعدة.
• اضطرابات الجهاز البولي .
• أمراض القلب.
• أمراض الجهاز التنفسي.
• تصلب الشرايين.
• أمراض الجهاز العصبي، كمرض الرعاش والألزهايمر.

 

كيفية التخلص من النوم الكثير والخمول

ما علاج النعاس والخمول؟ كيف تتخلص من النعاس المستمر؟ 

طالما عرفنا الأسباب، فهذا يعني أنه أصبح بإمكاننا أن نعالجها، وإليكم مجموعة من الطرق التي تساعد في علاج النعاس الدائم

• علينا بداية تحديد ما إذا كنا ننام كثيراً فعلاً أم لا، فعدد ساعات النوم الطبيعية بين 6-8 ساعات يومياً.
• للتخلص من مشكلة النعاس والنوم الكثير، عليك بتخصيص وقت محدد يومياً للخلود إلى الفراش، مما يساعد في تنظيم ساعتك البيولوجية من حيث وقت النوم والاستيقاظ.
• عليك التفكير بإيجابية في الوقت الذي لا تنام فيه، وفي الخيارات المتوفرة لديك لاستغلاله.
• للتخلص من مشكلة النوم عليك إدراك الحقائق الطبية حول كثرة النوم، مثل خطر الإصابة بأمراض القلب، والصداع المتواصل.
• لعلاج مشكلة النوم الثقيل، عليك تقليل عدد ساعات نومك بشكل تدريجي، بمعدل نصف ساعة يومياً.
• أثبتت الدراسات أن الجلوس تحت أشعة الشمس بشكل يومي، يساعد على ضبط الساعة البيولوجية في الجسم.
• للتخلص من مشكلة النوم والخمول عليك ممارسة التمارين الرياضية يومياً؛ لما لها من أثر في تنظيم دورة نومك.
• في حال كانت مشكلة النوم الكثير لديك أصعب من أن تتغلب عليها، عليك بمراجعة الطبيب واستشارته في الحال.

 

علاج كثرة النوم

أشعر بالنعاس الشديد دائماً، ماذا أفعل؟ هنالك وصفات طبيعية لعلاج كثرة النوم وعلاج النعاس الدائم والخمول، يمكن أن تساعدك في التخلص من الخمول والنعاس الدائم، وقد جمعنا لك بعض هذه الوصفات:

خلطة العسل لعلاج كثرة النوم
- يُخفف العسل بالماء، ويشرب صباحاً، مما يساعد في تنشيط الجسم ويقلل من الإحساس بالنعاس.

خلطة قشر البرتقال لعلاج النعاس والخمول
- تُغلى ملعقتين من مسحوق قشر البرتقال الجاف في الماء، ومن ثم يُبرّد ويشرب.

خلطة الليمون للحصول على الطاقة
- تُغلى حبات من الليمون بالماء، وتشرب بعد تحليتها بالعسل، ما يمد الجسم بالطاقة.

كما أن هناك أغذية تساعد في علاج الخمول والكسل وكثرة النعاس، نذكر منها:
• الحليب: يشرب كأس من الحليب المحلى بالعسل.
• الموز: يعد الموز من أفضل أنواع الفواكه التي تزود الجسم بالطاقة، وبالتالي تقلل من الخمول.
• السمسم: يعد تناول السمسم من طرق علاج الخمول وكثرة النوم؛ لاحتوائه على المغنيسيوم.
• السردين: يحتوي السردين على الحديد  وأوميغا 3، ما يعمل على تنشيط الجسم وتقليل مشكلة كثرة النعاس.
• تساعد الحبوب غير المقشورة كحبوب القمح على مد الجسم بالطاقة والتخلص من مشكلة كثرة النوم.
• تساعد الشوكولاتة السوداء على التخلص من كثرة النوم والإرهاق.

يمكنك الآن عزيزي القارئ، أن ترتبط بمواعيد باكرة، دون أن تفكّر بمشكلة الاستيقاظ، كذلك لا تقلق بشأن ساعات النهار، فلن تشعر بالخمول ولا بالميل إلى النوم على المكتب كما كنت تفعل سابقاً، فالحل أصبح بين يديك!