الأسئلة ذات علاقة


في كثير من الأحيان، يشعر البعض منا بالملل من روتين الحياة الذي يقوم به بشكل يومي، وفي تلك اللحظات، حتى الأشخاص الذين يشعرون بالرضا تجاه ما يقومون به، قد يجدون صعوبة في دفع أنفسهم للاستمرار بكفاءة. لذا في هذا المقال أعددنا لكم مجموعة قواعد ونصائح لتحفيز النفس وإعادة التوازن للذات. نترككم معها:

1- من أهم طرق تحفيز الذات أن تصوب عينيك نحو الجائزة، فعندما نركز على ما نريده فإنه سيتحقق في حياتنا، وعندما نركز على أن نكون أشخاصًا سعداء ومحفزين سنكون كذلك.

2- عش حياتك ببساطة، فمعظم الناس لا يرون أنفسهم مبدعين وذلك لأنهم يربطون الإبداع بالتعقيد ولكن الإبداع هو البساطة.

3- خطط لعملك بدقة، فالتخطيط الدقيق للعمل سيحفزك على أن تعمل أكثر وتقلق أقل.
وفي هذا الصدد يقول كيرك نيلسون: "لقد أحدث هذا فرقًا كبيرًا في حياتي فلم أعد أحصل فقط على ثلاثة أضعاف ما كنت أؤديه من عمل ولكنني أشعر بأنني أمسك بزمام الأمور، وأشعر أن الأسبوع أسبوعي والعمل عملي والحياة حياتي".

4- اختر القلة السعيدة، فتجنب الأصدقاء الذين لا يساندون التغيير في حياتك. التواجد مع الأشخاص الإيجابيين والداعمين من أهم طرق تحفيز النفس والذات.

5- لا تفعل شيئًا، اجلس مع نفسك وحيدًا ومسترخيًا لفترة طويلة، لا تقم بتشغيل الموسيقى أو التلفاز وإنما كن مع نفسك، راقب ما يحدث لصمتك، لاحظ الأفكار التي ستبدأ بالظهور، لاحظ علاقتك مع نفسك وستصبح أكثر راحة وانسجامًا مع ذاتك.

6- استخدم كيماويات المخ، التي تنشط حينما تضحك أو تغني أو ترقص أو تجري أو تحتضن شخصًا ما، وبهذه الأشياء تكون قد زودت نفسك بموجات من الطاقة والتحفيز.
يقول الفنان الإيطالي لوسيانو كريسترو: "كل منا ملك بجناح واحد ولا يمكننا أن نطير إلا إذا تعانقنا".

7- استخدم أوقاتًا للراحة لتستريح بها لا لتعيش بها، استخدمها بهدف الاسترخاء واسترداد الطاقة للمرحلة القادمة. أما إذا استخدمت نقاط الراحة لتعيش بها طوال حياتك فإنها ستصبح أقفاصًا لروحك!

8- سارع إلى ما تخشاه، يقول عالم النفس ناثانيال براندين: "ينبغي أن نتعامل مع الخوف والألم ليس على أنهما مؤشر لنا لغلق أعيننا، بل لنفتحها أوسع وأوسع. فعندما نغمض أعيننا ينتهي بنا الأمر إلى أحلك مناطق الراحة، حيث ندفن هناك".

9- مارس طقوسك البسيطة، واخترع طقوسًا خاصة بك وحدك، طقوسًا تكون بمثابة طريق موجز لك للوصول إلى التحفيز الذاتي.

10- تعامل مع الأمور من منطلق اللعب، فأيًا كان ما تفعله سواء كان مشروعًا في العمل، أو عملية تنظيف في المنزل لو أنك حولته إلى لعبة ممتعة فسوف تظهر لديك مستويات أعلى من الطاقة التحفيزية.

أعلى درجات فن الاستماع هو الاستماع للنفس، فأهم عمل علينا القيام به هو تطوير أذن تستطيع سماع ما نقوله. - سيدني هاريس

المراجع:
كتاب مائة طريقة لتحفيز نفسك، ستيف تشاندلر 

 

ذات علاقة