ما هي المواضيع التي يحب الرجل التحدث فيها؟

ما هي المواضيع التي يبحها الرجال وما هي الأمور التي تهم الرجل في المحادثة؟ المواضيع التي تجعل الرجل ينجذب للمرأة وكيف تفتحين موضوعاً مناسباً مع الشريك

ما هي المواضيع التي يحب الرجل التحدث فيها؟

ماهي المواضيع التي يحب الرجل التحدث فيها؟

من خلال الحديث المشترك تستطيع المرأة معرفة احتياجات الرجل وما يهمه، لكن بعض النساء يواجهن بعض الصعوبات في معرفة ما هي المواضيع التي يحب الرجل التحدث فيها سواء كان زوجاً أو حبيباً أو صديقاً، والأسئلة التي تجذب الرجل إلى المرأة، لذلك سنقدم لكم في هذه المقالة ماهي المواضيع التي يحب الرجل التحدث فيها والتي ستساعد في نجاح أي حديث بين الشريكين.

عالم الرجال وما يهتمون به يختلف عما تهتم به النساء ولكل رجل اهتماماته المختلفة عن أي رجل آخر، لكن بالتأكيد هناك بعض المواضيع المشتركة التي يهتم بها معظم الرجال ويحبون الحديث عنها مع الشريكة، وربما ستندهشين من اكتشاف بعض الأشياء المثيرة للاهتمام حول النساء والتي يهتم بها الرجال وسنذكر لكم أبرز هذه المواضيع، ونوصيكِ بالتعرف عليها إذا كنت تريدين تجنب سوء الفهم: [1]

  • يحتاج الرجل أن يحظى باحترام أصدقائه وزملائه: من أهم الأشياء التي يهتم بها الرجل هو الاحترام فهو يفعل كل ما يستطيع لكسب احترام أصدقائه وزملائه.
  • يحتاج الرجل دائماً إلى الثناء والاعجاب بنجاحه: كما أن تقديرك له سيحفزه على تحقيق نتائج أفضل دائماً، وستعمل كلماتكِ على تحسين مزاجه. وكل ما على المرأة فعله هو أن تعبر عن ذلك وتكون شاكرة لشريكها وممتنة وبذلك سيكون في غاية السعادة وستلاحظ الفرق.
  • يحتاج الرجل امرأة متفائلة محافظة على ابتسامتها دائماً: ويفترض على المرأة مشاركة شريكها مشاعرها الإيجابية، وكلما كانت المرأة سعيدة، كان رجلها محباً وحنوناً. وتذكري دائماً أن ابتسامتك وضحكتك مهمة لنجاح علاقتك بزوجك.
  • يحتاج الرجل المزيد من الوقت للتفكير قبل اتخاذ أي قرار مهم: ويستغرق وقتاً في النظر حول جميع مزايا وعيوب الموقف الذي يشغل تفكيره.
  • يقدر الرجل الجمال الطبيعي: أكثر من التصنع وكثرة المكياج والملابس الغالية وسيسعد عندما يشعر أنك بذلت جهدك حتى تظهري جميلة.

    يصاب الرجل بالملل بسهولة بالغة وقد يكون من الصعب إبقائه مهتماً بأي حديث ويظن بعض الرجال أن أغلب النساء لا يعرفون سوى الحديث عن التسوق ولا شيء آخر، ولا يعرفون أن أغلب السيدات يعملن جاهدين لإبقاء الرجل مهتماً أثناء إجراء أي حديث وخصوصاً مع اختلاف الاهتمامات بين الرجال والنساء: [2]

    • يحب الرجال التحدث عن اهتماماتهم: عادة الرجال لا يملكون الوقت ولا الظرف المناسب لطرح ومناقشة اهتماماتهم مع أصدقائهم الرجال رغم سعادتهم ورغبتهم بذلك، لذا عندما يعرف الرجل أن بإمكانه اللجوء إليك للحديث عن ذلك وأنك ستصغين بشكل جيد، فسوف يكون سعيداً ومهتماً بالتواصل معك.
    • يحب الرجال التحدث عن هواياتهم: مهما كانت هذه الاهتمامات والهوايات مملة وبعيدة عن اهتماماتك فهي من المواضيع التي يحب الرجل التحدث عنها، فعندما يمارس شريكك الرياضة ويهتم ببناء عضلاته؛ لا تترددي في إخباره عن التطور الذي يبدو على هيئته والتحدث معه حول شكله، أما إذا كان يلعب كرة القدم مع أصدقائه فاسأليه عن نتيجة المباراة ومن فاز فيها وكيف سارت الأمور. وإذا كان مهتماً بالثقافة والكتب يمكنك مناقشته في آخر كتاب قرأه، كما يمكنك إظهار اهتمامك بمشاركته هذه الهوايات والاهتمامات وغالباً سيكون مفتتناً وسعيداً بذلك.
    • يحب الرجال غالباً الحديث عن السيارات: عالم السيارات بكل ما فيه من أهم المواضيع التي يحب الرجل التحدث فيها لذلك ننصحك بجعله يتحدث عن أحدث موديلات السيارات وأشهر الماركات وعن سيارته المفضلة وستجدينه سعيداً بذلك ومهتماً بالتواصل معك باستمرار.
    • يحب الرجال عموماً الحديث عن الرياضة: لذلك فإن الحديث مع رجلك عن رياضته المفضلة غالباً سيخلق نقاشاً وحواراً ممتعاً بينكما، ويمكنك سؤاله عن فريق كرة القدم المفضل، وعن المباريات الأخيرة والمباريات المقبلة، ومن هو لاعبه المفضل، كما يفضل أن تسأليه باهتمام عما يمكن أن تجهليه في اللعبة، وبذلك تمكنينه من لعب دور الخبير والمعلم الذي يحبه ويتقنه.

      إن طرح الكثير من الأسئلة على الرجل يمكن أن يكون مفيداً أحياناً ومزعجاً غالباً، لذلك عليك التعامل بحذر مع نوعيه الأسئلة التي تختارينها، وبدلاً من مجرد السعي لاستجواب الرجل بالكثير من الأسئلة التي يمكن أن تكون مزعجة له، حاولي التقرب منه واللجوء الى الأسئلة التي تجذب الرجل للتحدث معك وتجعله يشعر بالمزيد من الراحة والانفتاح وإليك بعض الأسئلة التي تجذب الرجل للتحدث مع المرأة: [3]

      • ما هي أجمل مرحلة من حياتك؟ هذا النوع من الأسئلة المفتوحة ستدفعه لتذكر الأوقات السعيدة التي عاشها في الماضي وبالتالي ستكتشفين من خلال إجابته ماهي الأشياء التي يفتقدها ويرغب بها وبالتالي إن استطعت توفيرها له يمكنك امتلاك قلبه بسهولة.
      • كيف عشت طفولتك؟ هي من الأسئلة سهلة الإجابة بالنسبة للغالبية وسيكون فيها الرجل مرتاحاً أثناء الإجابة عنه وتعتبر بداية حديث جيدة في الغالب
      • ما الذي تستيقظ متحمساً لأجله؟ هذه ليست مجرد بداية محادثة رائعة، ولكنها طريقة مثالية لمعرفة ما هو الأمور التي يهتم بها.
      • ما الذي دفعك لاختيار عملك؟ ما هو الشيء المفضل لك في عملك؟ الرجال يحبون التحدث عن عملهم كثيراً لذلك سيكون سعيداً في الحديث عن شغفه ومهنته وكيف يتطور وما هي طموحاته وإنجازاته.
      • إذا كان هناك إمكانية لمعرفة شيء واحد فقط سيحدث لك في المستقبل، فما الذي تريد أن تعرفه؟ عادة التفكير بالمستقبل يثير فضول الرجل لمستقبله وطموحاته بدلاً من الندم على ما مضى. وهذا النوع من الأسئلة يمكن أن يوضح لك بعضاً من مخاوفه.
      • ما هي خططك المستقبلية وما هو حلم حياتك؟ من الأسئلة المفضلة للرجل لأنها تتيح له المجال للحديث عن اهتماماته وما يريد أن يحققه.
      • ما هو أكثر إنجاز تفتخر به؟ إن تشجيع الرجل على التحدث عن نفسه وإنجازاته يتيح لك معرفة المزيد عنه وسيُظهر له أنك مهتمة ومختلفة عن الآخرين ومميزة.
      • ما هو يوم ميلادك وبرجك؟ يعتبر من أسئلة التعارف وكسر الجليد الجيدة التي تظهر للرجل مدى اهتمامك به.
      • ما هو فريقك المفضل؟ الرجل يعشق الرياضة غالباً لذلك سيكون في غاية السعادة وهو يحدثك عن فريقه ولاعبه المفضل.
      • هل عشت قصة حب سابقة، وما سبب فشلها؟ من خلال إجابته يمكنك معرفه طريقة تفكيره وكيف ينظر لعلاقات الحب.
      • هل السيارة من الأشياء المهمة في حياتك؟ ما هي سيارتك المفضلة؟ طبعاً السيارات وعالمها أكثر ما يحبه الرجال لذلك يعتبر من الأسئلة التي يفضلها جميع الرجال.
      • ما هي خططك للسفر؟ أي البلدان تفضل؟ السفر من الأمور التي يحبها الرجل لذلك سيكون سعيداً ومهتماً عند الإجابة على هذا السؤال.

        تحتاج أي إمرة للبحث عن المواضيع التي يحب زوجها التحدث فيها وفيما قد يرغب في التحدث عنه لإبقائه مهتماً. وإليك أهم الأحاديث التي يحب الزوج التحدث عنها مع الزوجة: [4]

        • يحب الرجل التحدث مع زوجته عن العمل: الرجال في الغالب يحبون التعبير عن إنجازاتهم ويفتخرون بعملهم ويفضلون الحديث عنه. لذلك تحدثي مع زوجك عن عمله وطموحاته المستقبلية وما هي المشاريع والأعمال التي نفذها وأحبها. وهل واجهه أي صعوبات أو مشاكل وكيف استطاع تجاوزها. وسيكون بذلك سعيداً وسيبهرك بقدراته.
        • يحب التحدث مع زوجته عن العلاقة الحميمة: إن الحديث عن العلاقة الحميمة من الأمور التي غالباً ما تجعل الرجل ينتعش ويولي مزيداً من الاهتمام في المحادثة فهو يرغب في أن يعرف منكِ ما تفضلينه، كما أنه يريد التعبير عما يرغب به ويفضله. ناقشي زوجك بالأشياء التي تحبينها وما الذي ترغبين في تجربته، واسأليه عن رغباته أيضاً وهذه الأحاديث ضرورية غالباً لتظهري لزوجك أنك منفتحة ويمكنه مناقشتك بكل الأمور وبالتالي تجاوز أي مشكلة يمكن أن تحدث.
        • يحب الرجل عموماً الحديث عن الطعام: يقول المثل "ان أقرب طريق لقلب الرجل معدته" فهل كانت جداتنا على صواب، أظن ذلك.. وننصحك سيدتي بالحديث مع زوجك حول وجبته المفضلة واستمتعي بشغفه في الحديث عن الطعام، وإذا كان زوجك من الأشخاص الرياضيين الذي يهتم بطعامه فسيكون في غاية السعادة وهو يشاركك فوائد الأطعمة الصحية وما هو مناسب للحميات المختلفة.

          نحن لم نولد بمهارات التحدث والاستماع التي نحتاجها لنكون محترفين في فن التواصل، ولكن يمكن للجميع أن يتعلموا ويطوروا مهاراتهم ليستطيعوا فهم أحبائهم والتحدث معهم بشكل صحيح، إليكم بعض النصائح لإثارة المواضيع التي يحب الرجل التحدث فيها [5]:

          • الحديث والتواصل هو طريق ذو اتجاهين: ولا يقل الاستماع أهمية عن الكلام فعند الإصغاء لشريكك يجب عليك التركيز فيما يقوله حتى تتمكني من فهمه وانتبهي لعدم مقاطعة حديثة، وكما يقولون "العين مغرفة الكلام" لذلك انظري إليه ولا تنشغلي بالتفكير فيما تريدين قوله.
          • التحدث عن مشاعرك مع شريك: التعبير عن المشاعر مهم جداً وقد يكون من الصعب التحدث عن مشاعرك، مع ذلك كلما تدربت على مشاركة مشاعرك، أصبح الأمر أسهل وأكثر طبيعية، غالباً يكون من السهل التعبير عن مشاعر الغضب، ولكن يجب ألا تنسي مشاركة مشاعر السعادة والفرح بشيء قدمه زوجك لك فالجميع يحبون المديح والثناء، لذلك تأكدي من تقديرك للأشياء الصغيرة ومشاركة لشريكك الامتنان على المستوى اليومي.
          • أخبري شريكك أنك تحبينه: بادري بالخطوة الأولى، في الغالب يمكن للكلمات أن تعني قدر الأفعال، كممارسة الحب أو تقديم الهدايا، وبعدها امنحي شريكك مساحة للتحدث واستمعي له واستمتعي باللحظة كاملة، اتركي هاتفك المحمول، وانظري في عينيه وحاولي أن تفهمي ما يقوله لك.
          • أسأليه عن الأشياء التي تسعده؟ إن السؤال بحد ذاته قد يُشعر بالسعادة، فهو دليل على الحب والاهتمام، غالباً مع مرور سنوات بعد الزواج، وبسبب ضغوطات الحياة ومشاكلها، يتراجع اهتمام الزوجين ببعضهما البعض، لذا من الضروري إنعاش العلاقة والتحدث عن الأشياء التي تسعدهما، خاصةً أن متطلبات السعادة يمكن أن تختلف مع مرور الوقت.

          أخيراً... قدمنا بعضاً من المواضيع التي يحب الرجل التحدث فيها إضافة الى الأسئلة التي تجذب الرجل للحديث مع المرأة، ولكن هناك الكثير مما يمكن الحديث عنه أيضاً من الموسيقى إلى الأفلام، فالرجال يحبون التحدث تماماً كالنساء، لكنهم بطبيعتهم يميلون الى الأحاديث المنطقية، بينما النساء هم أكثر عاطفة.

          المصادر و المراجعadd