هل يجب أن تعترف الفتاة بحبها؟ وكيف سينظر لها الرجل؟

اعترفت لي بحبها! كيف ينظر الشاب للفتاة التي تعترف له بحبها؟ وما هي علامات حبّ الفتاة؟ نصائح تحتاجها كل فتاة قبل الاعتراف بحبها للشاب وكيف تتعامل مع الرفض

هل يجب أن تعترف الفتاة بحبها؟ وكيف سينظر لها الرجل؟

هل يجب أن تعترف الفتاة بحبها؟ وكيف سينظر لها الرجل؟

تبدو فكرة اعتراف الفتاة بحبّها لرجل غريبة وغير مقبولة في مجتمعنا، حيث من المتعارف عليه أن يتم أخذ زمام مبادرة الاعتراف والتقدم بطلب الزواج من قبل الرجل، وقد تلاحظ ذلك من خلال قصص الزواج من حولك ومن خلال ما تمّ عرضه على الشاشات وفي الروايات وقصص الحب، التي يكون فيها الرجل صاحب الاعتراف الأول بالحب دائماً.. ولكن ماذا لو "انعكست الآية" وبادرت الفتاة بالتعبير عن إعجابها لرجل تحبّه؟ هل سينظر الشاب إليها كفتاة رخيصة وسهلة المنال!؟ أم سيعتبر الشاب هذه الفتاة الجريئة، فتاة قويّة ويرغب الارتباط بها؟

تختلف الآراء والمعتقدات حول اعتراف الفتاة بحبّها وإعجابها لرجل وسنتعرف في مقالنا هذا على أهم النصائح التي تستطيع الفتاة الأخذ بها قبل أن تفكر بمصارحة شاب بحبّها له، وكيف تتعامل الفتاة مع الردّ بالرفض من قبل شاب تحبّه، وما هي ردّة فعل الشاب ونظرته لفتاة تعترف له بحبّها.

ما هو رد فعل الرجل تجاه فتاة تعبر له عن حبها؟
تتساءل الكثير من الفتيات قبل الإفصاح عن كلمة "أحبك" لرجل؛ حول رد فعل هذا الرجل بعد سماعه لاعترافها بمشاعرها تجاهه، لذلك تحاول الكثيرات أن تفهم طبيعة الرجل وطريقة تفكيره جيداً قبل ذلك، بالعموم لنكن صريحين ونقول بأن تأثير هذه الكلمة على المرأة أقوى من تأثيرها على الرجل! فالرجل قد يهتم بسير العلاقة والاستمتاع مع حبيبته أكثر من الشوق لسماع كلمة حب؛ لذلك لن يكون لهذه الكلمة وقع سحري على قلب الرجل، كما سيكون وقع نفس الكلمة على قلب المرأة!

عندما تقرر الفتاة أن تكون صريحة وتعترف بمشاعرها، فهي بذلك تضع نفسها أمام احتمالات عدّة وتوقعات كثيرة، وهناك احتمال ألا يكون لدى الشاب نفس المشاعر، بالتالي سيشعر بالإحراج أمام هذا الاعتراف أو قد يشعر بقليل من الضغط حول رفضه لاعتراف الفتاة، فيخاف أن يجرح مشاعرها، وهناك احتمال أن يبادلها الشاب نفس المشاعر ولكنّه غير جاهز حاليّاً لعلاقة حب، لذا سيكون أمام ضغط وتساؤلات حول الرفض أو القبول للاعتراف بمشاعركِ[1]

وقد ورد إلى مجتمع حلوها سؤال من فتاة خائفة من ردة فعل الشاب، الذي تحبّه حول اعترافها له بمشاعرها، وكان رد أخصائية علم النفس في حِلّوها ميساء النحلاوي:
" الاعتراف بمشاعرك لشاب تحبينه قد يحرجك بحال كان الشاب لا يبادلك نفس المشاعر، لكنّه ليس بالأمر المخجل، ولن يقلل هذا الاعتراف من قدرك أو من احترامك لذاتك لأن طريقة اعترافك وتصرفاتك هي التي ستفرض ذلك، وبالطبع يجب أن تكوني جاهزة لرد فعله والتي ستُحدّد وفقاً لتربيته وشخصيته ونظرته للمرأة بشكل عام".

لا شك أن معظم الفتيات يرغبن بترك المبادرة للرجل ليعترف بحبه ويكون هو من يبدأ بفتح الطريق لتطور العلاقة، لكن رغبة الفتيات بسماع الاعتراف من الشاب أولاً لا تتفوق على رغبتهن بالبوح أيضاً والمبادرة بقولة "أحبك".
وهناك عدد كبير من المعايير التي تحكم إذا ما كان على الفتاة الاعتراف بحبها أولاً أم لا، وعلى الفتاة أن تفكر جيداً بهذه العوامل قبل أن تقرر إن كان من اللائق أن تعترف بحبها للشاب:

  1. المجتمع وتقاليده: تتباين طريقة تعامل المجتمعات مع اعتراف الفتاة بحبها للرجل، ليس فقط على مستوى الثقافات والمجتمعات الواسعة؛ بل حتى على مستوى البيئة الضيقة التي تعيش بها الفتاة، وعليها التفكير أولاً إن كانت بيئتها وبيئة الشاب الذي تحبه مناسبة للاعتراف بالحب أم سيكون من الأفضل البحث عن خيارات أخرى
  2. شخصية الفتاة نفسها: وهنا يجب أن تفكر الفتاة بشكل أساسي بقدرتها على إدارة النتائج التي ستتبع اعترافها بالحب للشاب، سواء كانت هذه النتائج السخرية أو التنمر من الآخرين أو رفض الشاب لمشاعرها أو انتقاد طريقتها، فإذا كانت تعلم أنها لن تحتمل هذه النتائج عليها أن تبحث عن وسيلة أخرى لتعبّر عن مشاعر الحب، وسنتحدث في فقرة لاحقة عن التعامل مع الرفض.
  3. شخصية الشاب الذي تريد أن تعترف له بحبها: الشاب الخجول مثلاً يساعد الفتاة باتخاذ قرار المبادرة والاعتراف بالحب، أما الشاب المتمسّك بالعادات والتقاليد سينظر إلى الفتاة التي تعترف له بحبها نظرة غير جيدة حتى وإن كان يكن لها نفس المشاعر.
  4. الخيارات الأخرى غير الاعتراف المباشر بالحب: أيضاً على الفتاة أن تنظر في الخيارات الأخرى الملائمة للتعبير عن مشاعرها تجاه الشاب، مثل التلميح والإيحاء، لفت الانتباه، أو حتى استخدام وسيط من الأصدقاء الموثوقين ليعبد الطريق أمام العلاقة...إلخ.

في الوقت الذي تجدين فيه شخصاً بمواصفات رجل أحلامك، سترغبين بلفت انتباهه إليكِ بكافة الطرق المباشرة وغير المباشرة، بالطبع ستكون أفعالك وفقاً لطبيعة شخصيتك الجريئة أو الخجولة، إليكِ أهم النصائح التي تساعدك في أخذ خطوة الاعتراف بمشاعر حبّك لرجل [2]:

  • شاركي الرجل الذي تحبين نفس الاهتمامات: معرفتك للنقاط المشتركة بينكما مهمة جداً، حيث سيكون هناك متسع من الوقت للحديث عن هذه الأشياء المشتركة وخوض نشاطات مشتركة أيضاً، بالتالي زيادة فرصة التوافق بينكما.
  • امتدحي مظهره الخارجي: أنتِ بالطبع تجدين الرجل الذي تودين مرافقته جذاباً فلا تخجلي من البوح بذلك بتعابير لطيفة ومهذّبة له؛ سيكون التعبير عن إعجابك بأي تفصيل بسيط بشكله؛ فرصة مهمة ليدرك مدى اهتمامك به وبتفاصيله.
  • امتدحي عمله أيّاً كان: لن تبدو فكرة إبداء إعجابك بعمله وبأدائه الوظيفي، أهم من مدح مظهره الخارجي فحسب، فالإنجاز من أهم قيم الرجل وهو مرتبط بالعمل بشكل أساسي، فبقدر ما تعبرين لرجل تحبينه عن مدى أهمية عمله؛ سيختار قربك بجانبه أكثر.
  • اهتمي بلغة الجسد: يكون اهتمام الرجل بحركاتك وإيماءاتك أكثر من اهتمامه بكلماتك، لذا ركزي على أن تكون لغة جسدك لطيفة ومعبّرة مثل: انحناءة بسيطة للأمام أثناء حديث مشترك بينكما ونظرات العيون الودودة والمحبّة وغيرها من الحركات الكفيلة بـ لفت انتباهه نحوك ومن الممكن.. غرز سهام الحب بقلبه اتجاهك أيضاً.
  • كوني واثقة من نفسك: يحب الرجل الفتاة التي يبدو عليها مظهر الثقة بالنفس أكثر من الفتاة الخجولة والمنطوية، وهذه تبدو فرصة جيدة لتركزي على نفسك وتطورينها لتكوني أكثر ثقة وجاذبية، فالثقة بالنفس ستعزّز من فرصة انتباه الرجل الذي تحبين لوجودك.
  • اسألي أصدقاء الرجل الذي تحبين عن تفاصيل تهمك عنه: ستكون هذه النصيحة مفيدة أكثر بحال كان هناك أصدقاء مشتركين بينكما، حيث تستطيعين القيام باستطلاع قبل أن تقدمي على خطوة الاعتراف بمشاعرك للرجل، مثل السؤال عن وضعه العاطفي حاليّاً؟ وما هي الأشياء المفضلة لديه؟ وقد يساعدك أصدقاؤه ويخبرونه أنك معجبة به، بذلك تُختصر خطوة في طريقك نحوه!
  • أظهري له قليلاً من الغيرة: في بعض الأحيان لا تكون مشاعر الاهتمام واضحة بالنسبة للرجل، تستطيعين إظهار بعض من مشاعر الغيرة في مواقف معينة، لتستطيعي لفت انتباهه لمشاعرك الحقيقة اتجاهه.
  • كوني واضحة مع الرجل الذي تحبين: الرجال يحبون المباشرة، بقدر ما تكونين واضحة ومباشرة معه في أي حديث أو أي شعور، فإنه سيتفاعل معك بالطريقة نفسها، بالتالي ستكون هناك طريقة مختصرة لمعرفة مشاعره الحقيقية اتجاهك.

التعامل مع رفض الشاب لاعتراف فتاة بمشاعرها نحوه
بعد قيامك بخطوة الاعتراف بمشاعرك لرجل تحبينه، قد يكون الرفض أحد الردود المحتملة لهذا الاعتراف وبحال كنتِ غير مستعدة لهذا الرفض، ستشعرين بالإحباط وقد تنتابك أيضاً بعض مشاعر قلة الثقة بالنفس، من المهم أن تدركي بأنّ الرفض ليس بالأمر المخجل؛ فحتّى أفضل الأشخاص يتمّ رفض مشاعرهم النبيلة لمئات الأسباب، رد فعلك على رفض الرجل لمشاعر حبّك هو ما سيصنع الفرق.. وإليكِ أهم ما يجب أخذه بعين الاعتبار بعد تعرضك لموقف رفض الشاب لمشاعرك واعترافك بحبك له [3]:

  • إعطاء مساحة للحزن: خذي الأمور ببساطة ولا تجبري نفسك على العودة إلى نشاطك اليومي بشكل سريع وكأنّ شيئاً لم يكن، قد تحتاجين إلى بعض الوقت لتبكي قليلاً وتراجعي ما حدث بهدوء أو تفضفضي لصديقة تثقين بها.. عندما تعطين مشاعرك حقها (الحزن والإحباط والغضب) ستعبر من خلالك ثم تغادرك بسلام، وذلك سيكون أفضل من التظاهر بعدم الاكتراث المترتب عليه كتم مشاعرك التي ستظهر عاجلاً أم آجلاً.
  • إيجاد مساحة للتعبير عن نفسك: هناك الكثير من النشاطات التي تستطيعين من خلالها تفريغ مشاعرك السيئة كالكتابة مثلاً والمشي في الطبيعة والرسم أو حتى العزف على آلة موسيقية.. من شأن هذه النشاطات أن تخفف من تأثير بعض مشاعر الإحباط التي قد تعانين منها بعد رفض الشاب لكِ.
  • التركيز على المشاعر الإيجابية والأمور الجيدة التي تسير في يومك: اعطي اهتمامك للأمور الجيدة التي تحدث في يومك مهما كانت بسيطة، بقدر ما تركزين على الأمور البسيطة الحقيقية في يومك بقدر ما تهون عليكِ أي مشاعر سلبية.
  • ممارسة هواية جديدة أو نشاط جديد: بعد تفريغ كل مشاعرك المحبطة ما بعد رفض الشاب لمشاعر حبّك ستحتاجين لملأ وقتك بأنشطة مسليّة، لذا سارعي للانضمام إلى نشاط رياضي أو أخذ دروس رقص أو معهد لـ تعلّم لغة جديدة.. عززي من مهاراتك لتستعيدي الثقة بالنفس بسرعة، وسيكون من المميز التعرف على أشخاص جدد في أماكن الأنشطة التي سترتادينها.
  • الوقت كفيل بالنسيان: ستمرّ الأيام العصيبة وتتجاوزين الأوقات الصعبة منها، وتدركين المقولة المهمة بأنّ "ما فاتك لم يُخلق لك، وما خُلق لك لن يفوتك"، فكلّ شيء سيأتي في الوقت المناسب، وما ذهب لم يكن بالأساس يناسبك.

علامات تدل على مشاعر حبّ الفتاة لرجل ورغبتها الارتباط به
قبل أن تبادر الفتاة بالاعتراف بحبّها لرجل "وهو في الحقيقة ليس بالأمر السهل على الإطلاق" بالنسبة لها، ستكون قد قامت بالعديد والعديد من الحركات والأفعال غير المباشرة؛ والتي تسعى من خلالها لتوضيح مشاعرها لشاب تحبّه، وهي بذلك تأمل أن يبادر الشاب ويُظهر لها مشاعر الحب والودّ قبل أن تأخذ خطوة للأمام وتعترف هي بمشاعرها، وإليك أهم العلامات التي تدلّ على وجود مشاعر إعجاب وحب من فتاة اتجاه رجل تحبه [4]:

  1. مبتسمة دائماً بوجود رجل تحبّه: أينما رأيتها وفي أي وقت تتكلم معها ستلاحظ لديها ابتسامة عريضة وحماس الدائم للتحدث والاستماع إليك، تلاحق الشاب بنظراتها وابتسامات عيونها.
  2. ترغب بقضاء كل وقتها مع رجل تحبّه: ستجدها تستغل أي وقت فراغ لديها للتحدث إليك أو التواجد معك، أضف إلى ذلك قد تستغني عن القيام بأعمال مهمة لصالح قضاء وقت ثمين مع رجل تكنّ له مشاعر الود والإعجاب.
  3. لا تتحدث كثيراً مع رجال آخرين: مع تركيزها الكامل على وجودك في حياتها؛ لن ترغب المرأة بإعطاء فرص كثيرة لرجال متواجدين حولها كأصدقاء (وقد يكون أحدهم يرغب بتوطيد علاقته بها)، ستخفّف كثيراً من علاقاتها القديمة لتركّز على علاقة حب منشودة مع رجل تحبّه.
  4. تنفتح في التواصل مع الرجل الذي تحبه كي يتعرف عليها أكثر: عادةً ما تكون الفتاة أكثر تحفظّاً بالحديث عن تفاصيل خاصة لرجل جديد في حياتها بسرعة، ولكن إعجابها بك يقلّل من هذه الحدود الشخصية ويفتح الباب أكثر للتعارف ومشاركة أفكارها ومشاعرها مع رجل تحبّه.
  5. تقوم بالتخطيط لأمور مشتركة مع الرجل الذي تحبّه: مع تركيزها على قضاء وقت معك ورغبتها بتعزيز علاقتكما أكثر، ستبحث عن القواسم المشتركة بينكما وتبني عليها خطط اللقاء كالذهاب إلى سينما مثلاً أو تناول وجبة غداء في مطعم مفضّل لديكما.. وغيرها من الأمور التي تلاحظ أنها تسعى لتقوما بها معاً.
  6. تشارك آخر أخبارها مع رجل تحبّه أولاً بأوّل: سواء أكانت أخبار إيجابية أو سلبية ستكون أوّل من تعرف بها، بشكل عفوي ستكون أنت أول المستقبلين لكل أخبارها.
  7. تهتم بأخذ نصيحة من الرجل الذي تحبّ: لن تتخذ نصيحة من أي شخص حولها، إنها تبحث عن شخص تثق به وتقدّره وبالطبع أنت ستكون هذا الشخص بالنسبة لها.
  8. تظهر الفتاة للرجل الذي تحبّ بعض الغيرة: لن تستطيع تمالك نفسها في مواقف تجدك فيها تتحدث بشكل مطوّل مع غيرها من الفتيات، ستظهر لك بعض حركات الغيرة ولفت الانتباه، والتي بلا شكّ ستؤكد لك حقيقة مشاعرها تجاهك.
  9. تقتني هدايا بسيطة لرجل تحبّه: ستقوم بتطبيق عبارة "تهادوا تحابوا" على أرض الواقع، حيث تعتقد الفتاة أنّ قيامها بلفتات صغيرة كهدايا بسيطة مثلاً، تجعل الشاب يلتفت لعنايتها به ويدرك مدى أهميته بالنسبة لها.

في الختام.. مشاعر الحب من أنبل المشاعر الإنسانية، التي نستطيع التعبير عنها بالكثير من الطرق، فلا تشعري بالخجل من مشاعرك سواء قمتي بالإفصاح عنها أم لا.. فكل تجربة تمرين بها مهما كانت نتيجتها؛ ستعطيك درساً مهماً وتصقل شخصيتك بالطريقة الأمثل.

الآن وقد تحدثنا عن اعتراف الفتاة بحبها وما يمكن أن تفعله لتعبّر عن حبها بطريقة مباشرة أو غير مباشرة؛ ما رأيكم أن تتعرفوا لأسرار نجاح العلاقات العاطفية وعلاقة الحب في البدايات، وإلى الأمور التي ستجعل من العلاقة العاطفية علاقة ناجحة منذ البداية، هذا من نقدمه لكم بالفيديو وفي أقل من دقيقة، شاهدوا الفيديو من خلال النقر على علامة التشغيل أو الذهاب إلى هذا الرابط:

  1. مقال Nick Bastion "هل يجب أن تقولي أحبّك أولاً أو تنتظريه ليقولها" منشور على موقع vixendaily.com، تمت المراجعة في 8/3/2020.
  2. مقال Bella Pope "خمس عشرة طريقة لتخبري رجل أنك تحبينه" منشور على موقع lovepanky.com، تمت المراجعة في 6/3/2020.
  3. مقال Michelle Chee "خمس طرق للتعامل مع رفض الحبيب لك" منشور على موقع inreallife.my، تمت المراجعة في 8/3/2020.
  4. مقال Natasha Ivanovic  "ست عشرة علامة على وجود مشاعر حب من فتاة لرجل" منشور على موقع lovepanky.com، تمت المراجعة في 5/3/2020.