العلم بالصغر كالنقش بالحجر، لذا من الضروري تعليم آداب الطعام للأطفال منذ اللحظة التي يبدأ فيها الطفل بالجلوس على المائدة مع العائلة، كي يعتاد على إتيكيت المائدة فيصبح مع مرور الزمن جزءاً من طبعه وعاداته داخل البيت وخارجه.  فعندما تعلم طفلك آداب المائدة، أنت بذلك تقدم له خدمة سيشكرك عليها عند تفاعله مع المجتمع لاحقاً.


الأسئلة ذات علاقة


ما هي آداب الطعام والشراب للأطفال؟
1- اغسل يديك قبل الجلوس على المائدة. هذه العادة ليست فقط مهمة للصحة  والوقاية من الأمراض الناتجة على تلوث اليدين، بل كذلك فيها احترام للأشخاص الجالسين معك على المائدة، حيث سيشعرون بالراحة خلال تناول الطعام معك.

2- اعرض المساعدة قبل الجلوس على المائدة. سواء كنت في منزلك الخاص أو مدعواً في منزل شخص ما، اسأل صاحب الدعوة إن كان هناك ما يمكنك تقديمه للمساعدة. سيشعر بالامتنان وسيقدّر لك هذه المبادرة، كما أنه سيحترم تصرفك الذي عكس صورة جميلة عن شخصيتك وأخلاقك.

3- لا تجلس على المائدة قبل أن يدعوك صاحب المنزل للجلوس. تجنب الجلوس على المائدة قبل الآخرين، وانتظر صاحب المنزل كي يدعوك أنت وباقي المدعوين للتوجه إلى المائدة.

4- اجلس على كرسي المائدة بثبات وبظهر مستقيم. واحرص على عدم التململ أو الاستمرار بالحركة.

5- من إتيكيت المائدة أن لا تبدأ بتناول الطعام قبل الآخرين. انتظر كي تبدأ مع البقية.

6- سمّي بالله واقرأ دعاء الطعام قبل البدء.

7- احرص على احترام عادات المضيف، حتى وإن اختلفت عن عاداتك. فمثلاً، إن كان المضيف معتاداً على تلاوة دعاء ما على المائدة، احترم دعاءه، وانتظر حتى ينتهي من تلاوته.

8- لا تملأ طبقك بالطعام بشكل مبالغ فيه، واحرص على وضع الكميات التي يمكنك تناولها كاملة.

9- لا تملأ فمك بالطعام، تناول قضمات صغيرة بحيث لا ينتفخ فمك.

10- من أهم آداب الطعام والشراب التي يجب تعليمها للأطفال، عدم إصدار صوت عند مضغ الطعام أو عند تناول الشراب، مع الحرص على إبقاء الفم مغلقاً أثناء عملية المضغ.

11- لا تتحدث قبل أن تبتلع الطعام، فمن غير المقبول التحدث خلال المضغ.

12- لا تتحدث بصوت مرتفع على المائدة، ولا تقاطع الآخرين، واستمع لهم خلال حديثهم.

13- اعتذر في حال صدر عنك صوت غير مستحب كالتجشؤ مثلاً.

14- تجنب الأحاديث المزعجة والحزينة والحوارات التي قد تؤثر على رغبة الآخرين بتناول الطعام.

15- تجنب الانتقاد أو التذمر من الطعام، سواء من كميته أو نوعيته أو مذاقه، واحتفظ برأيك السلبي لنفسك.

16- لا تمد ذراعك أو جسدك لتصل إلى الطبق أو الشيء الذي تريده على المائدة. اطلب بلطف من الشخص الأقرب إلى الملح "مثلاً" أن يناولك إياه، مع استخدام كلمة "لو سمحت".

17- لا تصطحب أجهزتك الإلكترونية معك إلى المائدة (الهاتف، الجهاز اللوحي، الحاسوب... إلخ).

18- إن اضطررت إلى مغادرة المائدة لأي سبب ما كالذهاب إلى دورة المياه مثلاً، استأذن، وضع المنديل على الكرسي وليس على الطاولة أو الطبق.

19- أعد كرسيك إلى مكانه عند الانتهاء من الطعام، لا تترك الكرسي بعيداً عن الطاولة. ولا تغادر المائدة قبل أن ينتهي الجميع من تناول طعامهم.

20- سواء تناولت الطعام في منزلك أو كنت مدعواً عند شخص ما، ساعد المضيف بنقل الأطباق إلى المطبخ عند انتهاء الجميع من تناول الطعام، وابدأ بطبقك الخاص.

21- من حسن الأدب أن تشكر الشخص الذي قام بتحضير الطعام وأي شخص قام بخدمتك أو بدعوتك، سواء كان هذا الشخص والدتك، والدك أو أي مضيف دعاك إلى منزله أو إلى مطعم ما. واحرص على شكر النادل في المطعم أيضاً.

22- احمد الله على نعمه عند الانتهاء من الطعام.

23- امسح يديك بالمنديل قبل مغادرة المائدة عند الانتهاء من الطعام، واحرص على أن لا تلمس الأشخاص أو الأثاث أو الأبواب قبل أن تغسل يديك بالماء والصابون.

كيف يمكن شرح آداب الطعام للأطفال؟
1- يتم تعليم الأطفال آداب الطعام والشراب من خلال القدوة أولاً. فالأطفال يقتدون بما يرونه من الأهل أكثر من التلقين بالكلام. يجب أن يلتزم الوالدان بآداب المائدة أمام الأبناء، كي تعلق هذه الآداب في أذهانهم، فيألفونها ويمارسونها ويعتادونها ويلتزمون بها وتصبح جزءاً من حياتهم اليومية.

2- ترديد آداب المائدة أمام الأطفال بشكل لطيف خلال تناولهم الطعام مع شرح السبب: "حبيبي ليس من اللطيف أن تفتح فمك خلال تناول الطعام، كي لا تصدر صوتاً مزعجاً للآخرين، وكي لا يرى الآخرون منظر الطعام الممضوغ في فمك فيشعرون بعدم الراحة".

3- تحفيز الأطفال عند بدء تعلم آداب المائدة من خلال التصفيق لهم ومنحهم الهدايا كلما التزموا بما هو مطلوب منهم.

4- شرح آداب الطعام والشراب من خلال القصص المصورة أو فيديوهات الأطفال.

5- امتداح أي تصرف جيد يظهر من أي طفل على المائدة، سواء على التلفاز أو في فيديو أو قصة مصورة. فذلك سيدفع طفلك لتقليد هذا التصرف كي يحصل على نفس المديح.

6- استغلال الفرص المناسبة لتعليم الأطفال آداب الطعام بلطف. مثلاَ، عند مغادرة منزل المضيف بعد تناول الغداء، اشكر أصحاب الدعوة، واطلب من طفلك أن يشكرهم: "حبيبي اشكر خالتك على الطعام اللذيذ الذي قدمته لنا اليوم".

ختاماً، تعليم الأطفال إتيكيت المائدة في الصغر سيزيد من تقبل الآخرين لهم في المجتمع عندما يكبرون، فلا تبخلوا عليهم بهذه الآداب الضرورية.