عشقت طبيبي وعندما أهملني تهاونت في العلاج

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

اصدقائي الأعزاء انا اعاني الويلات منذ ان مرضت بالسرطان عافاكم الله منه صرت اعالج هذا المرض العضال القاتل وفي لحظات ضعف أحببت طبيبي وصرت متعلقة به جدا لدرجة انه لت يغيب عن مخيلتي مع العلم اني متزوجة ولي ابناء صار حبه متغلغلا في عمقي صارحته وواجهته ولم يكن بيننا سوى الرسائل لم يصدني لان الفكرة راقت له ولكنه لم يحبني وتركني مع مصيري كل ما قابلته تجدني اقبله دون ان احس بنفوره اوصده لدرجة اني طلبت المزيد وبكثرة رسائلي الالكترونية اكتشفت زوجته الأمر وتسببت له بمشاكل فقررت الابتعاد تماما عنه ولم اعد اقوم بالمراقبة الدورية لصحتي منذ سنتين تقريبا ارجوكم قدموا لي النصيحة هل يجوز ان أتهاون مع صحتي فقط لأني أحببت طبيبي الذي يفوقني ب25سنة اريد نصحكم فلا تبخلوا
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
    خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده verified_userيا سيدتي اولا شافاك الله وعافاك، وتذكري انه من القانون ان لا يتعلق الطبيب باي علاقة شخصية مع مريضته وهو تقريبا في سن والدك ولكن لانك تتعلقين باي امل اعتقد انه حب ، وبما انه لم يرد عليك ولم يبادلك ولم يشجعك على اي امر انت ظننت ان سكوته وتعامله معك بالحسنى هو قبول للحب من طرفه، والان انتهى الوضع بمعرفة الزوجة. ولكن لا تنسي انك لا تزالين زوجة وام واهلك بحاجة لك بصحة وعافية والاهم ربنا رح يحاسبك على بدنك وصحتك وماذا فعلت به. لذا اذهبي الى طبيب اخر واطلبي المتابعة، او حتى عودي عنه ولكن كوني طبيعية ان كان ملفك هناك، ولا تتحدثي بالامر ولا تبرري ولا تعتذري لانه طبيب وسيعرف انها لحظة تعلق، اذهبي الان وقومي بعمل فحوصاتك وتابعي لاجل اولادك، وانس ذلك الوضع لأنه تعلق نفسي اكثر منه حب. وفقك الله
animate
  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول
    احب طبيبي مع اني لم اراه منذ اكثر من شهر
  • صورة علم Algeria
    صورة علم Algeria
    مجهول
    لا حول ولا قوة الا بالله لو كان هناك قليل من الايمان في قلبك لزاد في قربكي لله عز وجل بعد مرضك القاتل هذا لكن تعلقكي بالدنيا اتعاميتي واصبحتي تجرين وراء نزواتك ماذا لو توفاكي الله بهذا المرض ماذا ستقولين يوم الحساب اتقي الله وتوبي واندمي قبل فواة الاوان واطلب من الله ان يشفكي بدنك وقلبك من ذنب الخيانة
  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول
    عجيب امرك مريضه بالسرطان وهو من الامراض الخبيثه وعاشقه هذا عشق وليس حب وهو من تزيين الشيطان لك لكي يرميك في نار الدنياء بالخيانه وتعذيب الضمير وفي نار الاخىره توبي الى الله قبل فوات الاون
  • صورة علم Egypt
    صورة علم Egypt
    مجهول
    انسانه مريضه مرض مستعصي زى ده اكيد عمره ماهيصدك لانه يخاف يجرحك انا اسفه بس ديه الحقيقه لكنه سابك لاحساسك الغريب انك بتقوليه قبلتيه يعنى حصل تلامس بينكوا عامتا ربنا يهديكى وطبعا الى حصلك ده بسبب المرض لانك عايزن تهربي من المك ومن المرض بقصه خياليه وهميه ولازم تكونى قويه مرضك تواجهيه مش تهربى منه شفاك الله وعافيك وبارك لك فى زوجك وبيتك واولادك
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    ما تفعليه خيانة وين عقلك اهتمي بصحتك وانزعي الافكار السيئة من داخلك
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    اتقي الله في مشاعرك ونفسك لكي يسهل الله امرك ويشفيك من مرضك
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    مشاعرك زائفة ما تشعري به من ناحية الطبي وهم ركزي بالعلاج
  • صورة علم Tunisia
    صورة علم Tunisia
    مجهول
    سيدتي أنت أحببت طبيبك لأنه أقرب شخص إليك وأكثر شخص يقدر مرضك وهذا احتياج لا أكثر ولا أقل. لا تهملي صحتك فأنت لديك أطفال بحاجتك وأظن أن حبك لأبنائك لا يفوقه أي حب. اذهبي إلى طبيب آخر وداومي على قرائة القرآن واتركيه.
  • صورة علم Oman
    صورة علم Oman
    مجهول
    انتي احببت طبيبا لانك وجدت فيه المنقذ والمخلص لمعاناتك مع المرض والمشكلة ان المريض يكون في حالة انفصام عن الواقع فالواقع يقول انت مريض وهو طبيب يؤدي عمله العيش على الخيالات بحيث يطيب لي حسن معاملاته او اخلاصه لي كله عادي لانه جزء من عمله لابد ان يبتسم ان يضحك وان يضحي وخاصة انه يتعامل مع مريض السرطان جفاء الطبيب لك لو وجهان وجه قبل اكتشاف الزوجة ربما الطبيب تذكرت مهنته وان فعله غير مشروع وانه تجاوز الحدود وايضا عنده نفور بسبب ان الكيماوي يقتل مظهر وبهاء الانسان ويبقى يتقبلك من احبك بصدق لا من اعجب بك للحظات وايام بعد اكتشاف زوجته المشكلات تتابعت وتركك اصبح الزاميا له وعليك بالاستمرار بالعلاج لان الطبيب ليس هو الشافي بل الله وهو وسيلة نحو الشفاء ويجب ان تعلمي ان ضحكات وابتسامات وكلمات الاطباء تخفيف لمعاناتكم وليس حبا عاطفيا لكي تنزلقين في الهاوية لذا ترك كل العلاقات اولى لانك في وقت علاج ونتائج المرض قد تكون خطيرة وربما من يصاب بهذا المرض تجده يفكر بالاخرة اكثر من ان يقع في حب فلان وفلان وهذا وذاك ويجب عليك اكمال العلاج لان لديك ابناء وزوج لا تستسلمي للمرض فتتركيهم وثم قلتي بنفسك انه يكبرك ٢٥ سنة فهذه العلاقة غير متكافئة بكل النواحي وفاشلة بامتياز وتعليق الاماني ورسم مخيلات وافكار اشبه بمجنون يفكر ويحلم ان يكونا عاقلا ولن يستطيع ولن يحدث والمهم استكمال العلاج وافضل ان تكون طبيبة خشية ان تضعفي وان كان طبيبا فلا يجب تفسير ذلك كما سبق والمهم ان تعودي سالمة ومثل حالتك من الخطأ ان يفكر هكذا ولو كان اعزبا فكيف بمتزوجة عليك ان تعيشي الواقع واللحظة والذي يقول انتي مريضة وعليك العلاج لتشفي واما المستقبل فهو مجهول قد يكون موجودا ومشرقا بعلاجك وقد يكون غائبا بموتك واعلمي ان الاطباء يلتقون كل يوم بمرضى فكم يحب وكم يكره عزيزتي هذا عمله وحسب بل لو كان الطبيب هو من ابدى اعجابا وقام بملاحقتك لكان مخطئا وخرج عن مسار عمله اعذرك ولا اعتبرك قاصدة بس كلماتي للتوضيح والتنبيه انتي رأيتي طبيبك هو المتنفس لحالتك والمخلص اعلمي عزيزتي زوجك لن يكون له دورا كثيرا في علاج لانه ليس طبيبا في هذا المجال وايضا ليس دواء لهذا المرض بل سيكون دوره معنويا مقتصرا ولو نظرتي لابناؤك ولزوجك لوجدت حجم الخوف والمعاناة لانهم يخشون رحيلك ويرغبون في بقاؤك انصحك ان يكون عمق دماغك وكل خيالاتك وكل افكارك هو العلاج للشفاء والبقاء في الدنيا لمن يحبني وليس لمن احبه فرحيل الاعزاء يؤلم الاحبه اي من يحبك ولا يؤلم بقية الناس ولا يؤلم احيانا الراحل نفسه لانه اختار النهاية والرحيل تاركا وراءه قلوبا موجوعه وعيونا باكية تركك للعلاج جريمة في حق نفسك وابناؤك وزوجك وجريمة في حق العالم ان يترك شخصا مثلك مستسلما حفظك الله وشفاك واعادك عودا جميلا لابناؤك وزوجك آمين
صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا