اكتشفت أنني منسية في أوقات الفرح

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

اكتشفت أنني منسية في أوقات الفرح
أصبحت عندي صدمة من كل الناس حتى صديقاتي بل حتى اخواتي احس اني صرت أكرههم ...عشت طفولتي ساذجة مسكينة تتسلط علي احدى اخواتي..ابي فقط كان يحبني ويدللني لكن كان يخاف علي من كل شيء...ماتت امي ثم ابي وانا في بداية العشرينات...كنت أحب اخوتي عدا اختي اللي تسلطت علي وكأنها عدوه...تزوجت ولله الحمد ورزقني الله بذرية بدأت تدريجيا أتخلص من سلطتها ويسقط إيماني بآرائها لاني اكتشفت انها مزاجية وتختار مافي مصلحتها وليست كاملة وقوية مثل ما كنت اعتقد...الجديد في الموضوع اني كنت أحب بقية اخواتي وصديقاتي بكل حب وأعطي واخدم بسعادة لكن مؤخرا اكتشفت انهم لا يخبروني بكل شيء يطلعوني ع مايحتاجوني فيه فقط....واكتشفت ان اتصالهم معي في أوقات فراغهم فقط او في أوقات اكتئابهم لكن في السعادة منسية...اكتشفت انهم لا يصارحوني...اكتشفت اني كنت اقدم لهم فوق طاقتي واضغط ع نفسي وأسرتي والآن لما تجرأت اني اعتذر عما يفوق طاقتي تغيروا وصاروا يردون لي الصاع صاعين وان طلبت اي شي بدون خجل يعتذرون وما احد يضغط ع نفسه عشاني مصالحهم اولا.......أصبحت الان بلا صديقة حقيقة واخواتي من باب الصلة فقط اجاملهم لكن من داخلي ما احبهم ...اسأل الله ان لا أصل الى مرحلة اكره أولادي فيها ايضا.....ساعدوني فأنا مصدومة والدنيا في عيني سوداء
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • المدرب و الكاتب ماهر سلامة
    المدرب و الكاتب ماهر سلامة verified_userهذه تجارب مبكرة في الحياة لنصل مراحل الحكمة في الحياة، الحكمة في الصداقة، الحكمة في المحبة، الحكمة في الوعي، وتقدير الذات والناس الآخرين. أصل هذا الموضوع هو ضعف في احترام الذات، وبالتالي ضعف في احترام الآخرين وتقديرهم وتقدير احتياجاتهم البريئة للمحبة والتواصل الذي يقوينا في مواجهة الحياة. كلنا نقع في هذه الاْخطاء، وأحيانا نرى الآخرين ضعفاء ولا نرى أنفسنا. حاولي بداية مراجعة نفسك بصدق وشفافية، واعرفي ما هي أخطائك، هل كنت تتوقعين كثيرا منهم؟ ما هي توقعاتهم منك؟ ماهي الأصول و المبادئ الناظمة للعلاقات: التعاون، الصدق، المسؤولية..الخ. لذا سيدتي فإن الحياة مراحل نتغربل نحن، ونغربل علاقاتنا، بحيث نصبح واعيين ما هي المواصفات التي نريدها لاْنفسنا ولصداقاتنا. هذه مسؤوليتك لتعليم الأبناء بهذه المبادئ. لماذا تسود الدنيا وأنت لديك أسرة وحاجاتك ملباة، وأنت بهذه الميزات تستطيعين كسب المزيد من الأرواح الجديدة. الصدمات دائما واردة سيدتي. لا تكوني مثالية بل مبدئية وهادئة، ولا تتوقعين من أيهم شيء. كوني مستقلة قدر الإمكان. بالتوفيق سيدتي
  • مدربة حياة ميساء حموري
    مدربة حياة ميساء حموري verified_userاهلا صديقتي ،اريدك ان تفكري وترجعي الى الوراء مع نفسك وتتذكري طفولتك وطريقه تعامل اهلك واخوتك معك .انت كنت طفله هادئه بين اخوتك واصدقائك وكان وجود اختك المتسلطه عاملا كبيرا لتشكيل شخصيتك وردات فعلك ،اصبحت تظنين ان عليك ارضاء الجميع حتى يرضون عنك وتكسبي ودهم وقربهم وهذا كله بسبب عدم شعورك باهميتك وبانك لا تستحقين الافضل وان الاخرين اهم منك وعليك بذل الجهد الكبير حتى يرضوا عنك وهذا كان سبب عطاؤك لهم بدون حساب وفوق طاقتك وضغطك على نفسك حتى تعبت واستنزفت ولم تعودي قادره على العطاء .واذا اردت معرفه سبب عدم مصارحتهم لك هو عدم وجود علاقه عميقه وقويه بينك وبين اخوتك واصدقائك لانك تبتعدين عن الناس ولا تشاركيهم امورهم الخاصه لانك تشعرين ان وجودك غير مهم او رايك ليس له وزن عندهم اومشاركتك لا تعني لهم وهم بالمقابل تعودوا ان لا يشاركوك ظنا منهم انك بعيده ولا تحبين التفاعل بالامور وتعودوا على نوع العطاء الذي تقدميه لهم .الحل عزيزتي هو ان تعرفي قيمه نفسك اولا واهميتك في بيتك وعند اهلك واصدقائك وان تتاكدي ان لعطائك قيمه واهميه في حياه من حولك حتى في ابسط الامور ،وايضا انت لك قيمه وانا متاكده ان هناك الكثير ممن يحبونك ولكنك لا تقدري مشاعرهم وتظني انهم يجاملوك او يمثلون عليك .الحقيقه هي ان الناس تحبك وتريدك وتحب مشاركتك ولكنك لا تشعرين بهذه المشاعر بسبب عدم ادراكك ووعيك لاهميتك .فكري جيدا فيما اقول واقرايها اكثر من مره وتواصلي معنا عزيزتي لاي استفسار .
  • صورة علم Algeria
    صورة علم Algeria
    مجهول
    كل الناس مثل ما تقولين حتى انت و الكل يتوهم انه الأفضل.نافقيهم مثل ما ينافقونك،لا يوجد شخص مثلما تصوره الكتب حتى الدينية.
  • صورة علم United States
    صورة علم United States
    مجهول
    هذا واااقع الحال للغالبية سيدتي ،،،البشر كالذباب ذاكرتهم ضعيفةوكالنمل يتجمعون عند السكرمن أمرك الله بهم توفاهم الله ولا حرج عليك ، وكوني لأولادك وزوجك حتى يرسل الله لك من تستحق صداقتك
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    خلى علاقتكم فيهم رسمية بحدود الواجب فقط وركزى على الاهتمام بزوجك واولادك فهم اللى ينفعوك وما تشغلى تفكيرك بغيرهم
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    عاملى الجميع بما يمليه عليكى اخلاقك وحسن تربيتك وما تنتظرى ان يبادلوكى نفس المعاملة فكل اناء ينضح بما فيه
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    انتى بحاجة الى ترتيب علاقاتك مع الجميع وتحديد اولوياتك يجب ان تكونى متوازنة فى علاقاتك وتعطى بيتك اهتمامك الاول وما تشغلى نفسك فى الفروع
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    السلام عليكم , اكيد انت الان بدأتي التمييز بين الناس الي تستاهل وقتك و فرحك معهم و حزنك لحزنهم , و الناس التي لا تستحق هذا الاهتمام .. لذلك اعيدي ترتيب اولويات علاقات و غيري طريقة تعاملك معهم . و لا تضغطي على نفسك و تعكري نفسك و حياتك .. الصداقة مو شيء ضروري و من اولويات الحياة لما تكوني لكي بيت و اهتممت و ليس الضروري ان تكون علقات مع الناس عميقة جدا , بسطيها مع الكل اريح لنفسك
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    أختي الفاضلة اراعي انه انت الي تمري فيه صعب و ممكن يكون أثر على نفسيتك لكن هذا لي مررتي فيه هو الواقع كل انسان كل همه هو سعادته , و في اوقات الحزن يذكر الناس و يحب الشكوة , و انت يجب ان تكون واعيى تماما على هذا الامر و لا تخليه يأثر عليكي لهذا الحد , اهتمي بنفسك و زوجك و اسرتك , احمدي ربك ان حياتك تحولت من تجبر و تحكم لشيء افضل و اسهل و انسي امر الاصدقاء الانانين من الان تسود الدنيا بعينه من اجل ناس غريبة المهم نفسك و زواجك و صحتك و انتهى
  • صورة علم Iraq
    صورة علم Iraq
    مجهول
    سعادتك وهناءك وحبك وتعاستك وبؤسك في بيتك فقط... مع زوجك ومع اطفالك ...مادامتي تخلصتي من تسلط اختك فاحمدي ربك ... عيشي حياتك مع زوجك ولاتقطعي الرحم مع اخوانك واخواتك واستمري انت بالاتصال معهم فانت صاحبة اجر من الله واستمري في حسن تعاملك معهم واظهري لهم الحب فسياتي اليوم الذي يندمون على اهمالك.... واعلمي ان القطيعة سوف تجعلك الامور اسوأ... فلتكن علاقتك مع اخوانك وزوجاتهم واولادهم جيدة ودعي لامبالاتهم... وهتمي باطفالك وزوجك وحياتك فانت تعيشين 99% من حاتك معهم... واما اخوانك واخوتك فاختلاطك معهم لا يتجاوز 1% من حياتك... فحاولي ان لاتفقدي الـ 1% مع اخوتك وعيشي مع 99% مع بيتك وزوجك واطفالك بافضل شكل... واعلمي انه بعد ان يصبح الانسان كبير السن فانه سيفكر في علاقاته مع الاخرين وسيحاول بعد ذلك اصلاحها. وان دوام الاتصال يساعد على تقوية العلاقات.... فانت صاحبة اجر ولتكوني انت كبيرة القلب مع الجميع فسيلقي ربك محبتك في قلوبهم وقولب اطفالهم رغما عنهم.
صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا