الرئيسية / قضايا اجتماعية / هل كثرة الاهتمام بخطيبي تشعره بأنه مقيد؟

السؤال

صورة علم Tunisia
مجهول
قبل 7 شهر (6 اجابه)
6 اجابه

هل كثرة الاهتمام بخطيبي تشعره بأنه مقيد؟

هل كثرة الاهتمام بخطيبي ورغبتي فالتحدث اليه طوال الوقت تجعله يشعر بعدم الحرية والضغط ؟؟ انا مخجوبة منذ شهرين ونحن نحب بعضنا كثيرا كنت فالأول احادثه كثيرا كتابيا طوال اليوم وبالليل يتصل بي لساعات ولكن اخر فترة كان لديه ضغط عمل وظروف وتعب لأنه مغترب وكنا قليلا لنتحدث وألومه كثيرا وأعاتبه لمذا لا تتصل لمذا لا نتكلم وكان يقول لي بأن عدم التواصل احيانا لن يغير شيء ولن يقلل الحب اللذي بيننا ويجب أن لا أشعره بعدم الحرية والضغط عليه فهل هذا صحيح وهل كثرة الاهتمام تقلق الرجال ارجو نصيحتي كيف أتعامل مع خطيبي بشكل صحيح يحافظ على حبنا وعلاقتنا


قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

صورة علم Jordan
مدربة حياة ميساء حموري
قبل 7 شهر

اهلا عزيزتي عندما كان خطيبك متفرغا وفي نفس البد كان يتحدث معك باستمرار ولا ينقطع ولكن الان هو بالغربه في جو جديد وعمل جديد ويعاني من الوحده ويحتاج بعض الوقت ليتاقلم هذا كل ما في الموضوع لذلك اعطه بعض الوقت حتى لا يشعر بانك تضغطي عليه وبالاخص في موضوع اللوم والعتب فانت باللوم المستمر سوف تنفريه بالتاكيد . عزيزتي لا تغلطي وتربطي حياتك ووقتك كله فقط بخطيبك فلا بد ان عندك امورا اخرى تقومين بها غير التحدث اليه فلماذا لا تغتنمي الفرصه وتتعلمي امرا جديدا مفيدا وتفاجئيه بما تعلمت او انجزت ؟؟ عيشي حياتك واستمري بالتواصل مع صديقاتك واهلك ومارسي امورك الطبيعيه حتى لا يشعر بانك متعلقه به كثيرا ويملك لعدم وجود امور جديده تخبريه اياها عنك فانتبهي .

صورة علم
مجهول
قبل 7 شهر

كثرة الاهتمام والسؤال بتخلي خطيبك يهرب منك اسالي مجرب انا حدثت معا نفس مشكلتك تماما

صورة علم
مجهول
قبل 7 شهر

بالطبع كثر السؤال عن الشخص بتشعر الشخص الذي يكون امام بانه مقيد وكل تحركاته مراقيه ، لذا نصحك بان تخففي من اسلوبك وكثرة السؤال ودعيه هو من يسأل ويهتم

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

 


احجز استشارة أونلاين

اختر الخبير الأنسب لك واحجز معه جلسة استشارية خاصة على الإنترنت في الوقت الذي يناسبك.

احجز الآن