إنسان وحيد وغير اجتماعي وأكره وجود الناس بحياتي

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

أنا أنسان غير أجتماعي ووحيد لم أستطع تكوين صداقات جديدة بعد الإبتعاد عن من كنت أعرفهم لا أعرف كيف أكون صداقة ولدي مشكلة أخرى وهي أني أتوتر لما يكون فيه ناس كثير ما اعرفهم وخصوصا اذا كنت لحالي مثل لما اكون بالجامعه وأتوتر أذا الناس يطالعو في
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
    خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده verified_userاهلا بك يا ولدي صديق للموقع وهذه حالة بسيطة من حالات الرهاب الاجتماعي وهو القلق عند الوجود مع اشخاص كثر وخاصة لا تعرفهم، ويبدو ان الموضوع بسيط بالنسبة لك وتحتاج الى رفع ثقتك بنفسك، والبدء بقبول وجودك امام اغراب لانك في الجامعة ستقابل العديد من الناس يوميا، وبعد الجامة ستنطلق للحياة العملية فيجب ان يتم تقوية شخصيتك بزيادة الاحتكاك مع الاخرين، ودوما كن واثقا من مظهرك العام فقم بارتداء ملابس مرتبة ونظف اسنانك ورتب شعرك وتحقق من مظهرك العام ولو نظر الاخرين اليك رد على نظرتهم بابتسامة لطيفة، وكن متأكدا من ان لا خطب فيك، والناس تنظر في كل الاحوال، وعند تعزيز ثقتك بنفسك ستبدأ بالشعور بانك مستند على ارض صلبة وانك ثابت في موقعك، ولا بأس ان تبدأ بالاحتاك مع الجماعات بوجود شخص تعرفة لتستمد بعض الثقة وبالتدريج تبدأ بالتأقلم مع الاخرين، اعتمد على بناء علاقات جديدة وصداقات مع من تتعرف اليهم، كن لطيفا ومهذبا، ولا تشعر احد بتوترك، وكرر كلمات ايجابية بحق نفسك، واتك قادر وناجح وقوي، وفقك الله
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    . إذا كنت تعاني من بعض الإكتئاب والشعور بالحزن والوحدة نقدم لك أفضل الطرق والنصائح لتحسين حالتك وإخراج نفسك من هذه الحالة : 1- الخروج من المنزل : عند شعورك بالإكتئاب فإن أحد الحلول أن تقوم بالخروج والذهاب لأماكن مختلفة وجديدة كأن تذهب لمطعم لأكل وجبة مختلفة وجديدة او الذهاب لمنتزه مميز لم تذهب إليه من قبل او التسوق وشراء ملابس او عطور ، هذه الأمور قد تحسن قليلا من حالة الإكتئاب التي لديك . 2- الإبتسامة : إن إرتسام إبتسامة سعيدة على وجهك يمكن أن يساعد في قتل الإكتئاب من داخلك وتعتبر طريقة مدهشة ورائعة وسبهرك. 3- المشاركة : ستكون حياتك أفضل وأسهل إذا أبعدت نفسك عن الأفكار السلبية وعن العزلة ، ولن يتم ذلك إلا بمشاركتك في بعض النشاطات او المسابقات كأن تشارك في مسابقى للخبز أو في نادي يشمل العديد من المسابقات والأنشطة المسلية بالنسبة إليك . 4- ابعد نفسك عن التعاسة وعدم الرضا : تأكد بأنك لست الوحيد الذي تشعر بهذا الشعور ، عليك التفكير بشكل إيجابي والقيام ببعض الأمور التي تحبها مثل مشاهدة فيلم كوميدي أو إلقاء نظرة على ألبوم صور قديم . هذه الأشياء ستجلك تبتسم وتذكرك بالأمور الجيدة في الماضي وتدفع عنك الأفكار السلبية . 5- التمسك بالأشخاص القريبين منك المرحين والمريحيين لك : عليك الإبتعاد أي أصدقاء سيئيين قد يولدون فيك الكآبه وممن هم أنانيون وحاقدون ، تمسك وبشدة بأي أصدقاء وأقارب محببين لديك ويساعدونك دوما على تخطي الصعاب والخوض في الحياة بروح متفائلة سعيدة . 6- النهوض : مجرد بقائك في مكان نومك لمدة طويلة بعد الإستيقاظ هذا وحدة يشعرك بالكآبه سيجعلك تشعر بأنك بدون فائدة ولاتقوم بأي شئ مهم في حياتك ، عليك بالنشاط وتغيير مكان جلوسك كل فترة والقيام بمهامك الواجب عليك فعلها لتشعر بالتجديد والتغيير مما سيحسن من نفسيتك كثيرا ، كما أن النوم في الصباح وعدم أخذ كفايتك من النوم ليلا قد يسبب لك بعض الشعور بالكآبة . 7- مجرد الاستمتاع و التوقف عن القلق وطرد التفكير في الأمور السلبية . التمتع ليس من الضروري أن يكون واجبا، فقط انه شعور مدهش بالفرح وخاصة إذا كان الشخص لديه القدرة على فعل ذلك . 8- العرض : إذا كان هناك العمل والوظيفة الذي كنت تبحث عنها فعليك عدم تفويت الفرصة والذهاب للحصول على هذه الوظيفة التي كنت تحلم بها ، هذا سيغير كثير من تفكيرك في الحياة مما سيعطيك شعورا بالسعادة وبأهميتك وسيطرد عند الكآبه . إقرأ كيف تتبني التفكير الأيجابي في حياتك 9- تحدث كثيرا : مجرد خروجك من الصمت وبدء التحدث فهذا شئ جيد جدا وسيجعلك أكثر راحة ، عندما تتحدث إبتعد عن التحدث عن الشياء السيئة والمخاوف التي تراودك . من الأفضل التحدث عن الأشياء السعيدة والمضحكة وعن طموحاتك ، وذلك بأن تقضي ليلة مع عائلتك وتمرح فيها . 10- إن وقوعك في الإكتئاب يشعرك بأنك ضعيف : لذلك عليك في محاولة طرد هذا الشعور من داخلك وإقناع نفسك بقوتك وأنك الشخص الأكثر نفوذا ، هذا سيجعلك تشعر بتحسن أكبر وسيطرد عنك كل أشكال الحياة السلبية من حولك لتتمتع بروح إيجابية متفائلة مرحة وتنظر للحياة بشكل مختلف. 11- الرياضة: ممارسة التمرينات الرياضية بشكل منتظم قد تكون هي ما تحتاج إليه للتخفيف من حدة الكآبة أو القلق. ، أن الانخراط في التمارين الرياضية الخفيفة ثلاث مرات في الأسبوع، يعطي نفس مفعول الأدوية المضادة للاكتئاب. فالرياضة تؤثر على المواد الكيميائية في الدماغ وتحسن من تدفق الدم إلى المخ . وليس من الضروري القيام بأنشطة قوية، فالمشي لمدة 30 دقيقة على الأقل ثلاث مرات في الأسبوع يساعد في تحسين المزاج. 12- اليوجا : عندما تسمح لجسمك بالاسترخاء فإنك تساعده على رؤية العالم من منظور أكثر تفاؤلاً. وهنالك طريقة واحدة لتحقيق الاسترخاء بشكل فعال وهي ممارسة اليوجا التي باتت اليوم تأخذ شعبية متزايدة. إذ أظهرت الدراسات أن اليوجا المرتبطة بتمارين التنفس يمكن أن تخفض مستويات الكورتيزون، وهو هرمون الغدة الكظرية التي تسبب الإجهاد. 13- الغذاء والفيتامينات : الأطعمة التي تختارها يمكنها أن تؤثر على مزاجك. إن النقص في بعض المغذيات يرتبط باكتئاب الإنسان إن تناول أغذية معينة يمكن أن تعزز الحالة المزاجية للشخص في ظل ظروف عادية والسر هو في تناول نظام غذائي متوازن.والطعام الشهي واللذيذ من شأنه أن يساعدك في تحسين نفسيتك أيضا وخصوصاً الشوكولا والحلوى . 14- اكتب ما تشعر به : إن إخراج المشاعر سواء في رسالة أو في المذكرات توفر نظرة ثاقبة للمشاعر وإعطاء فكرة عن كيفية التخلص من العواطف المدمرة. إلا أن من الواضح أنه يحسن من الصحة الذهنية للمرء. يوصي بالكتابة لمدة لا تقل عن 15 دقيقة يوميا، على الورق أو الكمبيوتر لمدة ثلاثة أو أربعة أيام متتالية
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    لكي تغير اسلوب حياتك للافضل يجب ان يكون عنك الارادة و الاصرار لذلك غليك بوضع اهداف بسيطة في البداية للتغير مثل عادات تريد التخلص منها او تخيف الحدة في مواقف معينة و حافظ عليها و استمر، وانظر وسوف تتغير حياتك بعديها وعليك أن تكمل الاهداف على شكل اكبر ثم اكير رح تتغير حياتك واهم شيء يحب أن تتصالح مع ذاتك و تتقبل ذاتك لكي تصبح انسان نرغوب به واجتماعي
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    صديقي الانسان يجب ان تكون ثقته في نفسة كبيرة حتى يقدر يواجه ظروف و عقبات هذه الحياة ويجب ان يتحلى بالجرأة و القوة لايوجد اي شيء يخوف في هذه الحياة ولا يوجد أي شي يستحق القلق و التوتر عندما تشعر انك بدأت ان تتوتر اقنع نفسك ان ما في داعي لهذ الشعور وان اامور بسيطة و ما تحتاج قرر ان تتغير سزف تتغير صدقني
صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا