الرئيسية / مفاتيح السعادة في العمل / كيف أساعد زميلي في العمل على تقوية ضعف شخصيتة؟

السؤال

صورة علم United States
مجهول
قبل 8 شهر (11 اجابه)
11 اجابه

كيف أساعد زميلي في العمل على تقوية ضعف شخصيتة؟

مساء الخير . المشكلة التي أريد أن اطرحها هي لشخص تعرفت عليه في العمل- وبغض النظر عما سمعته عنه بأنه آدمي وبحاله ولم أفهم معنى هذه الكلمة -لكن اريد حكمكم النهائي على ما ستقرؤنه . عندما حصلت على وظيفة في إحدى الشركات -وبغض النظر عما سمعته- وجدت أحد العاملين في المكتب الذي أمامي لايختلط بأحد كثيرا يقتصر في أغلب الأحيان على السلام الصباحي وعندما خالطته وجدته ضعيف الشخصية ولا يتحدث كثيرا ويتلعثم احيانا في الحديث وليس اجتماعيا كثيرا مع العلم أنه خريج جامعي، ولكن ما لفت انتباهي أن الجميع يكرهه وإن لم يقم هو بالسلام عليهم فلا أحد يسلم عليه والجميع يحاول تجنبه فبماذا تفسرون هذه الحالة .


قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

صورة علم Jordan
خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
قبل 8 شهر

يا سيدي هذا الرجل يمر بحالة من الاستقواء عليه من الزملاء، وانا لا اريدك ان تعمل على تغييره هو بل عليك تغيير البيئة المحيطة به بالعمل مثل ان تبادر انت السلام عليه وتمنع اي سلوك لا اخلاقي تجاهه وتحثهم على الامر بالمعروف وتقبل الزميل والتعامل معه باحترام لاننا نحترم انفسنا اصلا في التعامل مع الاخرين، وفي ذات الوقت يمكنك التقرب منه والتحدث معه بامور العمل وبالتدريج ولا تضغط عليه، ولا تتدخل في خصوصياته ولا تشير الى التلعثم ولكن هيئ له جوا مريحا ليتحدث براحته، واظهر صداقة ومودة حقيقة وانوي هذا الفعل في سبيل الله، ساعد بخلق جو عمل مريح ولا تظهر وكأنك مصلح او مستشار نفسي له او محامي عنه، بالعكس كن طبيعيا وان شاء الله تتمكن من خلق تغيير عنده، وفقك الله

صورة علم
مجهول
قبل 8 شهر

لازم تشجعه ان يكون صداقات مع اشخاص اذكياء واجتماعيين لكي يتعلم منهم كيفية التعامل مع الناس

صورة علم
مجهول
قبل 8 شهر

الخجل وقلة تجاربه الاجتماعية هى التى تسبب له الارتباك والتلعثم في الكلام

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

 


احجز استشارة أونلاين

اختر الخبير الأنسب لك واحجز معه جلسة استشارية خاصة على الإنترنت في الوقت الذي يناسبك.

احجز الآن